السبت 24 أغسطس 2019 م - ٢٢ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / مهرجان خريف صلالة 2019
مهرجان خريف صلالة 2019

مهرجان خريف صلالة 2019

رئيس بلدية ظفار يلتقي القائمين على المضمار التدريبي التفاعلي وماراثون صلالة 2019
صلالة-الوطن:
التقى سعادة الشيخ سالم بن عوفيت بن عبد الله الشنفري رئيس بلدية ظفار رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان صلالة السياحي صباح أمس بمكتبه الدكتور سيف الزعابي المدير التنفيذي للبرامج الطبية المتقدمة والتعاون الدولي ومدير مؤتمر ماراثون الجلطات حيث تناول اللقاء تسليط الضوء على فعالية المضمار التدريبي التفاعلي لماراثون صلالة 2019 المدرج ضمن فعاليات مهرجان صلالة السياحي لهذا العام والمنفذ من قبل بلدية ظفار بالتعاون مع شركة هيلث كونيكت وشركة بونجور الفرنسية حيث تعد هذه التجربة الأولى من نوعها على مستوى الخليج والوطن العربي وسوف تتزامن فعالية المضمار طيلة فترة المهرجان وقد تم تخصيص موقع مؤقت للفعالية بسهل إتين من قبل البلدية بمحاذاة شارع 18 نوفمبر شمالا وشارع إتين شرقا . كما اطلع سعادته خلال اللقاء على مضمون وأبعاد هذه الفعالية التي تعتمد على تقنية الجيل الرابع من الذكاء الإصطناعي ومحاكاة الواقع الإفتراضي من خلال جسم إلكتروني لكل متسابق يحاكي بنيته الجسدية ويشارك في تنظيم هذ الفعالية المقرر إقامتها في الثامن عشر من الشهر الجاري الإتحاد العماني لألعاب القوى والإتحاد العماني للرياضة المدرسية.

………………………

مهرجان صلالة محطة تستقبل الجميع
الزائر والمتابع لمهرجان صلالة السياحي 2019م بمركز البلدية الترفيهي يشهد ويلاحظ وبشكل يومي الجديد من الفعاليات التي أوجدتها اللجنة المنظمة للمهرجان بالتعاون مع الكثير من الجهات علي خارطة فعالياتها من أجل تقديمها لزوار موسم خريف صلالة في أجوائها الرائعة الجميلة المحملة بالرذاذ المتساقط المنعش والشلالات والعيون المائية والبساط الخصر الذي يكسوا الأرض .

……………………..

مسرح الطفل… يحظى بفعاليات متنوعة
كتبت ـ منى سالم المهري:
الطفل يحظى باهتمام خاص في فعاليات الأطفال الثقافية والفنية والترفيهية بمركز البلدية الترفيهي التي تزداد عاما بعد عام وبإقبال كثيف من الزوار داخل السلطنة وخارجها ومن أبرز هذه الفعاليات مسرح الطفل الذي يهدف إلى تنمية الثقافة العام وزيادة الخبرات والمهارات والمعلومات وإبراز مواهب الأطفال وطاقاتهم الإبداعية ويشتمل مسرح الطفل يوميا على العديد من البرامج والمسابقات المتنوعة ومنها مسرحيات توعية مختلفة ومسابقات للأطفال وعروض ترفيهية ومسابقة مواهب وكذلك العديد من الأركان التي تقدم خدمات للأطفال منها الرسم علي الوجوه والرسم على الورق في جو مفعم بالنشاط والحيوية وتفاعل الأطفال والأسر بالفعاليات التي تجذب انتباههم للمشاركة.

……………………….

مسابقة الأغنية الشعبية العمانية وليلة جديدة من ليالي المهرجان
تغطية: عوض دهيش ورشيد مغراب
انطلقت علي مسرح المروج الحلقة الأولى من مسابقة الأغنية الشعبية العمانية التي حققت النجاح الكبير من المتابعين بالحضور والمشاهدة ووسائل التواصل الاجتماعي، وهذه المسابقة تعتبر الفريدة من نوعها أول مرة تقام علي مستوى السلطنة بل تكاد تكون الأولى علي مستوى الخليج العربي والأغنية الشعبية العمانية حاضرة مرتبطة بالتراث والفلكلور والذكريات الجميلة وتشرف على المسابقة لجنة متخصصة من اصحاب الاختصاص لتقيم المتسابقين فيها الجنة مكونة من الفنان احمد مبارك غدير والفنان عبد الجليل عوض والملحن إبراهيم المنذري والتي سوف يكون لها المتابعة للمتسابقين في معاييرها الكلمة واللحن والأداء الشامل والحضور المسرحي.
النسخة الثانية للمسابقة ظهرت بثوب جديد وإخراج وتقديم مميز بدأت الحلقة بالتعريف بلجنة التحكيم ثم الفرقة الموسيقية ( فرقة ليالي المهرجان ) بعدها قدم المتسابقين الأربعة في الحلقة الأولى وصلة غنائية جماعية بمشاركتهم بألوان وكلمات والحان مختلفة للأغنية العمانية لكبار الفنانين العمانيين.
وللأغنية الشعبية والموروث الشعبي دور جدا كبير ومهم في عملية توصيل ثقافة وفن لأي مجتمع خاصة عندما يكون توصيله للأجيال القادمة بأصوات شابة تتنافس في مثل هذه المسابقة بداية كان مع المتسابق مروان محمد درويش الذي قدم لون غنائي شعبي بعنوان ( نساني الزين وانا ما نسيته ) ثم المتسابق الثاني عمار الحارثي الذي قدم لون شعبي للفنان الراحل سالم راشد الصوري بعنوان ( يا حلوه يا جاره ) وسيف خالد فتح الله وعبد الله بالحاف استضافت الحلقة الأولى لمسابقة الأغنية العمانية الشعبية في اطلالتها علي الجمهور من مسرح المروج لبرنامج ليالي المهرجان الفنان الكبير الشعبي عمر جبران الذي اطرب الجميع بالألوان الغنائية الشعبية العمانية الجميلة بالكلمات واللحن والمعلومات التي قدمها في الحوار والتي لاشك سوف يكون دافع ونبراس قوي يستفيد منه المتسابقين في مشوارهم مع مسابقة الأغنية الشعبية العمانية.

……………………..

الفرضة تكرم داعميها بعد عرضها الأخير
احتفت فرقة السلطنة للثقافة والفن بتكريم الشركات والمؤسسات والأفراد الداعمين والمساندين لمسرحية الفرضة التي قدمها الفرقة علي مدار ستة عروض بخشبة مسرح مركز البلدية الترفيهي تحت رعاية صاحب السمو السيد معاذ بن ذياب آل سعيد الذي قام بتكريم الجهات والتي تمثلت في ظفار الدولية للتنمية والاستثمار القابضة وإدارة مهرجان طاقة وصحيفة لبانة الالكترونية والرعد كوم واستيديو حس ونغم ومؤسسة أحلام الحضرمي للتصوير ورجا العمال عبد الرضا وليد الفرج والشاعر قيس ربيع والفنان طلال خير الله والفنان عبد الله الغافري والملحن والموزع مستهيل الكلالي وعملاق السوشيال ميديا قائد أبو القائد والناشط الإعلامي وثاب النوبي وفرقة شباب عبري المسرحية والمصور محمد فرج بزوزي ثم قدم صلاح سعيد شجنعه نائب رئيس فرقة السلطنة للثقافة والفن هدة تذكارية لراعي المناسبة تلا ذلك استمتاع الجميع .
وكانت مسرحية الفرضة قد قدمت عروضها على مسرح الرئيسي بمركة البلدية الترفيهي وحققت نجاحا كبيرا المسرحية تناقش عدة قضايا اجتماعية هادفة ذات الطابع الكوميدي الساخر الذي يقدم رسائل اجتماعية هادفة للمجتمع . المسرحية الفرضة من تأليف واخراج شامس نصيب عوض بطولة نخبة من نجوم المسرح بالسلطنة منهم نجم الكوميديا سليم جميع العمري والفنانة تونس رجب والفنانين محمد مسلم وايمن عبد المعين وراسم امين ومؤيد محمد ومرشد ربيع وعامر سايل ونصر سعيد وهيثم البلوشي ومسلم جعبوب والفنانات جيهان ومها الشاكر .
جدير بالذكر أن مهرجان صلالة 2019 يشهد مشاركة سبع فرق مسرحية محلية منها خمس فرق من محافظة ظفار وفرقتين من خارج المحافظة وتتنافس عروض تلك الفرق في مسابقة المسرح الجماهيري علي جوائزه المختلفة وتشهد عروض تلك الفرق المسرحية الأهلية الإقبال الجماهيري الكبير

………………………
البيئة الريفية : حاضر يحكي قصة حياة الانسان العماني قديما
كتبت ـ حمده بنت محمد المشيخي :
الزائر لمركز البلدية الترفيهي تستوقفه القرية التراثية بمفرداتها التراثية وتعد القرية التراثية موقعا مهما لما يجسد من الموروث الشعبي الحرفي بتواجد البيئات المختلفة في محافظة ظفار ويجسد أبناء الريف من محافظة ظفار بالبيئة الريفية بالقرية التراثية بمركز البلدية الترفيهي أمام زوار مهرجان صلالة السياحي تفاصيل حياة أهل الريف من العادات والتقاليد والفنون والإرث التاريخي والحضاري الذي توارثته الأجيال جيلت بعد جيل من المظاهر الاجتماعية والمسكن والتنقل والموروث الشعبي الأصيل بهدف تعريف الزوار بهذا التراث والعادات والتقاليد والتنوع في بيئات الانسان العماني ويقدم ابناء الريف تجسيدا حي ومباشر في أجواء الخريف المنعشة مجسم للمسكن الريفي ( البيوت ) والأكلات الشعبية مثل المضبي والمعجين والطبخ علي الفحم الطبيعي والألعاب والفنون الشعبية التقليدية وجلسات السمر الريفية وغيرها الكثير من تجسيد تفاصيل حياة أهل الريف .

إلى الأعلى