الإثنين 23 سبتمبر 2019 م - ٢٣ محرم ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / القوات العراقية تلقي القبض على خلية إرهابية في الأنبار
القوات العراقية تلقي القبض على خلية إرهابية في الأنبار

القوات العراقية تلقي القبض على خلية إرهابية في الأنبار

الأمم المتحدة: (داعش) عائد إذا لم نتصرف
بغداد ـ وكالات: أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية أمس أنها ألقت القبض على خلية إرهابية غرب العراق كانت تخطط لتنفيذ هجمات. وجاء في بيان الاستخبارات أنه “بعملية نوعية واستباقية، نفذت وفق معلومات استخبارية دقيقة، تمكنت مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 10، وبالتعاون مع استخبارات لواء المشاة 41، من اختراق وتفكيك خلية إرهابية في منطقة النعيمية بالفلوجة ـ الأنبار، وتلقي القبض على الرؤوس الاربعة المدبرة لها، والتي كانت تخطط للقيام بعمليات إرهابية خلال الأيام القادمة”. وأعلن العراق تحرير كامل أراضيه من قبضة “داعش” في ديسمبر 2017، بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث العراق. وتعلن السلطات الأمنية بين الحين والآخر إلقاء القبض على أفراد من بقايا التنظيم في عدة مناطق بالعراق.
من جهتها، دعت مبعوثة الأمم المتحدة إلى العراق إلى “دعم دولي واسع النطاق” يمنع متطرفي تنظيم داعش من استعادة موطئ قدم لهم في العراق. وقالت جينين هينيس بلاسخارت في مجلس الأمن، إنه إذا لم تتم معالجة مسألة عودة عناصر “داعش” وعائلاتهم من سوريا إلى العراق بشكل صحيح “فإننا نجازف في خلق أرض خصبة جديدة لجيل قادم من الإرهابيين”. وأكدت أن هذه المسألة “ليست مجرد مشكلة عراقية”، لأن هناك مقاتلين غير عراقيين أيضا، وانتقدت ضمنا دولا لم تذكرها بالاسم تحافظ على “مسافة استراتيجية” من مواطنيها. وأضافت هينيس بلاسخارت في ملاحظة مشجعة أن العاصمة بغداد بدأت بالانفتاح وأن المنطقة الخضراء، حيث يوجد العديد من الدوائر الحكومية والسفارات الأجنبية، ستلغى قريبا جدا، لكنها قالت إن الوضع الأمني في العاصمة وفي جميع أنحاء العراق يتطلب مراقبة دقيقة لأن تهديد تنظيم داعش المتطرف لايزال قائما. وانتقدت المبعوثة أيضا الاقتتال السياسي في العراق، والذي أعاق تعيينات وزارية رئيسية بعد عام من الانتخابات الوطنية، كما تحدثت عن الفساد “المتفشي في جميع المستويات في العراق”.
على صعيد آخر، كشف مصدر في برلمان إقليم كردستان العراق عن أن البرلمان سينتخب رئيسا للإقليم خلال جلسة يعقدها الاسبوع المقبل. وقال عضو عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني، طلب عدم ذكر اسمه ، لوكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ) :”من المقرر أن يعقد برلمان إقليم كردستان المؤلف من 111 مقعدا جلسة لانتخاب رئيس الاقليم خلال الأسبوع المقبل دون تحديد اليوم”. وأضاف أنه “يتوقع أن تعلن رئاسة البرلمان موعد عقد الجلسة خلال الأيام القليلة المقبلة”. ويعتبر نيجيرفان بارزاني رئيس الوزراء الحالي للإقليم، ومرشح الديمقراطي الكردستاني الذي يحوز 45 مقعدا، أبرز المرشحين للمنصب.
وبحسب ما أعلنت رئاسة البرلمان في وقت سابق، فإن هناك ستة مرشحين يتنافسون على الفوز برئاسة الإقليم منذ تنحي رئيسه السابق مسعود بارزاني عن الرئاسة بداية نوفمبر عام 2017 إثر إجراء الاستفتاء على انفصال الإقليم عن العراق الذي أجري سبتمبر من العام نفسه.

إلى الأعلى