الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م - ١٨ محرم ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / في تصفيات كأس أوروبا 2020: إنجلترا تواصل انطلاقتها القوية وفرنسا والبرتغال صحوتهما

في تصفيات كأس أوروبا 2020: إنجلترا تواصل انطلاقتها القوية وفرنسا والبرتغال صحوتهما

باريس – أ.ف.ب: واصلت إنجلترا انطلاقتها القوية بفوز مثير على ضيفتها كوسوفو 5-3، فيما تابعت كل من فرنسا والبرتغال صحوتها بفوز الأولى على أندورا 3-صفر، والثانية على ليتوانيا 5-1 بينها سوبر هاتريك لكريستيانو رونالدو امس الاول في الجولة السادسة من تصفيات كأس أوروبا 2020 لكرة القدم. في المباراة الأولى في ساوثمبتون، أعادت انجلترا ضيفتها كوسوفو إلى أرض الواقع عندما تغلبت عليها 5-3 في مباراة مثيرة محققة فوزها الرابع تواليا من أصل أربع مباريات وملحقة الخسارة الأولى بضيفتها في التصفيات والأولى في 15 مباراة.
وهي المرة الاولى التي تتلقى فيها الشباك الانكليزية ثلاثة أهداف في مباراة على أرضها منذ أن سقطت أمام هولندا 2-3 على ملعب ويمبلي في /فيراير 2012 بحسب موقع أوبتا للاحصائيات.
وأتت المباراة حماسية بين الطرفين حيث انتهى الشوط الاول بتقدم اصحاب الدار 5-1 بعد هدف مبكر للضيوف مهّد لسيناريو مثير.
وفي المجموعة ذاتها، تفوقت تشيكيا على مضيفتها مونتينيغرو 3-صفر سجلها توماس سوتشيك (54) ولوكاس ماسوبوست (57) وفلاديمير داريدا (90+5).
وفي المجموعة الثانية، قاد كريستيانو رونالدو البرتغال لمواصلة صحوتها بتسجيله سوبر هاتريك في فوزها الكبير على مضيفها الليتواني 5-1. وعزز رونالدو صدارته لائحة الهدافين التاريخيين للبرتغال بعدما رفع رصيده إلى 93 هدفا في 160 مباراة.
وهو الفوز الثاني تواليا لبطل النسخة الأولى من مسابقة دوري الأمم الأوروبية بعد تعادلين مخيبين متتاليين فرفع رصيده إلى ثماني نقاط من أربع مباريات بفارق خمس نقاط خلف أوكرانيا المتصدرة والتي غابت عن الجولة السادسة.
ومنح رونالدو التقدم للبرتغال من ركلة جزاء (7)، وردت ليتوانيا عبر فيتاوتاس أندريوسكيفيسيوس بضربة رأسية (28). وضرب رونالدو بقوة في الشوط الثاني، فأعاد التقدم لمنتخب بلاده بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة (61)، ثم أضاف الهدف الثالث من مسافة قريبة (65)، محققا الهاتريك الثامن مع منتخب بلاده والـ54 في مسيرته الاحترافية، قبل أن يضيف الهدف الرابع من مسافة قريبة أيضا (76). وختم لاعب الوسط ويليام كارفاليو المهرجان بالهدف الخامس (90+2). وفي المجموعة ذاتها، استعادت صربيا توازنها بعد خسارتها على أرضها أمام البرتغال 2-4 السبت، وذلك بفوزها الثمين على مضيفتها لوكسمبورغ 3-1.
وسجل ألكسندر ميتروفيتش (36 و78) ونيمانيا رادونييتش (55) أهداف صربيا، ودافيد توربيل (66) هدف لوكسمبورغ.
وبدوره أكد المنتخب الفرنسي صحوته عندما أكرم وفادة ضيفته أندورا 3-صفر سجلها كينغسلي كومان (18) وكليمان لانغليه (52) ووسام بن يدر (90+1)، وأهدر أنطوان غريزمان ركلة جزاء في الدقيقة 28.

إلى الأعلى