الجمعة 24 مايو 2019 م - ١٨ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / السودان: اتفاق على فترة انتقالية مدتها 3 سنوات
السودان: اتفاق على فترة انتقالية مدتها 3 سنوات

السودان: اتفاق على فترة انتقالية مدتها 3 سنوات

الخرطوم ـ وكالات: أعلن الفريق ياسر العطا عضو المجلس العسكري السوداني، امس أنه تم الاتفاق على مرحلة انتقالية تمتد 3 سنوات. وقال العطا في مؤتمر صحفي امس: “تم الاتفاق مع تحالف المعارضة على فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات، وتخصص ٦ اشهر الاولى لتوقيع اتفاقيات السلام ووقف الحرب”. وأشار العطا إلى أن سيجري التوصل لاتفاق النهائي بشأن الفترة الانتقالية خلال 24 ساعة. وأضاف العطا: “لقد تم الاتفاق على المجلس التشريعي بعدد ٣٠٠ عضو، ٦٧ بالمائة مخصص لقوى إعلان الحرية و٣٣ بالمائة للقوى الأخرى غير موقعة مع قوى الحرية والتغيير يتم اختيارهم بالتشاور بين المجلس السيادي وقوى الحرية والتغيير”. وأكد العطا أنه تم الاتفاق كاملا على صلاحيات المجلس السيادي ومجلس الوزراء ومجلس التشريع.
من جهته، أعلن عضو بلجنة التفاوض بقوى الحرية والتغيير عثمان طه لوكالة “سبوتنيك” الروسية، أن جلسات التفاوض بين المجلس العسكري الانتقالي وبين قوى إعلان الحرية والتغيير تواصلت أمس لإكمال الاتفاق حول توزيع نسب العسكريين والمدنيين في المجلس السيادي.
وشهد موقع الاعتصام بالخرطوم مساء الاثنين الماضي إطلاق نار كثيف، خلف مقتل ضابط سوداني وخمسة متظاهرين. وأعلنت قوات الدعم السريع، أن ما جرى من أحداث في ساحة الاعتصام تقف خلفه “جهات ومجموعات تتربص بالثورة” بعد أن أزعجتها النتائج التي توصل إليها المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير. فيما حملت قوى المعارضة السودانية المسؤولية لمن أطلقت عليهم قوى الثورة المضادة وبقايا النظام وجهاز أمنه. من جانبه، أعلن المتحدث بإسم تجمع المهنيين السودانيين محمد الناجي ارتفاع عدد الإصابات وسط المعتصين جراء احداث أمس الاول الي مايزيد عن “200″ مصاب “. وأضاف في مؤتمر صحفي ان من بين المصابين 77 إصابة بالرصاص الحي, بينهم عشرة حالات حرجة يتوقع ان تعلن حالات وفاة وسطهم باي لحظة. وحمل الناجي المجلس العسكري الانتقالي مسؤولية الاحداث وعزا ذلك لمسؤوليته المباشرة عن الأمن ولتباطؤه في تسليم السلطة للمدنيين . ودعا الناجي قوى اعلان الحرية والتغيير المتظاهرين لعدم الاستجابة للاستفزازات والعنف والعنف المضاد.

إلى الأعلى