الجمعة 19 يوليو 2019 م - ١٦ ذي القعدة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “أسياد” تسجل نموًا 14% في أرباحها التشغيلية في النصف الأول من العام الجاري
“أسياد” تسجل نموًا 14% في أرباحها التشغيلية في النصف الأول من العام الجاري

“أسياد” تسجل نموًا 14% في أرباحها التشغيلية في النصف الأول من العام الجاري

ارتفاع حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة بالمناطق الحرة بصحار وصلالة إلى ٥٠٠ مليون دولار

موانئ “اسياد” تحقق ٢٧% نموا بحجم البضائع العامة و١٤% على مستوى الحاويات بنهاية العام الجاري

“بريد عمان” تحقق خدمة توصيل على الوقت بنسبة ٩٥% و 50% النمو المتوقع لـ “مواصلات” .. و”العبارات” تنجح بخفض التكاليف

كتب ـ يوسف الحبسي:

نظّم فريق قيادة “أسياد”، المجموعة العمانية العالمية للوجيستيات، مؤتمرها السنوي الأول تحت عنوان “مجلس أسياد” على مستوى شركات المجموعة لعرض ما حققته من أداء خلال النصف الأول من ٢٠١٩، والتذكير بأهم المبادرات والاستحقاقات المرتقبة خلال النصف الثاني من العام.
وقد شارك في “مجلس أسياد” أكثر من ٥٠٠ موظف وممثل عن الجهات ذات العلاقة من مختلف شركات ومكاتب عمل المجموعة، وذلك في مركز عمان للمؤتمرات والمعارض، وتضمّن عروضاً عن العمليات الحالية للمجموعة والخطط المستقبلية، وسوف ينعقد المجلس بصفة دورية كونه إحدى آليات تعزيز التعاون والتنسيق ما بين مختلف الشركات ضمن مجموعة أسياد.
واستهل المهندس عبدالرحمن بن سالم الحاتمي، الرئيس التنفيذي للمجموعة العمانية العالمية للوجيستيات “أسياد” اللقاء بالتأكيد على ما حققته أسياد من نمو سريع خلال الستة أشهر الأخيرة مما يعزى إلى ارتفاع المبيعات واستحداث خدمات جديدة ذات عائدات إضافية، حيث سجلت المجموعة نمواً بقيمة ١٤٪ على الأرباح التشغيلية، مع توقعات بأن تصل هذه النسبة إلى ٢٣٪ من إجمالي عام ٢٠١٩” مضيفا أن عام ٢٠١٩ هو عام الأداء المالي الأفضل في تاريخ المجموعة حتى اليوم.

نمو بنسبة 27 بالمائة
وأشار إلى أن موانئ المجموعة العمانية العالمية للوجيستيات “أسياد” من المتوقع أن تسجل للعام ٢٠١٩ نمواً بنسبة ٢٧٪ في حجم البضائع العامة و١٤٪ على مستوى حجم الحاويات مشيراً إلى أن حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة في المناطق الحرة في صحار وصلالة ارتفع لهذا العام إلى ٥٠٠ مليون دولار أميركي حتى اليوم (أمس)، متجاوزاً بذلك إجمالي حجم الاستثمارات للعام ٢٠١٨م.
وقال الحاتمي: إن شركة عُمان للحوض الجاف حققت رقماً قياسياً جديداً، حيث تمكنت من تقديم خدماتها لـ (١٩) سفينة خلال يوم واحد، ينما انضمت خمس سفن جديدة للشركة العمانية للنقل البحري، مع التوقعات بأن يصل إجمالي عدد سفن الشركة إلى ٧١ سفينة بحلول ٢٠٢٣، لتحقيق نمو بقيمة ٦٠٠٪ على مستوى الأحجام بوحدة تعادل العشرين قدماً، كما تم افتتاح مدينة خزائن الاقتصادية، وتسجيل دخول أولى الشركات العالمية للمدينة التي تبلغ مساحتها ٥٢ مليون متر مربع.

بريد عمان
وأضاف: أن بريد عمان حققت خدمة توصيل على الوقت بنسبة ٩٥% من الطرود والبريد، ونسبة رضا إيجابية لدى ٨٥% من العملاء، وتوقّع نسبة نمو بقيمة ٥٠% لهذا العام على مستوى عدد الركاب لدى شركة مواصلات التي حققت أيضاً رقماً قياسياً تاريخياً على مستوى عدد الركاب في اليوم الواحد، بتسجيل خدمة ٤٣ ألف راكب في يومٍ واحد، ونجحت شركة العبارات الوطنية العمانية في خفض التكاليف بقيمة نصف مليون ريال عماني على مدار السنوات الخمس الماضية، مع رفع معدلات التعمين لتصل إلى ٨١%.
وأعرب الحاتمي عن تطلّعه قدماً للنصف الثاني من ٢٠١٩، إذ “تكمن قوتنا كمجموعة في مدى قدرتنا على التعاون ومشاركة النجاحات مع بعضنا البعض لندعم تقدّمنا سوياً لتعزيز مكانة مجموعة أسياد والسلطنة كوجهة رائدة في اللوجستيات على مستوى العالم”.

مشروع المركز
وأشار الحاتمي إلى أن إطلاق مشروع (المركز) لربط سلسلة التوريد التابعة للمجموعة بدءاً من الموانئ والشحن البحري ووصولاً إلى المستهلك، ستسهم هذه الخطوة في تعزيز مبدأ التكاملية للخدمات التي توفرها المجموعة للأسواق العالمية.
وأضاف الحاتمي: ضمن أولوياتنا أيضاً العمل على رقمنة جميع الخدمات وتبنّي التقنيات الجديدة مثل الذكاء الصناعي، والبيانات الضخمة، وإنترنت الأشياء، وسلسلة الكتل (بلوك تشين) لترسيخ مكانة المجموعة ضمن قائمة الوجهات ذات الخدمات الأكثر تقدّماً وتنافسية وكفاءة وفعالية الحلول والخدمات اللوجستية التي نقدّمها حول العالم.
وأكّد الحاتمي على الدور المركزي الذي يلعبه أفراد المجموعة بصفتهم العنصر الرئيسي وراء جميع إنجازات وطموحات المجموعة وخططها ، مضيفاً: نعمل على العديد من البرامج لتطوير القدرات والكفاءات على مستوى المجموعة ـ بالتركيز بداية على الأفراد من أصحاب القدرات الواعدة.
وقال ريجي فيرملن الرئيس التنفيذي لميناء الدقم : ارتفاع حجم الحاويات في ميناء الدقم ساهم في إيجاد رحلات أسبوعية بخطوط التغذية التابعة للشركة العمانية للنقل البحري. في الوقت الذي أوضح فيه علي تبوك الرئيس التنفيذي للمنطقة الحرة بصلالة بنجاح المنطقة الحرة بصلالة بوضع حجر الأساس لمشروعين هما أكاديمية المعرفة ومصنع ديباك عمان.

19 سفينة خلال يوم واحد
وقال المهندس الدكتور أحمد العبري الرئيس التنفيذي لشركة إدارة وتشغيل المواني “مرافئ” إلى أن التوقعات تشير أن ميناء السلطان قابوس سيسجل هذا العام أكبر معدل لعدد السفن التي يستقبلها خلال عام واحد. كما أكد مارك جيلينكيرشن الرئيس التنفيذي لمنياء صحار والمنطقة الحرة أن منطقة صحار الحرة أول منطقة حرة في السلطنة تقوم بتطوير نظام الطاقة الشمسية.
وقال مارك هارديمان الرئيس التنفيذي لميناء صلالة أن الميناء سيعد أكبر مصدر للجبس حول العالم.

إلى الأعلى