الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / تعليمية جنوب الشرقية تنظم برنامجا تدريبيا حول إنتاج أعمال فنية نسجية لمعلمي ومعلمات الفنون التشكيلية
تعليمية جنوب الشرقية تنظم برنامجا تدريبيا حول إنتاج أعمال فنية نسجية لمعلمي ومعلمات الفنون التشكيلية

تعليمية جنوب الشرقية تنظم برنامجا تدريبيا حول إنتاج أعمال فنية نسجية لمعلمي ومعلمات الفنون التشكيلية

صور ـ عبدالله بن محمد باعلوي:
نظمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الشرقية ممثلة بدائرة تنمية الموارد البشرية قسم المهارات الفردية برنامجا تدريبيا حول إنتاج أعمال فنية نسجية خلال الفترة من 12 إلى 16 من الشهر الجاري واستهدف 50 معلما ومعلمة فنون تشكيلية بمدارس المحافظة تم تقسيمهم إلى مجموعتين، الأولى للمعلمات بمركز التدريب بجعلان، والثانية للمعلمين بمركز التدريب بصور.
جاء تنظيم البرنامج التدريبي من أجل تطوير مهارات معلمي ومعلمات الفنون التشكيلية في مدارس المحافظة وتمكينهم من تنفيذ أعمال فنية نسجية باستخدام الخامات والأدوات اللازمة بمساحات متنوعة وتعريفهم على بعض أنواع الغرز والمعالجات التشكيلية للخامات من خلال إنتاج أعمال فنية نسجية وإدخال خامات مختلفة كالألياف الطبيعية والصناعية على الخيوط الصوفية والتوليف بينها.
وأكدت الدكتورة ابتسام بنت عبدالله المرزوقية مشرفة فنون تشكيلية بالمحافظة أن قسم المهارات الفردية ارتأى إقامة برنامج تدريبي تخصصي وذلك لتلبية احتياجات معلمي ومعلمات الفنون التشكيلية في مدارس المحافظة وتطوير مهاراتهم في تنفيذ أعمال فنية نسجية يخدم المنهاج وخاصة منهاج الصف الثامن الأساسي والحادي عشر وإثراء المعلم مهنيا في طرق تنفيذ النسيج باستخدام خامات متنوعة.
مضيفة أن البرنامج التدريبي يتم تنفيذه على مدى خمسة أيام يتدرب خلالها المشاركون عبر حلقات عمل تدريبية تشتمل على محاور عدة منها التعرف على مصطلحات النسيج وطرق تنفيذه المتنوعة وإعداد تصميم فني والتعرف على طريقه إعداد النول (خيوط السداء واللحمه) إضافة إلى التعرف على أنواع الغرز المتنوعة وتنفيذ قطع نسيجية باستخدام خامات متنوعة وإخراج العمل الفني النسيجي بصورة مناسبة.
واختتمت الدكتورة ابتسام المرزوقية برسالة وجهتها لمعلمي ومعلمات الفنون التشكيلية بضرورة الاستفادة من المختصين والمواظبة على حضور وإكمال الساعات المعتمدة للبرنامج وذلك للفائدة والاستفادة ونقل الخبرات إلى طلابهم وطالباتهم في مدارسهم حتى يكون معنا جيل محب للفن وأهله.

إلى الأعلى