الأربعاء 20 نوفمبر 2019 م - ٢٣ ربيع الاول ١٤٤١ هـ
الرئيسية / منوعات / من جديد .. مومياء توت عنخ آمون تثير الجدل

من جديد .. مومياء توت عنخ آمون تثير الجدل

الأقصر ـ د. ب. أ: قال مصطفى وزيري، أمين عام المجلس الأعلى للآثار المصرية، إن نقل مومياء الملك توت عنخ آمون من مقبرته في البر الغربي بمدينة الأقصر، لم يُحسم بعد، وأن مصير المومياء واتخاذ قرار بشأن نقلها لترميمها وحمايتها وعرضها بالمتحف الكبير في الجيزة، سيحدده قرابة 600 من علماء المصريات من حول العالم، والذين سيناقشون مصير المومياء وسبل حمايتها، خلال المؤتمر الدولي للمصريات، الذى سيعقد بالقاهرة في الفترة من الثالث وحتى الثامن من شهر نوفمبر المقبل. وأضاف: أن ما سيتوصل له العلماء من توصيات بشأن مومياء الفرعون الذهبي سيتم عرضه على أعضاء اللجنة الدائمة بالمجلس الأعلى للآثار المصرية، لتتخذ اللجنة القرار المناسب. وكشف وزيري عن إقامة قاعة خاصة لعرض المقتنيات المصنوعة من مواد عضوية من كنوز الملك، مثل العجلة الحربية وكرسي العرش والمقاصير، وأنه في حال التوصل لقرار بشأن نقل المومياء إلى المتحف الكبير فإنها ستعرض في ذات القاعة بجانب بقية مقتنياته. ونفى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار ما تناولته وسائل إعلام محلية بشأن نقل مجموعة تماثيل خبيئة معبد الأقصر من متحف الأقصر للآثار المصرية لتعرض ضمن مقتنيات المتحف الكبير بالجيزة، وأكد على بقاء تلك المجموعة الأثرية داخل متحف الأقصر.

إلى الأعلى