الإثنين 23 سبتمبر 2019 م - ٢٣ محرم ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / الزعيم الكوري الشمالي يشرف على اختبار سلاح جديد

الزعيم الكوري الشمالي يشرف على اختبار سلاح جديد

سيئول ـ وكالات:
قالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية امس إن زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون أشرف على اختبار إطلاق سلاح جديد. وأضافت الوكالة أن هذا الاختبار الذي جرى أمس الاول ساعد في تعزيز الثقة بنوع جديد من السلاح، دون الكشف عن مزيد من التفاصيل. وذكرت الوكالة أن الاختبار “أثبت بوضوح أن الأسس المادية والتكنولوجية لصناعة الدفاع الوطني يجري تحسينها على مستوى عال”. ويستهدف حزب العمال الكوري الحاكم امتلاك “قدرات عسكرية لا تقهر” ومواصلة تعزيزها. ويشير التحليل الأولي لاختبار الإطلاق يوم الجمعة إلى أنه تم استخدام صواريخ باليستية، وفقًا لمتحدث باسم وزارة الدفاع الكورية الجنوبية. وتحظر قرارات الأمم المتحدة على كوريا الشمالية – التي أجرت العديد من تجارب الأسلحة النووية – إطلاق صواريخ باليستية قصيرة ومتوسطة وطويلة المدى.
وكانت هيئة الأركان المشتركة الكورية الجنوبية قد أوضحت أمس الاول أنه تم رصد مقذوفين أطلقتهما كوريا الشمالية بالقرب من بلدة “تونج تشون” بإقليم كانج وون في اتجاه بحر الشرق، طبقا لما ذكرته وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء. وأضافت الوكالة أن المقذوفين حلقا على ارتفاع 30 كلم ولمسافة 230 كلم تقريبا.
من جانبها، أكدت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية أن إطلاق صاروخ تجريبي لأسلحة جديدة، لم يستهدف توجيه الرسالة إلى جهة معينة، غير أن الزعيم كيم جونج أون أوضح أن الإطلاق التجريبي جاء ضمن محاولة الدولة لاستعراض قدراتها العسكرية.
وقالت وكالة أنباء كوريا الشمالية” إن (الإطلاق الأخير) هو نتيجة تطوير أحدث الأسلحة في الآونة الاخيرة، تعتبر انتصارا شبيه بالمعجزة ولا مثيل له، وهو حدث يشكل نقطة تحول درامي في تاريخ الصناعة الدفاعية الذاتية.”
واختبرت كوريا الشمالية خمسة صواريخ منذ أواخر يوليو. وتقول بيونج يانج إن الاختبارات تأتي ردا على مناورات عسكرية مشتركة تجرى بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية. وتحاول بيونج يانج وواشنطن حاليا استئناف المحادثات المتوقفة بشأن البرنامج النووي لكوريا الشمالية والعقوبات الاقتصادية الأميركية المفروضة عليها.

إلى الأعلى