الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / السلطنة تشارك في الدراسة الدولية لقياس مهارات القراءة للرابع الأساسي

السلطنة تشارك في الدراسة الدولية لقياس مهارات القراءة للرابع الأساسي

تطبق في ست محافظات تعليمية
تُشارك وزارة التربية والتعليم ممثلة في المديرية العامة للتقويم التربوي في المرحلة التجريبية من الدورة الرابعة للدراسة الدولية لقياس مهارات القراءة (2016PIRLS) للصف الرابع الأساسي والتي تنظمها الجمعية الدولية لقياس التحصيل التربوي (IEA) بمشاركة حوالي 56 دولة من مختلف قارات العالم وتُعتبر هذه المشاركة هي الثانية بالنسبة للسلطنة في الدراسة الدولية لقياس مهارات القراءة.
وسيتم تطبيق مرحلة التجريب في ست محافظات تعليمية (مسقط – جنوب الباطنة – شمال الباطنة – الداخلية – جنوب الشرقية – شمال الشرقية) في بداية شهر مارس من عام 2015 ، حيث أن المسح الرئيسي للدراسة سيتم تطبيقه في شهر إبريل من عام 2016م.
ويتم من خلال هذه الدراسة تنظيم اختبار في مهارات القراءة لطلاب الصف الرابع يشتمل على مجموعة من الكتيبات تحتوي على نصوص وأسئلة ذات أنماط مختلفة من الأسئلة الموضوعية والأسئلة المقالية القصيرة التي تتميز بمستويات تعلم مهارية ومعرفية تتناسب مع قدرات الطلاب المطبق عليهم الإختبار، وتستهدف قياس استيعاب الطلاب لهذه النصوص من خلال أجوبتهم عن الأسئلة التي توجد بعد كل نص.
وتنقسم النصوص إلى نوعين نصوص أدبية (كالقصص القصيرة والنصوص الوصفية) ونصوص تحتوي على معلومات في مجالات مختلفة.
وتشتمل الدراسة على استبيانات يجيب عليها الطلاب والمعلمين وإدارات المدارس المشاركة وأولياء أمور الطلاب اللذين يخضعون للاختبار، وتعنى هذه الاستبيانات بالحصول على معلومات حول البيئة المنزلية والمدرسية التي تؤثر في تنمية مهارات القراءة لدى الطلاب، ومعلومات حول السياقات المختلفة التي يُمارس فيها الطلاب القراءة سواء أكانت قراءة خاصة بالمنهج المدرسي أو قراءة حرة في أوقات الفراغ، وتساعد المعلومات التي يتم الحصول عليها من هذه الاستبيانات على تقديم فكرة واضحة عن مستوى الطلاب في القراءة في الدول المشاركة في الدراسة وعن العوامل التي تؤثر في اكتسابهم لمهاراتها.
ويتم تطبيق الإختبار في مدارس مختارة يتم اختيارها عشوائيًا من قبل الجهة المنظمة من قائمة بجميع المدارس تزودها بها الدولة المشاركة في الدراسة،وتشارك في التطبيق التجريبي لهذه الدراسة (PIRLS 2016 ( 25 مدرسة وهي عينة من مدارس محافظات:(مسقط – جنوب الباطنة – شمال الباطنة – الداخلية – جنوب الشرقية – شمال الشرقية) وذلك يعني أن المشاركة في التطبيق الفعلي لا تشمل جميع مدارس السلطنة ولكن تشمل جميع المحافظات بالإضافة إلى المدارس الخاصة والمدارس الدولية.
وستساعد هذه الدراسة في معرفة نقاط القوة والضعف فيما يتعلق بمناهج اللغة العربية بحيث يتم تعزيز نقاط القوة ومعالجة مواطن الضعف وتطوير مناهج اللغة العربية بصفة عامة ومقررات القراءة بصفة خاصة لتحسين وتطوير أداء الطلاب في هذا المجال.
وتكتسب مشاركة السلطنة في هذه الدراسة أهمية خاصة إذ أنّها تعتبر أداة دولية معتمدة ومعترف بها للتعرف على مستويات إنجازات الطلاب في القراءة على المستوى العالمي، وتوفر هذه الدراسة بيانات وإحصائيات مهمة حول أداء الطلاب يستفاد منها في تطوير جوانب العملية التعلمية التعليمية بصفة عامة والمواد الدراسية المعنية على وجه الخصوص، وتتيح الدراسة أيضًا الفرصة لإجراء مقارنات علمية بين مختلف النظم التعليمية من جميع أنحاء العالم تشمل أداء الطلاب والمعلمين والإدارة المدرسية.
ويقوم مجموعة من المختصين في المديرية العامة للتقويم التربوي خلال الفترة من (منتصف شهر أكتوبر إلى نهاية شهر نوفمبر) بعمل مشاغل تعريفية للدراسة في مختلف المحافظات المشاركة في مرحلة التجريب للمعلمين والمعلمات الذين خضعت مدارسهم لعينة التجريب بهدف التعريف بالدراسة الدولية لقياس مهارات القراءة ، وعرض نماذج للنصوص المحررة للدراسة وآلية التعامل معها وتدريب الطلاب على الاجابة عن تلك الأسئلة، وكذلك الوقوف على استعدادات المدرسة لمرحلة التجريب للدراسة، ودعم المدرسة والرد على كل الاستفسارات حول اجراءات تطبيق الدراسة.

إلى الأعلى