الأربعاء 13 نوفمبر 2019 م - ١٦ ربيع الاول ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 30 مارس القادم.. مؤتمر ومعرض عُمان للعقار 2020
30 مارس القادم.. مؤتمر ومعرض عُمان للعقار 2020

30 مارس القادم.. مؤتمر ومعرض عُمان للعقار 2020

يسلط الضوء على الإمكانات المتنامية لسوق العقار

مدير عام التطوير العقاري:
“الإسكان” تعمل على مشروع قانون تنظيم القطاع العقاري لإيجاد فرص عمل ووضع رؤية مستقبلية للقطاع

كتب ـ عبدالله الشريقي:
تنظم شركة أعمال المعارض العُمانية (عمان اكسبو) بالتعاون مع الجمعية العمانية العقارية، وبدعم وزارة الإسكان خلال الفترة من 30 مارس وحتى 1 أبريل 2020 مؤتمر ومعرض عُمان للعقار 2020 وذلك بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض.
ويسلط المؤتمر الضوء على الإمكانات المتنامية لسوق العقارات العماني وتوفير سوق مصغر للبائعين والمشترين للالتقاء وإقامة فرص تجارية ناجحة بينهم.
وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في فندق دبليو مسقط قالت المهندسة سهام بنت أحمد الحارثية مدير عام التطوير العقاري بوزارة الإسكان: يعتبر مؤتمر ومعرض عُمان للعقار السنوي أحد الأحداث التي أصبحت وزارة الإسكان تعتمد عليها في الخروج بتوصيات مهمة قد تتبناها الحكومة أو الجهات الأخرى المعنية بالقطاع سواء في القطاع الخاص أو جمعيات أهلية من أجل تحفيز وتطوير القطاع العقاري ..مؤكدة بأن الغاية من هذا هو تعزيز الثقة في القطاع العقاري في السلطنة وجذب المزيد من الاستثمارات لهذا القطاع وتنشيط الحركة وتوفير السكن المناسب للمواطنين والمقيمين والزائرين للبلد.
وأشار مدير عام التطوير العقاري بأن الأسواق العالمية جميعها تشهد انخفاضا في القطاع العقاري حيث إن السلطنة لديها الكثير من الحوافز والمميزات غير الموجودة في الدول الأخرى وهذه المميزات ترغب المستثمرين الاستثمار فيها حيث إن القطاع العقاري قطاع داعم لكل الأنشطة الأخرى سواء كانت لوجستية أو سياحية وبالتالي ستكون هناك رغبة كبيرة من المستثمرين لو هيأت له السبل المناسبة.
وأضافت سهام الحارثية: بأن مديرية التطوير العقاري بوزارة الإسكان تنتهج بالشراكة مع القطاع الخاص سواء في الأفكار أو الخطط أو البرامج أو في المشاريع التي سوف ستطرحها الحكومة مستقبلا ونأمل من هذه المؤتمرات والمعارض بأن تساهم في جذب الاستثمارات التي تساعد على المضي قدما في طرح المشاريع الجديدة وتحريك سوق العقار بالإضافة إلى ذلك الأفكار التي تساعد على دعم السوق العقاري.
وقالت الحارثية: إن الوزارة تعمل الآن على مشروع قانون تنظيم القطاع العقاري من أجل التواجد في السوق وإيجاد فرص عمل ووضع رؤية مستقبلية للقطاع بحيث يشمل كل القطاع بمختلف اختصاصاته وأفرعه والذي يشمل مشاريع التطوير العقاري وقانون الوساطة واستثمارات الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص الذي سينظمه هذا القانون.
وأكدت سهام الحارثية: إن قانون صناديق الاستثمار بدأ يوجد نوعا من الثقة لدى المستثمرين الصغار ويعطي المستثمرين الكبار فرصا من أجل زيادة حجم الاستثمارات في القطاع العقاري متمنية بأن تكون هناك صناديق استثمارية قادمة لتطوير القطاع العقاري.
وأوضحت مدير عام التطوير العقاري بوزارة الإسكان بأن هناك تنسيقا بين وزارة الاسكان وبلدية مسقط من أجل ربط برنامج الايجارات بالبلدية مع برنامج الوساطة في الوزارة لأن الوسيط يعمل أيضا على التأجير وليس فقط البيع وبالتالي فإن هذه القطاع قطاع متكامل، حيث أن جميع القرارات التي ستصدر في هذا الشأن ستكون متساوية حتى نحصل على بيانات صحيحة عن القطاع ..مؤكدة بأن من خلال الربط الآلي ستتمكن الجهات المعنية من حصر الوحدات السكنية والشقق ومعرفة العدد الحقيقي من العقارات غير المستغلة وبموجب ذلك يمكن على أساسها للجهات المعنية أن تتخذ القرارات المناسبة في هذا الشأن.
من جانبه قال حسن بن محمد سلطان رئيس مجلس إدارة الجمعية العقارية العُمانية: تأتي مشاركة الجمعية العقارية العمانية في مؤتمر ومعرض عُمان للعقار للسنة الثالثة على التوالي وذلك بعد التنظيم الناجح والمتميز للنسختين السابقتين حيث سيستمر هذا الحدث في جذب المستثمرين المحليين والدوليين في النسخة القادمة.
وأضاف: الجمعية تشارك بهدف استقطاب متحدثين من داخل وخارج السلطنة للتعريف بالفرص المتاحة والمهمة في القطاع العقاري وما توصل اليه القطاع من صناعة من تطور مشيرا بأن السوق العقاري في السلطنة له دعم من مختلف الجهات المعنية بالقطاع وكان للقوانين الجديدة تأثير ايجابي واضح للقطاع، مشيرا إلى أن القطاع العقاري يعتبر رافدا اقصاديا مهما لأي دولة.
من ناحيته قال طارق علي مدير المعرض في شركة عمان إكسبو: حسب ما أفصحت عنه الإحصائيات الخاصة بالنسخة السابقة من هذا الحدث والتي نفذت في عام 2019، كان 91 ٪ من الزوار راضين للغاية عن زيارتهم للمعرض، وأكثر من 50 ٪ منهم زاروا المعرض بهدف البحث عن فرص لشراء وحدات عقارية حيث استقطب الحدث 3000 زائر مباشر و25 عارضا من بينهم كبرى الشركات مثل الموج مسقط وعقار الخنجي وميسان للعقارات وريماكس وساندان للتطوير وترافلجار بروبيرتي وغيرها.
وأضاف: يهدف القائمون على تنظيم هذا الحدث في نسخته القادمة في العام 2020 إلى تحفيز سوق العقارات من خلال جذب كبار المطورين المحليين لعرض أحدث المشاريع بما في ذلك الإسكانية منها وبأسعار تنافسية تقدم فرصا متعددة منها التقسيط على المدى الطويل للمواطنين وفرص التملك للأجانب في مشاريع المجمعات السياحية المتكاملة.
وأوضح مدير المعرض في شركة عمان إكسبو قائلا: تلعب المجمعات السياحية المتكاملة دورا رئيسيا في دفع عجلة النمو في سوق العقارات في السلطنة بمشاريع جديدة يجري تطويرها بما في ذلك نسيم الصباح (1.04 مليار دولار أميركي)، ومشروع بوابة صور (311.7 مليون دولار أميركي)، ومشروع قريات (مليار دولار أميركي)، ومنتجع ديار رأس الحد ومشروع أوماجين والنخيل وهوانا لاجونس صلالة وغيرها من المشاريع قيد الإنشاء.

إلى الأعلى