الإثنين 17 يونيو 2019 م - ١٣ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / في كأس إسبانيا: فالنسيا ينزل برشلونة عن عرشه ويعمق جراحه
في كأس إسبانيا: فالنسيا ينزل برشلونة عن عرشه ويعمق جراحه

في كأس إسبانيا: فالنسيا ينزل برشلونة عن عرشه ويعمق جراحه

أ.ف.ب: عمق فالنسيا جراح برشلونة وحرمه أن يصبح أول فريق يحرز لقب كأس إسبانيا لكرة القدم خمس مرات متتالية، بفوزه عليه 2-1 في المباراة النهائية على ملعب “بنيتو-فيامارين” في اشبيلية.
وتقدم فالنسيا بهدفين في الشوط الاول عبر الفرنسي كيفن غاميرو (21) ورودريغو مورينو (33)، قبل ان يقلص الارجنتيني ليونيل ميسي (73) الفارق لبرشلونة.
وبعدما كان قريبا من ثلاثية تاريخية، لتتويجه المريح بلقب الدوري المحلي وتقدمه على ليفربول الانكليزي 3-صفر في ذهاب نصف نهائي دوري ابطال اوروبا، خرج “بلاوغرانا” من المسابقة القارية برباعية على ارض ليفربول ايابا، وسقط السبت امام فالنسيا الذي ابتعد عنه 26 نقطة في الليغا!
وبرغم الدفاع الظاهر من ادارة برشلونة ونجمه ميسي عن المدرب ارنستو فالفيردي، الا ان الاخير الذي عجز عن تكرار ثنائية الموسم الماضي سيستهل عطلته الصيفية باسوأ طريقة ممكنة.
لكن رئيسه جوسيب ماريا بارتوميو حاول طمأنته مجددا “يجب تهنئة فالنسيا، يستحقون الفوز. سيصار الى تجديد في الفريق الموسم المقبل لكن الوقت ليس مناسبا الان للحديث عن ذلك… قلتها دوما ان ارنستو يملك عقدا معنا للموسم المقبل. هو المدرب.. الموسم ليس فاشلا وليس ممتازا، هو موسم جيد جدا لان الفوز بالدوري هو الهدف الدائم”.
وكان برشلونة، المتوج 30 مرة بلقب الكأس التي انطلقت قبل 117 عاما، يبحث أن يصبح أول ناد يتوج خمس مرات تواليا، لكنه بقي متعادلا مع انجازي ريال مدريد 1905-1908 وأتلتيك بلباو 1930-1933 المتوّجين اربع مرات على التوالي.
بدوره، قال فالفيردي “قبل شهر كنا نحتفل بلقب الدوري وكنا قادرين على احراز ثلاثية. كانت التوقعات عالية وخرجنا عن المسار. كانت المباراة غريبة، فالنسيا أوجعنا كثيرا بنجاعته ثم تراجع الى الخلف…”.
في المقابل، نجح فالنسيا بتكريس عقدته لبرشلونة هذا الموسم، فبرغم انه استهل المباراة مع فوز يتيم في آخر 14 مواجهة بين الطرفين، الا انه تعادل مرتين مع برشلونة في الدوري (1-1 و2-2) .

إلى الأعلى