الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / الاحتفال باختتام البرنامج التوعوي لمحو الأمية بشمال الشرقية
الاحتفال باختتام البرنامج التوعوي لمحو الأمية بشمال الشرقية

الاحتفال باختتام البرنامج التوعوي لمحو الأمية بشمال الشرقية

المضيبي من يعقوب بن محمد الغيثي:
احتفلت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الشرقية بختام البرنامج التوعوي الإعلامي ببرامج محو الأمية والذي أقيم بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي لمحو الأمية استمر خمسة أيام متتالية ، أقيم حفل الختام بمدرسة الظفرات للتعليم الأساسي برعاية سعادة الشيخ هلال بن علي الجحافي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية المضيبي وبحضور عدد كبير من كبار السن والمهتمين والتربويين حيث ألقى سيف بن سعيد السالمي رئيس قسم التعليم المستمر بالمديرية الكلمة الختامية للقسم بمناسبة ختام الحملة التوعوية استعرض فيها أهم البرامج التي نُفذت خلال هذا البرنامج التوعوي ثم أقيم خلاله عدد من اللقاءات في مختلف ولايات محافظة شمال الشرقية ، كما بين السالمي في كلمته أهم الإنجازات التي قام بها القسم وعدد المتحررين من الأمية خلال الأعوام الماضية وأضاف بأن المديرية تحتفل ممثلة في دائرة البرامج التعليمية (قسم التعليم المستمر) في شهر سبتمبر من كل عام بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية وقد قام القسم بعمل عدد من اللقاءات ووضع لوحات إرشادية في عدد من ولايات المحافظة ومخاطبة أصحاب السعادة الولاة ومدارس المحافظة للدعوة للعلم والتحرر من الأمية وإخطارها للجميع وتناشد المواطنين بالانضمام إلى فصول محو الأمية المنتشرة في كل قرية و وادي وذلك للجنسين ذكور أو إناثا . وأضاف السالمي أن فصول محو الأمية وتعليم الكبار بالمحافظة بلغت العام الماضي 2013/2014م حوالي 175 شعبة للذكور والإناث منتشرة في ست من ولايات المحافظة وما زالت طلبات فتح فصول محو الأمية مستمرة ، واشار رئيس القسم أن المديرية قامت بفتح قرى متعلمة فقد تم الاحتفال في نهاية العام الدراسي الماضي باختتام القرية المتعلمة بقرية حلة النوايرة بالجبل الأبيض بولاية دماء والطائيين وتستعد لافتتاح قرى متعلمة أخرى بولايات المحافظة ، واضاف سيف السالمي كما يتم عمل مشاريع للتثقيف بالتعاون مع المؤسسات الحكومية والأهلية بالمحافظة مزودين ببعض الأجهزة التي تساعد في توصيل المعلومات وقد بدأ العام الماضي 2013/2014م انطلاق البرنامج التثقيفي التوعوي على مستوى السلطنة ” التوعية ببرامج محو الأمية ” وما زال مستمر . كذلك يقوم قسم التعليم المستمر بعمل مشاغل لمعلمي محو الأمية وتعليم الكبار وذلك بالتعاون مع قسم التدريب بالمديرية أو المدارس المتعاونة حيث تقوم المعلمات الأوائل بالمدارس بتنفيذه ، وذكر السالمي أن عدد الذين تحرروا من الأمية في العام الماضي 350 دارسا ودارسة من 38 مركزا كما يتوقع أن يبلغ عدد الدراسين هذا العام 2014/2015م الى 1750 دارسا ودارسة في أكثر من 170 شعبة تقريبا .
بعده قدم سعيد بن الحجري مشرف تعليم كبار بالمديرية بتقديم ورقة عمل بين فيها خطورة الأمية وتأثيرها على الفرد والمجتمع ، مؤكدا أهداف وزارة التربية والتعليم وسعيها الحثيث في سبيل القضاء على الأمية في السلطنة وذكر تطور فصول محو الأمية بين الماضي والحاضر واهتمام السلطنة بهذا الجانب وأشار إلى أن السلطنة تعد من الدول المتقدمة في مكافحة الأمية مع تطور تعريف الأمية حسب المعايير الحديثة وتطورات العصر وفي نهاية الحفل أقيمت مسابقة في مجال محو الأمية وتم توزيع جوائز فورية على المشاركين .

إلى الأعلى