الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / داعش تدخل شرق (عين العرب) واندلاع حرب شوارع

داعش تدخل شرق (عين العرب) واندلاع حرب شوارع

عين العرب ـ وكالات: صرح مسؤول كردي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) بأن حرب شوارع اندلعت في بلدة عين العرب (كوباني) الكردية، بعدما اقتحم مسلحو داعش المناطق الشرقية للبلدة باستخدام الدبابات والسيارات المفخخة. وقال مصطفي بالي رئيس اتحاد الإعلام الحر المحلي شبه الرسمي إن وحدات حماية الشعب الكردي تقاتل من “منزل لمنزل” شرق البلدة. وأضاف أن وحدات حماية الشعب الكردي قامت بإجلاء جميع المدنيين الباقين
بما في ذلك المسؤولون المحليون إلى معبر حدود تركي باستثناء عدد قليل أصر على البقاء. فيما قتل انتحاريان تابعان لتنظيم داعش كانا يقودان شاحنتين مفخختين ما لا يقل عن 30 من الميليشيات الكردية والشرطة في الحسكة شمال شرق سوريا. وقال المرصد، الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له، إن الانتحاريين فجرا نفسيهما عند مركزين تابعتين لوحدات حماية الشعب الكردي والأسايش أو الشرطة الكردية عن الحدود الغربية للمدينة. وكان المقاتلون الأكراد قد صدوا هجوما لداعش على مدينة عين العرب السورية الحدودية مع تركيا، بعد معارك عنيفة أحرز خلالها التنظيم مزيدا من التقدم وتمكنت مجموعة منه من التسلل إلى المدينة قبل أن يتم القضاء عليها. وقتل في الهجوم والمعارك التي رافقته ومحاولة التسلل 47 مقاتلا من تنظيم داعش، بينهم عشرون في كمين نصبه المقاتلون الأكراد للمجموعة المتسللة التي نجحت في دخول شارع عند طرف المدينة الشرقي، و19 مقاتلا من “وحدات حماية الشعب” الكردية، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس. وأفاد صحفيون متواجدون على الحدود التركية على بعد كيلومترات من عين العرب عن سماع أصوات رشقات رشاشة متقطعة ورؤية سحب بيضاء من الدخان فوق المدينة. كما شاهد مصور لوكالة الصحافة الفرنسية سلسلة أعلام لتنظيم داعش على مبان وتلال شرق المدينة. وتبعد هذه الأعلام حوالي 150 مترا تقريبا عن أقرب نقطة من كوباني، بحسب المرصد السوري. وخلال الهجوم الذي نفذه مقاتلو التنظيم، تسللت مجموعة منه إلى شارع 48 شرق المدينة. لكن عناصرها العشرين وقعوا في كمين نصبه لهم المقاتلون الأكراد، وقتلوا جميعهم.

إلى الأعلى