الإثنين 14 أكتوبر 2019 م - ١٥ صفر ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الخام العماني فوق 64 دولاراً والأسعار العالمية تصعد
الخام العماني فوق 64 دولاراً والأسعار العالمية تصعد

الخام العماني فوق 64 دولاراً والأسعار العالمية تصعد

روسيا: اتفاق النفط العالمي ساهم في استقرار الأسواق
مسقط ـ عواصم ـ وكالات: تمسك الخام العماني فوق 64 دولاراً للبرميل وبلغ سعر نفط عُمان تسليم شهر أغسطس القادم أمس 02ر64 دولار، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد انخفاضًا بلغ 22 سنتًا مقارنة بسعر يوم الجمعة الماضي الذي بلغ 24ر64 دولار.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر يوليو المقبل بلغ 69 دولارًا أميركيًا و99 سنتًا للبرميل منخفضًا بمقدار دولار واحد و17 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر يونيو الجاري.
بينما ارتفعت أسعار النفط أمس الاثنين إثر استمرار التوترات بين إيران والولايات المتحدة بعدما قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إنه سيعلن عقوبات “كبرى” على طهران.
وارتفع خام القياس العالمي برنت 25 سنتاً أو 0.4% إلى 65.45 دولار للبرميل.
وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 37 سنتاً أو 0.6% إلى 57.80 دولار للبرميل.
وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأسبوع الماضي إنه ألغى ضربة عسكرية للرد على إسقاط إيران لطائرة أميركية مسيرة. وقال أمس الأول الأحد إنه لا يسعى إلى الحرب مع إيران.
لكن واشنطن أعلنت عن عقوبات جديدة على إيران أمس الاثنين.
وقال إدوارد مويا، كبير محللي السوق في أواندا “يجب أن تدعم الخلافات في الشرق الأوسط أسعار النفط في مطلع الأسبوع إذ تنتظر أسواق النفط رؤية رد إيران على التهديد بفرض عقوبات إضافية”.
وصعدت أسعار النفط الأسبوع الماضي بعد أن أسقطت إيران الطائرة المسيرة التي قال الولايات المتحدة إنها كانت في المجال الجوي الدولي بينما قالت طهران إنها كانت فوق أراضيها.
وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أمس الاثنين: إن اتفاق منتجي الخام في العالم على كبح الإنتاج أدى إلى تحقق الاستقرار في أسواق النفط وجعل استثمارات القطاع جذابة.
وذكر نوفاك خلال منتدى للطاقة في مدينة سان بطرسبرج الروسية أن التنافس يحتدم في أسواق الطاقة العالمية.
كما قال وزير الطاقة الروسي: إن المحادثات مع شركة أرامكو السعودية بخصوص المشاركة في مشروع الغاز الطبيعي المسال-2 بالقطب الشمالي الخاص بشركة نوفاتك الروسية مستمرة.
وأضاف الوزير في منتدى حول الطاقة في مدينة سان بطرسبرج الروسية أن هناك الكثير من الضبابية في أسواق الطاقة العالمية.

إلى الأعلى