الأحد 24 سبتمبر 2017 م - ٣ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / إسدال الستار على المهرجان الداخلي لفرقة هواة الخشبة المسرحية ومسرحية “أمل” تحصد جائزة أفضل عرض متكامل
إسدال الستار على المهرجان الداخلي لفرقة هواة الخشبة المسرحية ومسرحية “أمل” تحصد جائزة أفضل عرض متكامل

إسدال الستار على المهرجان الداخلي لفرقة هواة الخشبة المسرحية ومسرحية “أمل” تحصد جائزة أفضل عرض متكامل

كتب ـ أسعد بن بشير العدوي :
حصدت مسرحية “أمل” على جائزة أفضل عرض متكامل في المهرجان الداخلي الذي نظمته فرقة هواة الخشبة المسرحية بالرستاق منذ الخميس الماضي ، وفاز بجائزة أفضل ممثلة دور أول الفنانة جهينة الحبسية عن عرض “أمل” ، فيما حاز عادل الحراصي على جائزة أفضل ممثل دور أول عن العرض المسرحي “طنا” ، فيما حصلت أميرة العريمية على جائزة أفضل ممثلة دور ثاني عن عرض “طنا” ، بينما حصل على جائزة أفضل ممثل دور ثاني حيان اللمكي عن عرض “المهرج والشيطان” ، وحصل عماد الحراصي على جائزة أفضل مخرج عن مسرحية “المهرج والشيطان” ، اما جائزة أفضل سينوغرافيا فحصل عليها العرض المسرحي ” أمل ” ، فيما منحت لجنة التحكيم عدة جوائز تشجيعية منها في تصميم أفضل بوستر وفاز بها حمود الخروصي ، وأخرى في تأليف النصوص وحصل عليها هشام الحراصي ، وأفضل ممثل عن كل عرض لعبدالله الحراصي عن عرض مسرحية “المهرج والشيطان” وحمود الحراصي عن عرض مسرحية “أمل” ، وطلال الهدابي عن عرض مسرحية “طنا”.
وكان قد عرض في الختام الذي رعاه خليفة الحراصي رئيس فرقة هواة الخشبة مسرحية “أمل” من تأليف أحمد الجابري وإخراج أحمد الحراصي وتدور أحداث المسرحية عن توقعات مختلفة عن توقعات الناس ، وتحكي قصة ذات صراعات مختلفة في زمن يتراوح بين أوائل السبعينيات إلى أواخرها في موسم من مواسم الحصاد لجني البسر وتجفيف الفاغور ، وبين الظلم والجبروت تمثلها شخصية جابر ، والطيبة والحب يجمعها أبو راشد وأهل قريته ، إضافة إلى عدم الاستقرار النفسي في شخصية ربيع ابن جابر ، وتأتي “أمل” وهي الحلقة التي تدور عليها الأحداث للبحث عن الحلول ، الصراعات في المسرحية تبرز للمجتمع كيف يمكن للإنسان أن يلفت نظرة الأمل بتحقيق ما يصبو إليه وأن الرياح تأتي بما لا تشتهي السفن .
وشهد مهرجان فرقة هواة الخشبة المسرحية بالرستاق تقديم ثلاث مسرحيات وهي “المهرج والشيطان” من تأليف عمار نعمة جابر واخراج عماد الحراصي ، والمسرحية الثانية بعنوان “الطنا” من تأليف واخراج هشام الحراصي و العرض الثالث بعنوان “أمل” من تأليف احمد الجابري واخراج احمد الحراصي ، وقد ضمت لجنة التحكيم كل من الفنان محمد المعمري رئيس فرقة الرستاق المسرحية والفنان خالد الضوياني من فرقة الرستاق المسرحية والفنان مشعل العويسي .
ويقول خليفة الحراصي رئيس فرقة هواة الخشبة : الحمدالله على نجاح هذا المهرجان الداخلي والهدف من إقامته هو ايجاد مخرجين ومؤلفين ومصممين جدد للفرقة والاطلاع على امكانيات الشباب في ادارة فرق العمل المسرحي بالسلطنة حرصا على تطوير امكاناتهم وصقلها فنيا ليتمكنوا من ادارة انشطة الفرق عامة وبالمسرح خاصة بأنفسهم وانتاج اعمال مسرحية جديدة قابلة للتطوير والارتقاء بثقافة المجتمع وتذوقه للجمال والفن .
اما جهينة الحبسية الفائزة بجائزة أفضل ممثلة دور أول فتقول : الحمدالله .. أنا سعيدة بهذا الانجاز ولم أكن اتوقع الفوز ، وكل هذا بفضل الله سبحانه وتعالى ، كما هي أيضا مساندة وجهود أحمد الحراصي وثاني السعدي و عبدالوهاب السلماني كما توجه بالشكر الى زملائي في الفرقة على انجاح المسرحية ولولاهم ما استطعت تأدية دوري بهذا المستوى ، كما أتمنى من القائمين على المهرجان الاستمرار بإقامة مثل هذا المهرجانات والاستفادة والخروج بممثلين وخريجين جدد .

إلى الأعلى