الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / لبنان: حزب الله يستهدف دورية إسرائيلية بشبعا ويصيب 3 جنود والاحتلال يطلق قذائفه

لبنان: حزب الله يستهدف دورية إسرائيلية بشبعا ويصيب 3 جنود والاحتلال يطلق قذائفه

بيروت ـ (الوطن) ـ وكالات:
أعلن حزب الله اللبناني استهداف دورية إسرائيلية بعبوة ناسفة بعد ظهر أمس في منطقة مرتفعات شبعا جنوب لبنان ما أسفر عن إصابة 3 جنود في عملية اعتبرها الحزب تأكيدا على خطاب جديد للمقاومة ، فيما أطلق الاحتلال قذائفه على مزارع شبعا.
وقال بيان صادر عن الحزب بعد ظهر أمس إنه “عند الساعة الثانية و22 دقيقة من بعد الظهر قامت مجموعة الشهيد علي حسن حيدر في المقاومة الإسلامية بتفجير عبوة ناسفة عند مرتفعات شبعا في دورية إسرائيلية”.
وتابع البيان أن التفجير “أدى إلى وقوع عدد من الإصابات في صفوف جنود الاحتلال”.
وقصفت إسرائيل بعد ظهر أمس، منطقة مزارع شبعا، المحتلة جنوب لبنان، بسبع قذائف، إثر انفجار استهدف قوة إسرائيلية في المزارع.
وأشارت الوكالة إلى أن حالة من الاستنفار، سادت المنطقة ، كما أن طائرات استطلاع ومروحيات إسرائيلية حلّقت بكثافة في أجواء شبعا وكفرشوبا (جنوب لبنان).
وأضافت الوكالة إن الانفجار داخل المزارع، أدى إلى وقوع 3 جرحى في صفوف الجنود الإسرائيليين.
ونقلت قناة الميادين عن مصدر في حزب الله قوله إن إعلان الحزب مسؤوليته عن العملية هو تأكيد على خطاب جديد للمقاومة في مواجهة العدوان. ولفت المصدر إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها المقاومة تبنيها الرسمي لعملية عسكرية في مزارع شبعا منذ عام 2006. وقال إن العملية رد على الترابط بين المجموعات التكفيرية في سوريا وبين العدو الإسرائيلي. وأوضح أن الترابط بين التكفيريين وإسرائيل ظهر في أكثر من موقع ولا سيما في جبهة الجولان.كما أعلن المصدر أن العملية رد على التهويل الإسرائيلي الذي تصاعد أخيرا والذي وصفه بأنه لا طائل منه. ووضع العملية أيضاً في إطار الرد على القائلين بانشغال المقاومة في سوريا وانخفاض جهوزيتها في مواجهة إسرائيل، وعلى القائلين بأن المقاومة محشورة وعاجزة عن مواجهة العدو على جبهتين.وأشار إلى أن ما حصل هو تأكيد على أن العدوان على الجيش والمؤسسات اللبنانية لن يمر دون عقاب. وبالمقابل نقلت القناة الإسرائيلية العاشرة عن ضباط في قيادة المنطقة الشمالية أنهم قلقون من النهج المتشدد الذي يتبعه حزب الله والذي تغير قبل فترة.

إلى الأعلى