الإثنين 9 ديسمبر 2019 م - ١٢ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الأولى / توعية شاملة تدعم جوهر العدالة

توعية شاملة تدعم جوهر العدالة

إذا كان جوهر العدالة يتمثل في حصول كل فرد على حقوقه وضمان أدائه لواجباته بما يكفل للمجتمع التقدم والاستقرار, فإن الدعامة الرئيسية لتحقيق هذه المقاصد تتمثل في معرفة كل فرد بما له من حقوق وما عليه من واجبات، وأيضًا المعرفة التامة بالتشريعات والقوانين التي تمثل الإطار الجامع لهذه المنظومة.
وفي هذا الصدد يضطلع الادعاء العام بدور كبير في التوعية القانونية بما يساعد على الحد من الوقوع في المخالفات، وبالتالي انخفاض القضايا نتيجة الوعي القانوني لدى المواطن والمقيم.
فوفقًا لما قاله سعادة حسين بن علي الهلالي المدعي العام بمناسبة انعقاد ندوة التوعية القانونية بمحافظة الوسطى فإن التوعية مسعى الادعاء العام في شتى محافظات السلطنة، سواء في مؤسسات المجتمع المدني أو مؤسسات التعليم المختلفة، كما أن أعضاء الادعاء العام أسهموا من خلال ثقافتهم المعرفية ـ لا سيما التخصصية في جوانب القانون المختلفة ـ في تقديم جرعات توعوية هادفة، سواء كانت في الموضوعات العامة التي تهم المجتمع والرأي العام أو الموضوعات التخصصية كقضايا تقنية المعلومات والمخدرات وغيرها .
كذلك فإن الموضوعات التي تم طرحها في أوراق العمل بندوة التوعية القانونية بالوسطى راعت شمولية عملية التوعية؛ إذ تناولت قانون السلطة القضائية والادعاء العام، وقانون الجزاء وقضايا تقنية المعلومات، إلى جانب قانون الثروة المائية وإقامة الأجانب، في مسعى لتوسيع نطاق المعرفة العامة بهذه القوانين والإلمام بموادها بغية التعريف الشامل بها، وكذلك إطلاع الرأي العام بمستجدات المواد في قانون الجزاء الجديد.
ومع العزم على تنفيذ مثل هذه الندوات في مختلف محافظات السلطنة، يمضي الادعاء العام في أداء رسالته النبيلة في المجتمع جنبًا إلى جنب مع دوره كإحدى المؤسسات القانونية الضامنة لتحقيق العدالة الناجزة.

المحرر

إلى الأعلى