الخميس 18 يوليو 2019 م - ١٥ ذي القعدة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / المحك الرئيسي للقيادة والتحليل الاستراتيجي

المحك الرئيسي للقيادة والتحليل الاستراتيجي

إذا كان تولي المراكز القيادية، سواء في القطاعات العسكرية أو الأمنية أو المدنية يعتمد اعتمادًا كليًّا على القدرة على القيادة والتحليل الاستراتيجي, فإن القدرة على اتخاذ القرار تعد المحك الرئيسي الذي من خلاله تقاس حصيلة هذا التحليل، خصوصًا وأن صنع القرار في هذه المراكز يعد عملية مفصلية تتحدد من خلالها التوجهات في العديد من القضايا.
ومن هذا المنطلق يعد التمرين السنوي (صنع القرار) الذي ينفذه المشاركون بالدورة السادسة من مختلف الجهات العسكرية والأمنية والمدنية، وبدأت فعالياته في كلية الدفاع الوطني إحدى أهم المحطات الرئيسية في المنهاج العام للكلية، وهو أحد أهم التمارين على المستوى الوطني الذي حرصت الكلية على تنفيذه بمشاركة عدد من الخبراء والمستشارين من مختلف المؤسسات الحكومية بهدف تحقيق العمل الوطني التكاملي المشترك فيما بينها في صنع واتخاذ القرارات الاستراتيجية على المستوى الوطني.
فهذه القرارات تتعلق بالقضايا الوطنية والإقليمية والدولية وتأثيرها على الأمن الوطني استنادًا إلى الأسس والأدوات والطرق العلمية التي اكتسبها المشاركون بالدورة في مختلف العلوم الاستراتيجية، حيث يقوم المشاركون بدراسة وتحليل وتقييم مجموعة من الأحداث والفرضيات التي تحاكي البيئة المحلية والإقليمية والدولية لتمكين المشاركين من ممارسة القيادة والسيطرة للوصول إلى صناعة القرار على المستوى الاستراتيجي.
كما أن هذا التمرين يعد فرصة سانحة لتبادل الخبرات والمعارف والأفكار بين المشاركين فيه والخبراء ممثلي الجهات الحكومية.
كما يأتي التمرين تتويجًا للمعارف والمهارات الأكاديمية التي اكتسبها المشاركون في الدورة، وترجمة للمعارف النظرية ضمن خطة المنهاج العام للدورة ومقرراتها الأكاديمية الاستراتيجية المتضمنة أحدث تقنيات التدريب على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية.
فاتخاذ القرار محور أساسي من محاور القيادة والتحليل الاستراتيجي، ويعتمد في المقام الأول على الإلمام بالدراسات والقضايا الاستراتيجية ذات الصلة بمفاهيم الأمن الوطني، والإدراك بأهمية المصالح والأهداف الوطنية العليا.

المحرر

إلى الأعلى