الأحد 20 أكتوبر 2019 م - ٢١ صفر ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / وزير الشؤون الرياضية يزور مرافق المجمع الرياضي بالرستاق
وزير الشؤون الرياضية يزور مرافق المجمع الرياضي بالرستاق

وزير الشؤون الرياضية يزور مرافق المجمع الرياضي بالرستاق

قام معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية بزيارة لمرافق المجمع الرياضي بالرستاق يرافقه عدد من أصحاب السعادة ورئيس اللجنة الأولمبية العمانية وعدد من رؤساء الاتحادات والقيادات الرياضية بالسلطنة حيث استمعوا لشرح مفصل عن المجمع الرياضي بالرستاق ومرافقه، منها الاستاد الرياضي وهو عبارة عن ملعب بالعشب الطبيعي ووفق القياسات الدولية (110 متر × 73 متر)، ويتسع الاستاد إلى 17 ألف مشجع بمن فيهم كبار الشخصيات، كما أن ما يميز الاستاد تواجد 4 مداخل رئيسية، ومدخل خاص للاعلاميين، أما منصة كبار الشخصيات فتتكون من صالة استقبال وصالة أخرى لانتظار كبار الشخصيات، ويوجد في أسفل المنصة غرف لتغيير الملابس ودورات المياه والتي تتسع لأربعة فرق رياضية على حدة، إضافة إلى وجود غرف للحكام وغرف لمراقب المباراة وأخرى للأسعافات الأولية، وأيضا مختبر طبي ومكتب للفريق الطبي وصالة انتظار اللاعبين وغرفة لفحص المنشطات وقاعة للمؤتمرات.
أما في أعلى منصة كبار الشخصيات فهناك 8 غرف للمعلقين و4 استديوهات وغرفتان للتحكم بالإنارة ونظام الصوت وكذلك الساعة الالكترونية، وغرفة أخرى لتقنية المعلومات وغرفة مخصصة لكاميرات المراقبة ومصلى ومكتب خاص لأجهزة وزارة الاعلام ..

حوض السباحة
حوض السباحة يعتبر حوضا أولمبيا بمقاس 50 مترا × 25 مترا، وبعمق مترين وفقا للقياسات الأولمبية ومكون من 10 حارات مع نظام التبريد والتسخين، كما يوجد مدخل خاص لكبار الشخصيات ومدخلان لذوي الاعاقة و4 مداخل للجماهير، ويتسع الحوض لـ766 مقعدا منها 42 مقعدا لكبار الشخصيات و714 مقعدا للجماهير، ويحتوي الطابق الأرضي من الحوض على صالة لياقة بدنية وقاعة انتظار اللاعبين وغرف تغيير لملابس اللاعبين ودورات مياه ومخازن وغرف للحكام وغرفة للإسعافات الأولية ومصلى ومصعد كهربائي، أما الطابق الأول فيحتوي على مدرجات الجمهور وغرف للإدارة وغرفة استوديو وغرف للمعلقين وكذلك دورات مياه.

الصالة الرياضية المغطاة
الصالة الرياضية وهي عبارة عن صالة رياضية بمقاسات دولية مخصصة لثلاث لعبات وهي كرة اليد والكرة الطائرة وكرة السلة، وتتسع المدرجات لـ1051 مقعدا، 56 مقعدا لكبار الشخصيات و994 مقعدا للجماهير، ويتكون الطابق الأرضي للصالة الرياضية من صالة لكبار الشخصيات وغرفة للأسعافات الأولية وغرف للحكام واللاعبين ومكاتب إدارية ومخازن ودورات مياه، اما الطابق الأول فيحتوي على المدرجات بما فيها منصة كبار الشخصيات ودورات مياه للعموم وغرف للاعبين وقاعة مؤتمرات ومخازن، أما الطابق الثاني فيحتوي على غرف للمعلقين الرياضيين وغرفة أستوديو وغرفة الأمن، كما يوجد بالصالة 15 غرفة مخصصة لسكن اللاعبين بالإضافة إلى الملاحق الأخرى والمتمثلة في قاعة طعام ومصلى وقاعة ترفيه وأيضا قاعة محاضرات.

مبنى الإدارة
كما يتواجد في المجمع مبنى للإدارة وهو عبارة عن مبنى يربط الصالة الرياضية المغطاة بحوض السباحة، ويوجد فيه صالة للياقة البدنية وصالة للعلاج الطبيعي وأخرى لرفع الأثقال، كما يحتوي من بين مرفقات مبنى الادارة غرفتين للحمام البخاري وغرفتين للجاكوزي وغرفة للاسعافات الأولية، ويوجد مدخلان لمبنى الادارة ومدخل آخر لذوي الاعاقة، أما الطابق الأول فيحتوي على مكاتب إدارية تابعة لدائرة الشؤون الرياضية بمحافظة جنوب الباطنة، في حين يحتوي الطابق الأرضي على مركز طبي.

ملحقات أخرى
يحتوي المجمع على ملحقات أخرى وأولها ملعب كرة القدم للتدريب وهو عبارة عن ملعب معشب بقياسات دولية ( 110 أمتار× 73 مترا) مع إنارة وسياج حول الملعب، وأيضا مضمار لألعاب القوى وبه 8 حارات، كما يحتوي المجمع على ملعب للهوكي معتمد ( 61 مترا × 98 مترا ) مع إنارة وسياج حول الملعب والمعدات الخاصة به، ويحتوي المجمع أيضا على ملعبين للتنس الأرضي ( 40 مترا × 40 مترا ) مع الانارة.

صرح رياضي يدعو للفخر

أكد سعادة محمد بن سليمان الكندي عضو مجلس الشورى لولاية نخل بأن مجمع الرستاق الرياضي يعتبر أحد أهم الصروح الرياضية التي تدعو للفخر والاعتزاز بمنجزات النهضة المباركة والتي تستمر فترة بعد أخرى، وأن هذا الانجاز يعتبر استمرارا للانجازات في مشوار التنمية المستدامة بالسلطنة. أضاف الكندي بأن هذا الصرح سيقوم وبشكل كبير بصقل المواهب الرياضية وتنمية المواهب الثقافية والاجتماعية، وأيضا سيكون بيئة حاضنة لقدرات الشباب، مشيرا بأن مجمع الرستاق سيكون الواجهة الرياضية لمحافظة جنوب الباطنة وخاصة في ظل تميز هذه المحافظة بالجانب الرياضي إضافة إلى الاسهامات الكبيرة التي تقدمها أندية المحافظة وقد أبلت بلاء حسنا في مختلف الألعاب الرياضية مؤكدا في الوقت ذاته بأن هذه النتائج والاسهامات ستتعزز بوجود مثل هذه المنشآت الكبيرة، وأضاف الكندي أتمنى بأن يستثمر المجمع استثمارا جيدا وأن يفعل بالطريقة الايجابية، مؤكدا في الوقت ذاته بأنه يجب بأن يكون المجمع حاضنا لجميع فئات المجتمع ذكورا وإناثا صغارا وكبارا وتنوع أنشطته من خلال وزارة الشؤون الرياضية، واختتم الكندي حديثه مقدما شكره وتقديره لصاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – راعي الشباب الأول ولوزارة الشؤون الرياضية على هذا الصرح الرياضي المتكامل.

مأوى للشباب
قال سعادة ناصر بن حمد العبري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية الرستاق بأن مجمع الرستاق الرياضي يعتبر أحد أهم منجزات النهضة المباركة تحت القيادة الحكيمة لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – الذي دائما ما يولي قطاع الشباب اهتماما أكبر، وأضاف العبري بأن المجمع يعتبر مفخرة حقيقية لأبناء المحافظة وسيكون مأوى للشباب يستطيعون أن يمارسوا فيه هواياتهم المختلفة سواء كانت رياضية أو ثقافية أو اجتماعية او فنية، وثمن سعادة ناصر العبري إنجاز هذا المعلم الحضاري، وقدم شكره الجزيل لوزارة الشؤون الرياضية على إنشاء هذا المجمع متمنيا في الوقت ذاته بأن تكلل الجهود بالنجاح والتوفيق.

إضافة جديدة

أكد الشيخ بدر بن علي الرواس رئيس الاتحاد العماني لكرة الطائرة أن مجمع الرستاق يعتبر إضافة جديدة للمجمعات الرياضية المنتشرة في معظم محافظات السلطنة، وبكل تأكيد سيكون إضافة لجميع الالعاب الرياضية عامة وللكرة الطائرة خاصة، وذلك لاحتوائه على صالة رياضية متكاملة تستطيع لخدمة أندية محافظة جنوب الباطنة وسيكون له الأثر الكبير في استقطاب المواهب في مختلف الألعاب، وتابع الرواس نتمنى بأن يكون في مجمع الرستاق مركز لإعداد الناشئين أسوة بالمجمعات الأخرى والذي سيكون له الأثر في إحياء العديد من الألعاب الرياضية في المحافظة وإعطاء الفرصة كذلك لأبناء المحافظة لممارسة هواياتهم، مشيرا بأن سيكون هناك استفادة من قبل اتحاد الطائرة من المجمع سواء كان ذلك عن طريق استضافته عددا من مباريات الدوري او من خلال احتضانه للمعسكرات الداخلية للمنتخبات الوطنية، مؤكدا في الوقت ذاته بأن المجمع سيكون رافدا إضافيا لأندية المحافظة.

مجمع متكامل

من جانبه أبدى ابراهيم السالمي رئيس نادي الرستاق سعادته بتشييد مجمع الرستاق واصفا إياه بأنه مجمع متكامل ومن الصروح التي يجب أن نفتخر بها نحن أبناء المحافظة، مؤكدا بأن أندية المحافظة وأبناء وبنات هذه المحافظة بكل تأكيد سيستفيدون من هذا المجمع بتواجد مدربين مختصين في جميع الألعاب الرياضية، اما من الناحية الثقافية والاجتماعية فبلاشك ستكون الاستفادة كبيرة من المناشط والفعاليات التي ستقام في مرافق المجمع وخاصة تلك البرامج والأنشطة الشبابية والمسابقات التي تقام على مدار العام.

إلى الأعلى