الجمعة 20 سبتمبر 2019 م - ٢٠ محرم ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / السلطنة تنجح في الحصول على عضوية الاتحاد الدولي لرياضات المكفوفين كأول دولة خليجية والثالثة عربيا
السلطنة تنجح في الحصول على عضوية الاتحاد الدولي لرياضات المكفوفين كأول دولة خليجية والثالثة عربيا

السلطنة تنجح في الحصول على عضوية الاتحاد الدولي لرياضات المكفوفين كأول دولة خليجية والثالثة عربيا

نجحت السلطنة ممثلة في اللجنة البارالمبية العمانية بوزارة الشؤون الرياضية في الحصول على عضوية الاتحاد الدولي لرياضات المكفوفين (IBSA ) كتتويج استراتيجي لجهود اللجنة البارالمبية العمانية واهتماماتها بفئة المكفوفين وانجازاتها المتواصلة لهذه الفئة من خلال تنظيم بطولات كرة قدم المكفوفين والأنشطة المرتبطة بهذه الفئة، وجاءت العضوية بعد التقدم بملف طلب الانضمام إلى عضوية الاتحاد الدولي للمكفوفين.وقال الدكتور منصور بن سلطان الطوقي رئيس اللجنة البارالمبية العمانية : حصول السلطنة لعضوية الاتحاد الدولي لرياضات المكفوفين خطوة مهمة في مسيرة النهوض برياضات المكفوفين في السلطنة، وسوف يستفيد من العضوية جميع الرياضات المندرجة تحت هذه الفئة ومنها كرة الهدف وكرة القدم، والشطرنج، وكرة الطاولة وغيرها من الرياضات التي تندرج تحت هذا الاتحاد الدولي، كما أن جميع اللاعبين سوف يتم تصنيفهم ويحصلون على رخصة تسمح لهم بالمشاركة في جميع البطولات الدولية التي ينظمها الاتحاد الدولي أو يشرف عليها وبالإضافة إلى ذلك سوف تتمكن السلطنة من الاستفادة من الخبراء الدوليين في هذا المجال لتأهيل الكوادر الفنية والإدارية في السلطنة.وأضاف: العضوية تأتي تتويجا لجهود اللجنة البارالمبية العمانية لدعم رياضة المكفوفين في السلطنة حيث أن الملف الذي قدمته اللجنة للاتحاد الدولي للحصول على العضوية اشتمل على انجازات اللجنة خلال الأعوام السابقة وأهم أنشطة فئة المكفوفين والبرامج التي نفذتها وشاركت فيها، حيث تم استحداث كرة القدم للمكفوفين وإطلاق بطولة عمان لكرة الهدف والتي استمر تنظيمها أربعة مواسم من ٢٠١٦ إلى ٢٠١٩م، إضافة إلى إقامة معسكر مشترك مع المملكة المغربية وتنظيم بطولة الشطرنج وكذلك مشاركة المنتخب الوطني في البطولات الإقليمية والآسيوية، هذا بالإضافة إلى فوز منتخب الشباب لألعاب القوى للمكفوفين بميداليات مختلفة في الدورة الآسيوية للشباب التي أقيمت في دبي عام ٢٠١٨م، موضحا أن ملف العضوية أخذ اهتماما كبيرا من مجلس إدارة اللجنة البارالمبية العمانية ومثّل بعدا استراتيجيا لها منذ تولينا رئاسة وإدارة اللجنة في عام 2015م .
وأشارإلى أن انضمام السلطنة لعضوية الاتحاد الدولي لرياضة المكفوفين يعد الأول بين
دول الخليج والثالث عربيا، موضحا أن الاتحاد الدولي يتيح الفرصه للمكفوفين الرياضيين للمشاركة في المناشط التي ينفذها الاتحاد.وأضاف منصور الطوقي: لقد استطاعت اللجنة البارالمبية العمانية إدخال رياضة كرة القدم للمكفوفين بالتعاون والشراكة مع المؤسسات الداعمة لذوي الإعاقة مع القطاع الخاص لشركة WJ tawel فرع انهانس ” تاول لرعاية برنامج كرة القدم للمكفوفين .يذكر أن الاتحاد الدولي لرياضات المكفوفين يضم أكثر من ١٦٠ دولة من بينها السلطنة التي انضمت للاتحاد، وسيفتح انضمامها آفاقا واسعة لتطوير رياضات المكفوفين وتوسيع قاعدة الممارسين .

إلى الأعلى