الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / تكريم الفائزين في مسابقة مهرجان التمور العمانية الثاني .. برعاية “الوطن” إعلاميا
تكريم الفائزين في مسابقة مهرجان التمور العمانية الثاني .. برعاية “الوطن” إعلاميا

تكريم الفائزين في مسابقة مهرجان التمور العمانية الثاني .. برعاية “الوطن” إعلاميا

عالم التمور وتمور البركة وأشوار تخطف المراكز الأولى
تغطية – سالم بن عبدالله السالمي:
احتفلت الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بتكريم الفائزين في مسابقة هذا العام لمهرجان التنور العمانية الثاني والذي نظمته الهيئة بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية والبوابة العربية للمعارض خلال الفترة من 14 إلى 19 من أكتوبر 2014م وبرعاية (الوطن) إعلاميا بولاية نزوى بمحافظة الداخلية، كما تم تكريم المشاركين من منتجي ومصنعي ومزارعي التمور العمانية والجهات المشاركة والداعمة والراعية للمهرجان.
ورعى حفل التكريم سعادة الشيخ الدكتور خليفة بن حمد السعدي محافظ الداخلية بحضور سعادة الشيخ حمد بن سيف الأغبري والي نزوى وخليفة بن سعيد العبري القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشيخ صلاح بن هلال المعولي مدير عام تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وجمع من المسئولين.
وقام سعادة المحافظ بتجوال في أركان المهرجان وتعرف على المنتجات المعروض من التمور العمانية واستمع لشرح من المشاركين حول أهم الإضافات والأصناف التي دخلت في صنعة التمور في هذا المهرجان.
بعدها قام راعي الحفل بتسليم الشهادات التقديرية على جميع المشاركين من منتجي ومصنعي التمور.

أهداف المسابقة
ومن أجل تشجيع المشاركين في الفئات المختلفة على الاستمرار في مجال تصنيع التمور أطلقت الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وبالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية مسابقة مهرجان التمور العمانية في نسختها الثانية حيث تم تقسيم المشاركين وفق ثلاث فئات وهي : مصانع التمور وفئة وحدات تعبئة التمور الصغيرة المنزلية وفئة المزارعين حيث تم تقييم المشاركين من خلال لجنة تقييم مختصة من وزارة الزراعة والثروة السمكية من حيث تنوع المنتجات والجودة والإبداع في الإخراج وطرق التعبئة والتغليف وتمنح كل فئة ثلاث جوائز الجائزة الأولى 1000 ريال عماني والجائزة الثانية 500 ريال عماني والجائزة الثالثة 300 ريال عماني.

أصحاب المركز الأول لثلاث الفئات
بعدها أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان التمور العمانية الفائزين في الثلاث الفئات لمسابقة ففي فئة مصانع التمور جاء في المركز الأول عالم التمور وحصل على جائزة قيمتها 1000 ريال عماني وجاء في المركز الثاني تمور الطلع ومضياف للتمور وحصل على جائزة 500 ريال عماني وفي المركز الثاني فاز مصنع تمور سمائل وحصل على جائزة 300 ريال عماني.
وفي فئة المزارعين ووحدات التعبئة الصغيرة حصل على المركز الأول تمور البركة وجاء في المركز الثاني شركة سفير السعادة للتجارة وفي المركز الثالث مؤسسة المذخورة.
أما في فئة التصنيع المنزلي فقد جاء في المركز الأول مؤسسة أشرار للتجارة وفي المركز الثاني سبع تمرات وفي المركز الثالث حديقة الهدايا.

نجاح كبير
وبذلك أسدل الستار على مهرجان التمور العمانية الثاني بولاية نزوى وسط نجاحات كبيرة تنظيميا وتسويقيا بشهادة المشاركين وزوار المهرجان، حيث أبدى الجميع ارتياحه وسعادته وخاصة من قبل منتجي ومصنعي ومزارعي التمور العمانية حيث كان المهرجان فرصة كبيرة لعرض وتسويق مختلف أنواع التمور ومشتقاته والمنتجات التي أدخلت عليها الكثير من الأصناف الجميلة وأبدع في التصنيع والتشيك مما جعل الإقبال على جميع منتجات التمور كبيرا وسجلت المبيعات عائدا كبيرا حيث أن معظم المشاركين استطاعوا من يحققوا نسبة عالية في المبيعات وهو ما هدف إليه المهرجان.
وقال القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أن الهدف من إقامة المهرجان هو تشجيع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من أجل الاهتمام بالتمور والمحافظة على هذه الصناعة والتسويق لها ، وهذا ما لمسناه من خلال تنوع أساليب تقديم وتغليف وتسويق التمور العمانية وما صاحبه من ابتكار بأساليب عرض المنتج لزوار المهرجان.
وأضاف: لاقى هذا المهرجان بنسخته الثانية صدى إعلاميا واسعا وما كان هذا ليحدث لولا تضافر الجهود من قبل مختلف الجهات الراعية والداعمة الحكومية والخاصة والمشاركين بمختلف فئاتهم وهنا أننتهز الفرصة لنتقدم بالشكر الجزيل لجميع الجهات الراعية والداعمة والمساندة ولكل من ساهم في إنجاح مهرجان التمور العمانية الثاني.
واختتم قائلا: نتمنى أن تتكلل مساعينا جميعا بالتوفيق والنجاح لخدمة هذا البلد العزيز وجميع أبناءه تحت ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ.

إلى الأعلى