الخميس 14 نوفمبر 2019 م - ١٧ ربيع الاول ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “التقنية والاتصالات” تدشن شبكة عمان الحكومية عالية السرعة
“التقنية والاتصالات” تدشن شبكة عمان الحكومية عالية السرعة

“التقنية والاتصالات” تدشن شبكة عمان الحكومية عالية السرعة

تربط 63 موقعا حكوميا وتصل سرعتها إلى 1GB
مسقط ـ (الوطن):
دشنت وزارة التقنية والاتصالات أمس في فندق كمبنسكي ـ مسقط بالتعاون مع الشركة العمانية للنطاق العريض والشركة العمانية القطرية للاتصالات (أوريدو) شبكة عمان الحكومية (عالية السرعة) وهي شبكة حكومية متكاملة وآمنة تلبي الاحتياجات المستقبلية لمشاريع “عمان الرقمية” كمشروع السحابة الإلكترونية والبوابة الرسمية للخدمات الحكومية الإلكترونية ومركز البيانات الوطني والمركز الوطني للتصديق الإلكتروني وغيرها من مشاريع البنى الأساسية والمشاريع ذات الصلة ببناء مجتمع عمان الرقمي والحكومة الإلكترونية عموما.
وألقى ظافر بن سيف الكلباني القائم بمهام مدير عام قطاع البنية الأساسية كلمة وزارة التقنية والاتصالات قال فيها: حلت الشبكة الحكومية عالية السرعة بدلا من الشبكة الحكومية الحالية في 63 مؤسسة حكومية في محافظة مسقط؛ حيث تم ربطها باستخدام شبكة الألياف البصرية وتشمل المقرات الرئيسية للوزارات والمؤسسات الحكومية وبعض فروعها الرئيسية في العاصمة؛ بما سيساعد تلك المؤسسات على الاستفادة من الشبكة الجديدة في تقديم خدماتها الإلكترونية بجودة عالية وسرعة تصل إلى 1GB في كل موقع حكومي، وذلك إلى جانب دور الشبكة الجديدة في ترقية سعة خطوط شبكة عمان الحكومية ورفع كفاءتها والتقليل من التكلفة السابقة، آملا أن يكون لهذه الشبكة دور حيوي في دعم تسريع وتيرة التحول الرقمي في السلطنة وخدمة جميع القطاعات المهمة: الصحية والتعليمية والبلدية والصناعية والسياحية والاقتصادية وغيرها من القطاعات من خلال توفير خدمات إلكترونية حكومية عالية الجودة والسرعة والأمان.
وأضاف الكلباني: تولت وزارة التقنية والاتصالات باعتبارها الجهة المعنية بتنفيذ “استراتيجية عمان الرقمية” مهمة الإشراف العام على الأعمال التنفيذية للشبكة الحالية إضافة إلى دورها في مراقبة جودة واستمرارية الأعمال وتفعيل التواصل بين الجهات المعنية بالمشروع، ولكن الثمار التي نجنيها اليوم لم تكن لتصبح حقيقة لولا الجهود الكبيرة التي بذلها شركائنا الاستراتيجيين وهم: الشركة العمانية للنطاق العريض والتي قامت ببناء شبكة الألياف البصرية لأكثر من 570 كيلومترا بهدف الحصول على سرعات عالية لنقل البيانات وضمان الجودة إضافة إلى دور الشركة في الإشراف على حماية وصيانة الشبكة، وفي الجانب الآخر، قامت الشركة العمانية القطرية للاتصالات “Ooredoo” بتصميم وتشغيل الشبكة الحكومية فائقة السرعة باستخدام نموذج هجين يجمع بين التصميم الحَلَقي والهيكلي للحصول على مميزات كلا التصميمين ومنها: المرونة والمتانة والكفاءة وقابلية التوسع والحد من زيادة التكلفة، كما قامت الشركة بدعم الشبكة بسعة نقل للبيانات تتراوح بين 10 و40 جيجابيت/الثانية واستحداث مركز بيانات وعمليات (NOC) متخصص لتشغيل ومتابعة الشبكة على مدار الساعة لضمان استمرارية الأداء وجودة الشبكة.
من ناحيته قال المهندس بدر بن سعود الزيدي نائب الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية والتكنولوجيا في الشركة العمانية للنطاق العريض: المشروع يعتبر واحدا من أهم المشاريع الحيوية في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات حيث يهدف المشروع إلى تمكين الربط الإلكتروني بين المؤسسات الحكومية المختلفة من خلال شبكة واحدة ذات كفاءة وجودة عالية لإيجاد البنية الأساسية لمنظومة الحكومة الإلكترونية. وأضاف: إن دور الشركة يتضمن بناء وتصميم وصيانة شبكة الألياف البصرية غير النشطة حيث تم مد ما يقارب 115 كيلومتر من الألياف البصرية في المرحلة الأولى لـ 18 موقعا في مدة وقدرها 14 شهرا وتم مد ما يقارب 458 كيلومترا من الألياف البصرية في المرحلة الثانية لـ 45 موقعا في مدة لم تتجاوز لـ 18 شهرا ليصل الطول الإجمالي للألياف البصرية لـ 573 كيلومتر ليغطي 64 موقعا، وسيمكن هذا المشروع الجهات الحكومية من الحصول على سرعات وجودة عالية من نقل البيانات، علما بأن هذه الشبكة ستكون جاهزة للتعامل مع احتياجات تقنية الثورة الصناعية الرابعة وما تصاحبه من تطبيقات.
بدوره قال إيان دنش، الرئيس التنفيذي بـOoredoo: تعد هذه الاتفاقية خطوة كبيرة لتعزيز وتطوير الشبكة الحكومية العمانية من خلال توفير سرعات محسنة وأفضل الحلول الأمنية وخدمات متكاملة بقيمة رائعة، الأمر الذي من شأنه تحسين الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الحكومة للمواطنين. ويمثل استثمارنا في هذه الشبكة دليلا واضحا على استراتيجية السلطنة المبتكرة والتي تتطلع لتقنية المعلومات والاتصالات والرغبة في التكيف مع التغير السريع في هذا المجال والإعداد للمستقبل.

إلى الأعلى