الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / سوريا: الجيش يسيطر على الدخانية والطيران يقصف رتلا للإرهابيين بجرود عرسال
سوريا: الجيش يسيطر على الدخانية والطيران يقصف رتلا للإرهابيين بجرود عرسال

سوريا: الجيش يسيطر على الدخانية والطيران يقصف رتلا للإرهابيين بجرود عرسال

دمشق ـ (الوطن) ـ وكالات:
سيطر الجيش السوري على بلدة الدخانية في ريف دمشق فيما قصف سلاح الجو السوري رتلا للارهابيين بجرود عرسال على الحدود مع لبنان في الوقت الذي بلغ فيه عدد المسلحين الذين عالجتهم اسرائيل في مستشفى صفد 386 مسلحا.
وتقع الدخانية قرب مدينة جرمانا التي تشهد كثافة سكانية كبيرة ولجا اليها الكثيرون من مناطق تشهد اعمال عنف في ريف العاصمة. وهي بمحاذاة الطريق المتحلق الجنوبي الذي يقود من دمشق الى درعا، وعلى مسافة قصيرة من احياء دمشق القديمة، وبالتالي فان سيطرة الجيش عليها يحمي قسما كبيرا من احياء دمشق من قذائف الهاون التي يطلقها المسلحون على العاصمة.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني سوري “تمت صباح اليوم (أمس) استعادة بلدة الدخانية” الواقعة في الغوطة الشرقية، احد معاقل المسلحين في ريف دمشق، المحاصر منذ اشهر طويلة من قوات الجيش السوري.
واضاف المصدر ان “اعادة السيطرة على الدخانية يعد انجازا كونه تم في زمن قياسي استطاع خلاله الجيش اخراج الارهابيين الذين تحصنوا في المباني السكنية وانتشروا بين المواطنين، ما عقد تنفيذ المهمة”.
واعتبر المصدر الامني ان اهمية استعادة السيطرة على البلدة تكمن “في أنها كانت تعتبر من المناطق الامنة والمجاورة لتجمعات سكانية كثيفة”، و”دخول المجموعات الارهابية اليها كان مناورة لتخفيف خطر الضربات التي كانت تتلقاها في حي جوبر (في شرق دمشق) ومناطق اخرى في الغوطة الشرقية”.
واضاف المصدر ان استعادة السيطرة على الدخانية “ستساهم بتضييق الخناق على المجموعات الارهابية الموجودة في عين ترما وجوبر ودوما وحصرها ضمن نطاق ضيق لتسهيل عملية القضاء عليها”.
واكد المصدر ان “العملية مستمرة في الغوطة الشرقية حتى تطهيرها بشكل كامل من اي تواجد ارهابي”.
وقال المصدر ان القوات المسلحة تمكنت ايضا من “اعادة الامن الى المناطق المحيطة بالبلدة والتي توجد فيها بعض الشركات التجارية ومعامل الالبسة”.
الى ذلك دمر سلاح الجو في الجيش السوري رتل آليات للإرهابيين بمن فيه في جرود عرسال بريف دمشق.
وفي ريف حماة قضى سلاح الجو في الجيش على 29 إرهابيا ودمر سيارات نقل كبيرة لهم بمن فيها في عطشان وسكيك،كما قضى سلاح الجو على 25 إرهابيا بتدمير عدة آليات لهم في شنان وتل عاس بريف إدلب.
إلى ذلك أوقعت وحدات من الجيش أعدادا من الإرهابيين قتلى ومصابين ودمرت آلياتهم وأسلحتهم خلال استهداف تجمعاتهم في عدة بلدات وقرى بأرياف حماة وإدلب وحمص وحلب ودمشق.
في غضون ذلك تقدم سلطات الاحتلال الإسرائيلي مختلف أنواع الدعم للتنظيمات الإرهابية المسلحة في سوريا وتنقل الإرهابيين المصابين إلى مشافيها للعلاج حيث نقلت أمس الأول مصابين اثنين إلى مشفى زيف بصفد الذى عالج 386 إرهابيا إلى الآن.
وقال موقع والا الإسرائيلي إن الجيش الإسرائيلي نقل مصابين سوريين إلى مشفى زيف بصفد أحدهما جراحه خطرة والآخر في حالة متوسطة مع كسر في رجله اليسرى.
ونقلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي المئات من الإرهابيين الذين أصيبوا خلال ملاحقة الجيش السوري لهم إلى مشافيها لعلاجهم في إطار الدعم الذي تقدمه لهم.

إلى الأعلى