الأحد 25 أغسطس 2019 م - ٢٣ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / تجارب متنوعة في ليالي الفيلم العربي بعمّان
تجارب متنوعة في ليالي الفيلم العربي بعمّان

تجارب متنوعة في ليالي الفيلم العربي بعمّان

عمّان ـ العمانية:
يتضمن برنامج “ليالي الفيلم العربي” التي تنظمها لجنة السينما في مؤسسة عبد الحميد شومان، عرض أربعة أفلام من إنتاج عام 2018، تمثل تجارب متنوعة تحاكي الواقع وتستمد موضوعاتها وأحداثها منه.
إذ عرض خلال الفعالية الفيلم اللبناني “غود مورنينغ” من إخراج بهيج حجيج، وبطولة غبريال يمين، وعادل شاهين. ويتحدث الفيلم عن مُسنّين في بيروت متقاعدين، يشربان القهوة كل يوم في المقهى نفسه، ويحلّان الكلمات المتقاطعة كواجب يومي لتقوية ذاكرتيهما، ويراقبان السيّارات والمارة في الشارع ويعلّقان على ما يريان. ثم نكتشف شيئًا فشيئًا خوف الاثنين من فقدان الذاكرة والإصابة بالخرف. ويبحر المخرج في أفكار الرجلين، ليكشف أحوال لبنان والمنطقة والعالم من خلال تعليقهما على ما يراقبان في الشارع وعلى ما يرويان بعضهما لبعض. كما عرض الفيلم السوري “مسافرو الحرب” من إخراج جود سعيد وبطولة أيمن زيدان ولجين إسماعيل. ويروي الفيلم قصة شاب يستعد لمغادرة مدينة حلب التي مزقتها الحرب عائدًا إلى مسقط رأسه، وخلال الرحلة يُجْبر مع رفاقه على التوقف مرارًا بسبب الحواجز التي يصادفونها في طريقهم، يحدوهم الأمل في إعادة الحياة لقرية دمرتها النزاعات منتظرين نهاية الحرب.
وعرض خلال الفعالية أيضًا، الفيلم المغربي “امباركة” من إخراج محمد زين الدين، وبطولة فاطمة عاطف، ومهدي العروبي. ويتحدث الفيلم عن شخصية فتى يبلغ من العمر 16 عاما، ويعيش على مشارف مدينة تعدين مغربية، ويحرص على استعادة كرامته من خلال تعلم القراءة والكتابة، بينما تحافظ والدته بالتبني “امباركة”، معالِجة الحي، على مكانة مميزة من خلال استخدامها الملائم لموهبتها الغامضة. يقنع الفتى نشالًا ثلاثينيًا يعاني من مرض جلدي بأن يزور “امباركة” لتعالجه، وتتوالى الأحداث ليصبح مصير هؤلاء الثلاثة متشابكًا.
وتختتم الليالي مساء اليوم الخميس، بالفيلم المصري “ورد مسموم”، من سيناريو وإخراج أحمد فوزي صالح، وبطولة محمد بركة ومحمود حميدة. ويتحدث الفيلم عن فتاة عشرينية تعمل في تنظيف المراحيض، وتعيش مع شقيقها في أحد أحياء دباغة الجلود. وبينما يضع شقيقها خططًا لإيجاد حياة جديدة خارج وظيفته القاسية في إحدى المدابغ، تأمل الفتاة أن تبقيه بالقرب منها، إلّا أنه يرفض الخضوع للضغط الذي تمارسه عليه على الرغم من حبّه لها، فتتجه الفتاة للسحر لاستعادته ورأب الصدع الذي ظهر في علاقتهما.

إلى الأعلى