الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / استعدادات مكثفة لإقامة مسابقة الرماية التقليدية السابعة خلال إجازة العيد الوطني الرابع والأربعين
استعدادات مكثفة لإقامة مسابقة الرماية التقليدية السابعة خلال إجازة العيد الوطني الرابع والأربعين

استعدادات مكثفة لإقامة مسابقة الرماية التقليدية السابعة خلال إجازة العيد الوطني الرابع والأربعين

بتنظيم من نادي المضيبي وعلى مدار يومين ..
ـ المسابقة ستشتمل على الرماية بسلاح السكتون وإسقاط الأطباق وسيارة للفائز بالمركز الأول في فئة فردي الرجال
المضيبي ـ من سعيد بن سيف الحبسي:
تتواصل الاستعدادات والجهود الشبابية من قِبل اللجنة المنظمة بنادي المضيبي الرياضي الثقافي لإقامة مسابقة الرماية التقليدية السابعة بالمضيبي والمزمع إقامتها بالتزامن مع إجازة العيد الوطني الرابع والأربعين على مدار يومين وذلك على ميدان الرماية الكائن بالمضيبي؛ وبرعاية ودعم من الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وشركة حيا للمياه وعدد من شركات ومؤسسات القطاع الخاص، حيث عَمِل المنظمون على بذل قصارى جهودهم من أجل خروج المسابقة بالصورة المشرفة، وذلك من حيث تهيئة كافة المستلزمات التي من شأنها راحة الرماة المشاركين، كما تقوم اللجنة المنظمة للمسابقة حاليًّا بتوجيه الدعوة لجميع محبي هذه الرياضة في مختلف ولايات السلطنة وخارجها من الجنسين للمشاركة فيها، كما انبثقت عن اللجنة الرئيسية المنظمة للمسابقة لجان فرعية، كل منها تعمل على استكمال مهامها الموكولة إليها، وخاصة فيما يتعلق بتهيئة ميدان الرماية والدعاية والإعلان وطباعة الإعلانات وبرنامج الحفل وغيرها من الأعمال وذلك من أجل خروجها بالمظهر المشرف تنظيميًّا وفنيًّا .
* شروط المسابقة:
عملت اللجنة المنظمة لهذه المسابقة على تخصيص أربع فئات للرماية، الأولى تكون فردية للرجال باستخدام سلاح السكتون والثانية فردية للنساء باستخدام سلاح السكتون والثالثة لإسقاط الأطباق على مستوى الفرق باستخدام سلاح السكتون والرابعة لإسقاط الأطباق على مستوى الفرق باستخدام السلاح الثقيل، أما الرماية الفردية لفئتي الرجال والنساء والتي سيستخدم من خلالها سلاح (السكتون) فإن الرامي ستكون له مشاركة واحدة فقط باستخدام عشر طلقات من على بعد (50 متراً) على وضعية (راقد) للرجال و(جالس) للنساء، ويمنع من خلالها استخدام المنظار أو الموجه المركب الأمامي على البندقية بمختلف أنواعه، بحيث سيتأهل في الجولة الأولى عدد من الرماة سيتم تحديدهم لاحقا من اللجنة المنظمة ليتنافسوا فيما بينهم للفوز بجوائز المسابقة من المركز الأول وحتى المركز العاشر في كل فئة على حدة، أما رماية إسقاط الأطباق بفئتها الأولى على مستوى الفرق والتي سيستخدم من خلالها سلاح (السكتون) فإن كل فريق سيضم (4 رماة) يقومون بالتصويب من على بعد (50 متراً)، أما رماية إسقاط الأطباق بفئتها الثانية على مستوى الفرق والتي سيستخدم من خلالها (السلاح الثقيل) فإن كل فريق سيضم (4 رماة) يقومون بالتصويب من على بعد (100 متر).
يذكر بأن اللجنة استعانت بعدد من الحكام العمانيين الذين لهم اهتمامات بالرماية، مع اشتمال الفعالية على إقامة معرض يحكي تاريخ الرماية وأدواتها المستخدمة وكذلك مراحل تطورها وتطور الميادين والمسابقة بولاية المضيبي، بالإضافة إلى إقامة بعض العروض لفرق الفنون العمانية المغناة وفرق موسيقية أخرى، مع إجراء سحب على جوائز للجمهور الحاضر للمسابقة .
* جوائز المسابقة:
رصدت اللجنة المنظمة للمسابقة جائزة (سيارة) للفائز الأول في مسابقة الرماية لفئة الفردي رجال وجائزة (سلاح سكتون) للفائزة الأولى في مسابقة الرماية لفئة الفردي نساء وجائزة (أربعة أسلحة سكتون) للفريق الفائز بالمركز الأول في مسابقة الفرق لإسقاط الأطباق باستخدام سلاح السكتون وجائزة (أربعة أسلحة سكتون) للفريق الفائز بالمركز الأول في مسابقة الفرق لإسقاط الأطباق باستخدام السلاح الثقيل؛ بالإضافة إلى جوائز نقدية وعينية قيمة للفائزين وذلك في مبادرة منها لاستقطاب الرماة من مختلف ولايات السلطنة وخارجها من محبي هذه الرياضة العريقة.
يذكر بأن هذه المسابقة مفتوحة للجميع وللجنسين ولكافة الأعمار من داخل السلطنة وخارجها، والتي تأتي تحفيزا من نادي المضيبي الرياضي الثقافي على إبراز فعالياته الشبابية والاستفادة من الطاقات المبدعة.

إلى الأعلى