الخميس 17 أكتوبر 2019 م - ١٨ صفر ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / القاسمي لاعب منتخبنا الوطني لألعاب القوى يهدي السلطنة ذهبية الصولجان
القاسمي لاعب منتخبنا الوطني لألعاب القوى يهدي السلطنة ذهبية الصولجان

القاسمي لاعب منتخبنا الوطني لألعاب القوى يهدي السلطنة ذهبية الصولجان

في انطلاق منافسات دورة ألعاب غرب آسيا البارالمبية الثانية بالأردن

منتخبنا الوطني لكرة الهدف يخسر ضربة البداية من المنتخب السعودي

الموفد الإعلامي للدورة – خليفة الرواحي:
أهدى بطلنا محمد القاسمي السلطنة ميدالية ذهبية في مسابقة رمي الصولجان فئة F32 ، وذلك في انطلاق منافسات منتخباتنا في دورة العاب غرب آسيا البارالمبية الثانية التي تستضيفها العاصمة الأردنية عمًان خلال الفترة من 17الى 22 من سبتمبر الجاري، كما حقق نفس اللاعب رقما شخصيا جديدا بتحقيقه 26.30 متر، واكتفت لاعبتنا شيخة الحمادي بالمركز الرابع في رمي الرمح بعدما حققت رمية لمسافة 8.83، فيما خسر منتخبنا الوطني لكرة الهدف من المنتخب السعودي بنتيجة بعشرة أهداف دون رد وذلك في المنافسات التي اقيمت على ملاعب اللجنة الأولمبية الأردنية.
وشهدت مسباقات اليوم الاول منافسات قوية ومثيرة من كل المنتخبات ال12 المشاركة بمنطقة غرب آسيا، وأثبت بطلنا محمد القاسمي أنه بطل من ذهب، بعدما حقق نتيجة شخصية جديدة بالرمية التي حقها لمسافة 26.30 متر، ولازالت المنافسات في بدايتها، حيث الطموحات كبيرة من أجل تحقيق لمزيد من الميداليات الملونة في منافسات ألعاب اقلوى في قادم المسابقات.
وهنأ الدكتور منصور بن سلطان الطوقي رئيس اللجنة البارالمبية العمانية لاعبنا البطل محمد القاسمي حصوله على ذهبية الصولجان في فئته لمنطقة غرب آسيا، وقال نبارك لبطلنا هذا الإنجاز الذي أثبت من خلاله انه لاعب واعد متمكن وقادر على تحقيق الإنجازات، عندما بدأها في جاكرتا بتحقيق ذهبية آسيا ثم يحقق الآن مجددا ذهبية غرب آسيا، وهذا يؤكد أن القاسمي بطل واعد ويملك قدرات كبيرة تؤهله لمواصلة الإنجازات للسلطنة في المسابقات القادمة في الدورة، وكذلك في البطولات والاستحقاقات القادمة.
وأضاف بأن الفوز سيكون حافزا كبيرا لاعب من أجل مواصلة العطاء، وحافز لبقية زملائه من أجل مواصلة العطاء وإبراز طاقاتهم وقدراتهم وإمكانياتهم لتحقيق نتائج طيبة، متمنيا للمنتخبات الوطنية التوفيق ومواصلة النجاح لتحقيق النتائج الطيبة، وهنا أتوجه بالشكر والثناء والتقدير لوزارة الشؤون الرياضية على دعمها، ولشركة كيمجي رمداس الداعم الحصري لمنتخب ألعاب القوى.
وبابتسامة البطل أعرب لاعب منتخبنا الوطني محمد القاسمي عن سعادته بتحقيق ذهبية الصولجان في فئته وقال: الحمد لله بتوفيق من الله وبدعوة الوالدين وحب عمان استطعت أن أحقق المركز الأول في المسابقة وخطف ذهبية الرمح برقم شخصي جديد بلغ 26.30 متر، وأهدي الفوز لوطني الغالي ولمولاي جلالة السلطان قابوس –حفظه الله ورعاه راعي الشباب الأول الذي أولى رياضة المعاقين عناية كبيرة.
وأضاف كان شعوري من البداية أن المركز الأول لن يخرج من قبضتي، بفضل ثقتي بنفسي وبإمكانياتي، نتيجة التدريب المستمر والمتواصل والعناسية الكبيرة التي أجدها من اللجنة البارالمبية العمانية ووزارة الشؤون الرياضية، وبفضل توجيهات الجهاز الفني الذي كان دافعا لي لتقديم الأفضل، مضيفا أن البداية الجيدة التي حققها ستكون دافعا حقيقيا له لتقديم المستوى الكبير في باقي مساتبقات البطولة وهي مسابقة دفع الجلة ورمي القرص، وسأسعى بحول الله تعالى الى تحقيق المزيد من الميداليات ورفع علم السلطنة خفاقا في دورة غرب آسيا.
تحطيم الرقم الشخصي
وأشادت سنية مصطفى مدربة الرمي بأداء لاعبنا البطل محمد القاسمي وقالت: لقد كان لاعبنا في الحدث وكان على قدر المسؤولية، عندما تمكن من خطف ذهبية الصولجان بعد أن قدم مستوى كبيرا واستطاع تحطيم رقمه الشخصي السابق الذي بلغ 25.52 متر في ملتقى المغرب، ليصل في هذا السباق 26.30 متر، ولله الحمد .
واضافت بأن الفوز بلاشك سيكون حافزا للاعبنا البطل ودافعا لبقية زملائه في البطولة، ونأمل أن يواصل أبطالنا تحقيق المزيد من الإنجازات والميداليات في المسابقات القادمة بإذن الله تعالى، موجهة شكرها لوزارة الشؤون اليراضية وشركة كيمجي رمداس على دعمهما المتواصل لمنتخبنا الوطني لألعاب القوى.

إلى الأعلى