الأربعاء 13 نوفمبر 2019 م - ١٦ ربيع الاول ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / السعودية تدعو لتحرك حاسم لتهديد إمدادات الطاقة العالمية
السعودية تدعو لتحرك حاسم لتهديد إمدادات الطاقة العالمية

السعودية تدعو لتحرك حاسم لتهديد إمدادات الطاقة العالمية

الرياض ـ عواصم ـ وكالات: دعا وزير الطاقة والصناعة السعودي خالد الفالح إلى استجابة سريعة وحاسمة، لتهديد إمدادات الطاقة العالمية، وذلك عقب الهجوم الذي استهدف ناقلتي نفط في المياه الدولية ببحر عمان. ونقل الحساب الرسمي لوزارة الطاقة والصناعة السعودية على موقع “تويتر”، عن الفالح قوله خلال جلسة اجتماع وزاري “لا بد من الاستجابة السريعة والحاسمة لتهديد إمدادات الطاقة واستقرار الأسواق وثقة المستهلكين، الذي تشكله الأعمال الإرهابية الأخيرة في كل من بحر العرب والخليج العربي، ضد حلقات سلسلة إمداد الطاقة العالمية الرئيسة”.
وتعرضت ناقلتي نفط ترفعان علمي بنما وجزر مارشال لانفجارات الخميس الماضي، في المياه الدولية ببحر عمان، وتم إجلاء طاقم السفينتين بعد اشتعال النيران فيهما. وأوردت وسائل إعلام عالمية، أن واحدة من السفن تدعى “فرونت آلتير”، ترفع علم جزر مارشال، بينما أعلنت شركة “بي أس أم” لإدارة السفن في سنغافورة، أن واحدة من ناقلاتها وتحمل اسم “كوكوكا كوريغوس” كانت هدفا لـ”حادثة أمنية”، وأن أفراد الطاقم وهم 21 شخصا تركوا السفينة وتم إنقاذهم.
ونفت طهران الاتهامات التي وجهتها إليها الولايات المتحدة بشأن الانفجارات التي أصابت ناقلتي النفط في المياه الدولية ببحر عمان، حيث حملت واشنطن إيران المسؤولية. وتضمن بيان رسمي لوزارة الخارجية الإيرانية “أن هذه الاتهامات لا أساس لها، وأن إيران قامت “بمساعدة السفينتين المنكوبتين و”إنقاذ” طاقميهما. وفي نفس السياق قال بحارة ناقلة النفط اليابانية التي تعرضت لانفجار إنهم رأوا “جسما طائرا” قبل وقوع انفجار ثان على متنها.
والشهر الماضي، تعرضت ناقلتا نفط سعوديتان وناقلة نفط نرويجية وسفينة شحن إماراتية لأضرار في “عمليات تخريبية” قبالة سواحل إمارة الفجيرة، حسبما أعلنت سلطات الإمارات. ودعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش أمس الاول إلى إجراء تحقيق لكشف الحقائق وتحديد الجهة المسؤولة عن الهجوم على ناقلتي النفط. وكان جوتيريش، الذي ندد بالهجوم على الناقلتين، يتحدث وإلى جواره أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية عقب اجتماعهما معا. وقال أبو الغيط للصحفيين إنه لا يعتقد أن أي بلد عربي سيحاول تعطيل الممرات البحرية بالتصرف بالطريقة التي جرت في خليج عمان أو في مضيق هرمز.

إلى الأعلى