الثلاثاء 25 يونيو 2019 م - ٢١ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / تتويج ملك تايلاند بعد عامين ونصف العام من توليه العرش
تتويج ملك تايلاند بعد عامين ونصف العام من توليه العرش

تتويج ملك تايلاند بعد عامين ونصف العام من توليه العرش

بانكوك ـ (د ب أ): جرى أمس السبت في القصر الكبير بالعاصمة التايلاندية بانكوك، تتويج ملك تايلاند ماها فاجيرالونجكورن، في مراسم تأتي بعد عامين ونصف العام بعد توليه العرش. وتوج الملك نفسه بتاج متعدد الطبقات يبلغ وزنه 3ر7 كيلوجرام، مصنوع من الذهب ومرصع بالألماس، يرجع تاريخه إلى أكثر من قرنين، وذلك في أول مراسم تتويج ملكي في تايلاند خلال ما يقرب من 70 عاما وأصبح فاجيرالونجكورن، البالغ من العمر 66 عاما، ملكا لتايلاند خلفا لوالده الملك الراحل بوميبول أدولياديج الذي توفي في تشرين أول/أكتوبر 2016 بعد سبعة عقود في سدة الحكم. وقال الملك: ” سأواصل الحكم بالعدل، والحفاظ عليه وتوسيع نطاقه من أجل مصلحة الشعب:” وذلك في أول تعهد ملكي عقب التتويج، وهو تقريبا يماثل القسم الذي قطعه على نفسه والده ملك البلاد الراحل قبل نحو 70 عاما. وقبل التتويج، مر الملك في حمام للتطهر، تم خلاله صب ماء مقدس فوق رأسه، كرمز لمنحه السلطة الملكية، بينما تم عزف موسيقى تايلاندية تقليدية وجرى إطلاق المدفعية في الخلفية تحية للملك المتوج. وتم رش الملك بماء تم احضاره من أكثر من 100 مصدر من مختلف أنحاء تايلاند، أعقبه تقديم رمز الملك، وهو عبارة عن مظلة بيضاء ذات تسع مستويات. وتصل تكلفة مراسم التتويج التي تستمر ثلاثة أيام حوالي 31 مليون دولار، وهي عبارة عن مزيج من الطقوس البوذية والهندوسية، طبقا للتقاليد البوذية في تايلاند ووفقا لاعتقاد بأن ملوك تايلاند يجسدون إلها هندوسيا يدعى “فيشنو”. ومنذ بداية شهر أبريل الماضي، جرى تشجيع سكان البلاد على ارتداء قمصان صفراء بهذه المناسبة، وهو لون مرتبط بالملكية في تايلاند. ومن المتوقع أن يشارك حوالي 150 الف شخص من أنحاء تايلاند في تحية “الملك المتوج”، خلال موكب يمتد لسبعة كيلومترات حول الجزء القديم من العاصمة بانكوك يوم غد الاحد، ثم أمام القصر الكبير حيث من المقرر أن يطل عليهم الملك من إحدى شرفات القصر يوم الاثنين. وقالت محطة تليفزيون “تي إن إن 24″ المحلية إن تايلانديا يبلغ من العمر 48 عاما، قطع مسافة 640 كيلومترا سيرا على قدميه من مقاطعة سورات ثانى بجنوب البلاد إلى بانكوك للمشاركة في احتفالات التتويج. وعشية التتويج، أصدر الملك عفوا عن حوالي 50 ألف سجين في أنحاء تايلاند، وبينهم الناشط الطلابي البارز جاتوبات بونباتاراركسا، المتهم بالتشهير بالملك عبر مشاركته لمقال مثير للجدل أعدته هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، وذلك وفقا لموقع “خاوسود” باللغة الانجليزية.

إلى الأعلى