الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / آراء / كل أسبوع : هوس جميل

كل أسبوع : هوس جميل

لا أعرف لماذا لا أكون مهووسا كبعض الناس ، الكثير من الأشياء تجعلك مهووسا بها، إلا أنني لا أهوس بشيء حتى أجد ذلك الشيء مملا.
معظم الزملاء في العمل يحملون هواتف “الآي فون”، وبعضهم لديه هوس غريب بالبرامج التي تحملها تلك الهواتف، بل يتابعون كل جديد في عالم الآي فون. وها هم الآن ينتظرون الهاتف الجديد من الآي فون (6) أو (بلاس 6)، ويتحدثون عن ميزاته وحجمه ووزنه وسهولة استخدامه وجديده.
وها هو الأي فون 6 يغزو العالم، ويجبر المهووسين بأن يقنتوا تلك الأجهزة حتى لو وصل الأمر لبعضهم أن ينتظر لساعات طويلة في طابور طويل فقط من أجل الحصول على المنتج كأول الأشخاص الذين يحصلون على الهاتف وفي أقرب فرصة. وتأتي الأخبار ويتداولونها لمعرفة أخبار هذا المنتج لكل صغيرة وكبيرة. أخبرني صديق أن شخصا من استراليا اشترى الأي فون 6 واكتشف أنه أول المشترين في استراليا، وعندما خرج من المحل، وكانت الكاميرات توجه عدساتها لعلبة الآي فون، فجأة سقط جهاز الأيفون 6 على الأرض، يعني أن أول جهاز آيفون يُشترى في استراليا يسقط وتعالت الأصوات منددة بهذا الموقف المحرج.
وجاء في وسائل التواصل الاجتماعي بظهور عيب في أجهزة الآي فون 6، حيث غرد بعض الأشخاص الذين استخدموا الهاتف والذين لم يستخدموه، أن الهاتف بعد استخدامه لأقل من أسبوع ظهر منحنيا دون أن يتعرض لضغط شديد. بينما ردت الشركة المصنعة على تلك الأقاويل نافية صحتها: بأن هذا الضرر نادر الوقوع في الاستخدام العادي. وقالت الشركة : إن غلاف الآي فون 6 مصنوع من الالمنيوم المؤكسد المعامل كي يكتسب قوة إضافية، وأنه يحتوي أيضا على أجزاء مصنوعة من الفولاذ والتيتانيوم في المناطق التي تتعرض لأكثر كمية من الضغط.
وصل الأمر إلى مساهمة الشركات المنافسة على نشر هذه الإدعاءات لما لها من مصالح من شأنها أن تكسر بأي شكل من الأشكال “شوكة “آبل” لتجبر الآخرين على شراء منتجات من شركات أخرى.
وبالرغم من ذلك أجد ذلك صحيا؛ لأنها على الأقل ستساهم ـ حتى لو كانت إدعاءات ـ في تطوير الشركات من أجهزتها المصنعة والتفاني أكثر من أجل معالجة أي عيب من الممكن أن يظهر في المستقبل .. وهي في كل الأحوال أفضل من الصراعات الأخرى التي تزيد الجهل جهلا وترجعنا إلى الصراعات الجاهلية.

محمد بن سعيد القري

إلى الأعلى