الأحد 25 أغسطس 2019 م - ٢٣ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / طهران : وجود تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمن
طهران : وجود تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمن

طهران : وجود تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمن

فيما لا تزال ناقلتها محتجزة في جبل طارق
جنيف ـ عواصم ـ وكالات: نقلت وكالة الأنباء والتليفزيون الإيرانية أمس عن إسحق جهانغيري نائب الرئيس الإيراني قوله إن تشكيل تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمن.
وكانت بريطانيا دعت أمس الأول إلى مهمة بحرية بقيادة أوروبية لتأمين الملاحة في مضيق هرمز بعد أيام من احتجاز إيران ناقلة ترفع العلم البريطاني في الممر المائي الاستراتيجي.وقال جهانغيري “لا حاجة لتشكيل تحالف لأن مثل هذه التحالفات بل ووجود أجانب في المنطقة في حد ذاته يتسبب في انعدام الأمن، وبعيدا عن مسألة انعدام الأمن فإنه لن يحقق شيئا”.
من جانبه، قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت في كلمة له أمام البرلمان: “لأن حرية الملاحة هي مصلحة حيوية لكل دولة، سنسعى الآن إلى تشكيل مهمة حماية بحرية بقيادة أوروبية لدعم المرور الآمن للطواقم والبضائع في المياه المحيطة بإيران”.وتابع هانت قائلا إن بريطانيا أجرت محادثات بناءة مع عدد من الدول خلال اليومين الماضين، مشيرا إلى أن هذه القوة البحرية ستكمل الجهود المماثلة التي تقوم بها واشنطن. واستطرد وزير الخارجية البريطاني قائلا: ” لن يكون ذلك جزءًا من سياسة(الضغط القصوى)الأميركية على إيران لأننا نظل ملتزمين بالحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني “، في إشارة إلى حملة واشنطن لتغيير سياسة طهران الخارجية من خلال اتخاذ تدابير اقتصادية قسرية.
وقد رفعت وزارة النقل البريطانية المستوى الأمني لناقلات الشحن البحري التي ترفع العلم البريطاني إلى المستوى 3 وتواصل تقديم النصح ضد أي مرور للسفن عبر مضيق هرمز، الذي يمر من خلاله نحو خمس تجارة النفط العالمي. ومضى هانت قائلا “إذا استمرت إيران في هذا المسار الخطير، فعليها أن تقبل أن الثمن سيكون وجودًا عسكريًا غربيًا أكبر في المياه على طول سواحلها، ليس لأننا نرغب في زيادة التوترات ولكن ببساطة لأن حرية الملاحة هي مبدأ ستقوم بريطانيا وحلفاؤها بالدفاع عنه دائما”. يأتي ذلك فيما لا تزال الناقلة الإيرانية “جريس ـ 1″ محتجزة قبالة شاطئ جبل طارق ـ حتى إعداد الخبر.

إلى الأعلى