الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 م - ٢٣ صفر ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الخام العماني يتجاوز 61 دولاراً والأسعار العالمية تصعد وسط آمال اتفاق صيني أميركي
الخام العماني يتجاوز 61 دولاراً والأسعار العالمية تصعد وسط آمال اتفاق صيني أميركي

الخام العماني يتجاوز 61 دولاراً والأسعار العالمية تصعد وسط آمال اتفاق صيني أميركي

مسقط ـ عواصم ـ وكالات: بلغ سعر نفط عُمان تسليم شهر أغسطس القادم أمس 29ر61 دولار إذ تجاوز الخام العماني 61 دولاراً للبرميل، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد ارتفاعًا بلغ دولارًا و32 سنتًا مقارنة بسعر أمس الأول الثلاثاء الذي بلغ 97ر59 دولار.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر يوليو المقبل بلغ 69 دولارًا و99 سنتًا للبرميل منخفضًا بمقدار دولار و17 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر يونيو الجاري.
بينما واصلت أسعار النفط مكاسبها للجلسة الثانية أمس الأربعاء، بدعم من انتعاش الآمال بخصوص التوصل إلى اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين والتحفيز الاقتصادي المحتمل من البنك المركزي الأوروبي.
وتلقت أسواق النفط دعما أيضا من التوترات في الشرق الأوسط عقب الهجمات التي استهدفت ناقلات بالمنطقة الأسبوع الماضي.
وارتفع خام القياس العالمي برنت في العقود الآجلة 20 سنتا أو 0.3% إلى 62.34 دولار للبرميل وكان الخام صعد 2% أمس الثلاثاء.
وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 20 سنتا أو 0.4% إلى 54.10 دولار للبرميل، وارتفع الخام 3.8% في الجلسة الماضية.
وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تغريدة على موقع تويتر إنه تم البدء في الترتيبات اللازمة للقائه مع الرئيس الصيني شي جين بينج خلال قمة مجموعة العشرين في أوساكا باليابان الأسبوع المقبل.
في الوقت نفسه، قال رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي أمس الأول الثلاثاء إن البنك سييسر السياسة النقدية مجددا إذا لم يتسارع التضخم، مشيرا إلى تغيير في اتجاه السياسة في الوقت الذي تهدد فيه الحرب التجارية جهوده التحفيزية.
وأعلنت أمانة منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) أمس الأربعاء أن الاجتماع الوزاري للدول أعضاء المنظمة والدول المتحالفة معها من غير الأعضاء (أوبك بلس) سينعقد في فيينا في الأول والثاني من يوليو القادم، وليس خلال الأسبوع القادم كما كان مقررا.
وصرح مصدر مطلع على ترتيبات الاجتماع بأنه تقرر التأجيل نظرا للتضارب في المواعيد بين الاجتماع وبين اجتماعات قمة مجموعة العشرين المقررة الأسبوع القادم في أوساكا باليابان.
وكانت دول المنظمة اتفقت مع عشر دول أخرى من خارجها العام الماضي على خفض الإنتاج المشترك من النفط بـ2ر1 مليون برميل يوميا خلال النصف الأول من العام، وهو الإجراء الذي خفض الإمدادات العالمية بأكثر من 1% .

إلى الأعلى