الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في نهائيات أمم آسيا..منتخبنا الوطني للشباب يتعادل مع المنتخب الكوري الشمالي
في نهائيات أمم آسيا..منتخبنا الوطني للشباب يتعادل مع المنتخب الكوري الشمالي

في نهائيات أمم آسيا..منتخبنا الوطني للشباب يتعادل مع المنتخب الكوري الشمالي

رسالة ميانمارـ من الموفد الإعلامي حمدان المعني:
خرج منتخبنا الوطني للشباب بنقطة يتيمة في المباراة الثانية له بالمجموعة الرابعة والتي جمعته بالمنتخب الكوري الشمالي ضمن مناقسات نهائيات اسيا للشباب التي تستضيفها ميانمار حتى 23 من اكتوبر الجاري، وكان منتخبنا البادئ بالتسجيل عبر المهاجم مروان تعيب الا ان المنتخب الكوري الشمالي نجح في ادراك التعادل عبر اللاعب سو يونج هيوك، وبهذه النتيجة وضع المنتخب نفسه في موقف حرج واصبح مطالبا بتحقيق الفوز في المباراة الاخيرة له بالمجموعة امام المنتخب القطري الشقيق.
شوط متكافئ
فضل المدرب الوطني رشيد جابر اجراء بعض التغييرات الطفيفة على التشكيلة التي خاضت مباراة الافتتاح فبدأ بتشكيلة ضمت علاء الشيادي في حراسة المرمى وحسن العجمي ومعاذ الخالدي وحسن السعدي وجمعة الحبسي في الدفاع وعبدالله جمعة وعبدالله فواز وحاتم الروشدي ومنذر العلوي ومعتز عبد ربه في الوسط وعبدالله المشايخي في خط المقدمة بينما لعب المنتخب الكوري الشمالي بتشكيلة ضمت تشا يونج هيونج في حراسة المرمى ويانج كوم نام ومن هيو سونج ورو ميو سونج وكم كوم تشول في الدفاع وري اون تشول وجو كوانج ميو وجين ال سوك وتشو سونج ال في خط الوسط ورو ميونج سونج وكم يو سونج في المقدمة، ومع ضربة بداية الشوط الاول وضحت نية الفريقين في احراز هدف السبق من خلال التحركات السريعة للاعبين حيث تحصل المنتخب الكوري في الدقيقة السادسة على ركلة ركنية ابعدها حارس منتخبنا علاء الشيادي في المقابل سدد عبدالله جمعة كرة قوية يخرجها الحارس الكوري الى ركنية وخلال الربع ساعة الاول احكم لاعبو منتخبنا السيطرة على وسط الملعب مع الاعتماد على تحركات لاعبي الجناحين الذين نجحوا في الوصول الى المرمى الكوري في اكثر من مناسبة الا ان الدفاع الكوري كان يقظا حيث نجح في ابعاد الخطورة عن مرماه واعتمد المنتخب الكوري على نقل الكرات عبر الجناح الايمن حيث لعبت اكثر من كرة عرضية على مرمانا ولولا تدخل الدفاع وتألق علاء لاحرز المنتخب الكوري اهدافا. الافضلية التي ظهر عليها منتخبنا تمثلت في الوصول الى المرمى الكوري كثيرا وفي الدقيقة الثامنة والثلاثين لم يحتسب الحكم ضربة جزاء لمنتخبنا عندما لمس اللاعب الكوري الكرة بيده داخل المنطقة المحرمة بعد ذلك استمر اللعب سجالا وعند الدقيقة الاربعين انفرد حاتم الروشدي بالدفاع الكوري الا انه لم يحسن التصرف وعابه البطء في انهاء الكرة وكرر الروشدي الانفراد عند الدقيقة الاخيرة لكن كرته علت العارضة، هذا ما كان عليه الشوط الاول.
منتخبنا يتقدم والكوري يعادل
نجح منتخبنا في افتتاح التسجيل عبر المهاجم البديل مروان تعيب وذلك خلال الدقيقة الحادية والسبعين من المباراة اثر تلقيه كرة رائعة من حاتم الروشدي وبعد الهدف بحث المنتخب الكوري كثيرا عن هدف التعادل وشن لاعبوه العديد من الهجمات الخطرة ومن احداها استطاع اللاعب سو يونج هيوك ادراك التعادل بعد تلقيه كرة لعبت من الركنية ، وبهذه النتيجة تقاسم منتخبنا والمنتخب الكوري الشمالي النتيجة واصبح كل منهما يمتلك نقطة في رصيده، وتبقت مباراة واحدة لكليهما حيث سيلعب المنتخب الكوري في الجولة الثالثة امام المنتخب العراقي فيما سيواجه منتخبنا شقيقه القطري ويتعين على منتخبنا تحقيق الفوز اذا ما اراد الاستمرار والتواجد في الدور الثاني. ادار اللقاء طاقم حكام مكون من الاماراتي محمد عبدالله حسن للساحة وعاون على الخطوط مواطنه محمد الحمادي والايراني محمد رضا ابو الفضلي والسعودي فهد المرداسي رابعا وراقب المباراة الكوري الجنوبي لي سانج يونج وقيم اداء الحكام الماليزي محمد صبح الدين.
المنتخب يغادر إلى يانجون
غادرت عبر الطيران الداخلي لميانمار بعثة منتخبنا الوطني صباح امس الى مدينة يانجون حيث يخوض منتخبنا لقاءه الثالث في المجموعة امام شقيقه المنتخب القطري في ملعب مركز الشباب للتدريبب بيانجون وفي حالة تأهل المنتخب الى الدور الثاني فأن البعثة ستعود مرة اخرى الى مدينة ناي باي تاو حيث يلعب المتأهلون من المجموعة الرابعة مع المتأهلين من المجموعة الثالثة في استاد وون ثيك بمدينة ناي باي تاو.

إلى الأعلى