الجمعة 24 نوفمبر 2017 م - ٥ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / اجتماعات لجنة تربية الأحياء المائية بـ(الريكوفي) تناقش سبل تنمية وتطوير مشاريع الاستزراع السمكي وزيادة مساهمتها في تحقيق الأمن الغذائي
اجتماعات لجنة تربية الأحياء المائية بـ(الريكوفي) تناقش سبل تنمية وتطوير مشاريع الاستزراع السمكي وزيادة مساهمتها في تحقيق الأمن الغذائي

اجتماعات لجنة تربية الأحياء المائية بـ(الريكوفي) تناقش سبل تنمية وتطوير مشاريع الاستزراع السمكي وزيادة مساهمتها في تحقيق الأمن الغذائي

زيارة ميدانية للمشاركين لأحد مشاريع الاستزراع
افتتحت أمس فعاليات اجتماعات لجنة تربية الأحياء المائية التابعة للهيئة الإقليمية لمصائد الأسماك (الريكوفي) والذي تستضيفه السلطنة ممثلة في وزارة الزراعة والثروة السمكية خلال الفترة من 21 – 23 أكتوبر الجاري بفندق بلاتينيوم بالخوير.
وقال سعادة الدكتور حمد بن سعيد بن سليمان العوفي وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للثروة السمكية راعي حفل الافتتاح إن هذا الاجتماع له الأهمية العلمية والاقتصادية ويمثل عن دعم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) لدول المنطقة في تنمية وتطوير نشاط الاستزراع السمكي وتنفيذ المشاريع والبحوث والدراسات العلمية المشتركة وتبادل المعلومات والخبرات والزيارات حيث سيناقش الاجتماع عدد من المحاور ويستعرض آفاق التعاون المستقبلي.
وأضاف: أن العمل من قبل وزارة الزراعة والثروة السمكية مستمر في تطوير نشاط الاستزراع السمكي في السلطنة وقد تم منح عدد من التراخيص للشركات المستوفية لشروط ومتطلبات اقامة المشاريع وهناك متابعة مستمرة من الوزارة لتنفيذ تلك المشاريع وهي مشاريع تبشر بالخير والنجاح.
في بداية حفل الافتتاح قدم الدكتور أحمد بن محمد المزروعي مدير عام تنمية الموارد السمكية بوزارة الزراعة والثروة السمكية كلمة قال فيها: إن نشاط الاستزراع السمكي يتطور بشكل مستمر وهو مجال ذو أهمية اقتصادية ويجد الاهتمام الكبير من قبل وزارة الزراعة والثروة السمكية وفي خططها لتطوير القطاع السمكي وهذا الاجتماع الذي تستضيفه الوزارة بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والهيئة الاقليمية لمصائد الأسماك (الريكوفي) وبمشاركة الدول الأعضاء في الهيئة احدى الجهود المشتركة مع دول المنطقة لتطوير الاستزراع السمكي.
وأضاف الدكتور مدير عام تنمية الموارد السمكية ان هذا الاجتماع هو استكمال لجهود العمل المشترك للهيئة الاقليمية لمصائد الأسماك والتي بدأت منذ عام 2003م بدعم من الدول الأعضاء ورغبتهم في تطوير العمل المشترك في مجال الاستزراع السمكي من النواحي البحثية والتقنية وتبادل المعلومات وتدريب الكوادر البشرية العاملة في مجال الاستزراع السمكي ومجالات التعاون واسعة والتطلعات نحو المستقبل للعمل على محاور عديدة من أجل تحقيق التنمية المستدامة لمشاريع الاستزراع السمكي بدول المنطقة وفق خطط العمل لعامي 2015 ـ 2016م.
كما قدم سعادة الدكتور الزين مصطفى المزمل ممثل منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) بمكتب المنظمة في مسقط كلمة قال فيها: يسعدنا أن نلتقي اليوم في هذا الاجتماع الذي يناقش الاستزراع السمكي حيث يعد القطاع السمكي من أهم قطاعات انتاج الغذاء في العالم من المصائد السمكية الطبيعية ومجال الاستزراع السمكي حيث الفرص كبيرة لزيادة الانتاج السمكي وتوفير الغذاء وفرص العمل وتوطين التكنولوجيا لعدد كبير من السكان في مختلف دول العالم.
واضاف أن هذا الاجتماع يمثل التعاون المستمر لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) ودول المنطقة لتطوير مشاريع الاستزراع السمكي وزيادة مساهمتها في تحقيق الامن الغذائي ودعم الاقتصاد الوطني بما يخدم متطلبات التنمية الاجتماعية والاقتصادية.
بعد ذلك بدأت فعاليات الاجتماع بجلسة العمل الأولى والتي ناقشت الحالة العامة لنشاط الاستزراع في الدول الأعضاء في الهيئة الاقليمية لمصائد الأسماك (الريكوفي) والبحوث والدراسات العلمية المشتركة وخطط العمل وتدريب الكوادر البشرية.
وسوف يتواصل صباح اليوم الأربعاء أعمال الاجتماع بمناقشة عدد من المحاور ومنها محور خطط العمل الموضوعة للعامين القادمين 2015م و2016م بينما سيقوم المشاركون في الاجتماع يوم غد الخميس بزيارة ميدانية لأحد مشاريع الاستزراع السمكي في السلطنة للاطلاع على سير العمل فيه.
ويناقش الاجتماع على مدى ثلاثة أيام العديد من المواضيع التي تهم قطاع الاستزراع السمكي في الدول الأعضاء في الهيئة مثل استعراض الحالة العامة لقطاع الاستزراع السمكي في الدول الاعضاء من حيث الانتاج والانواع المستزرعة والبحوث العلمية والشركات العاملة، بالاضافة الى اهم ما قامت به الدول الاعضاء من جهود وخطط خلال الفترة الماضية وذلك بهدف تبادل الخبرات. كما سيتم استعراض اهم نتائج الاجتماع السابق للجنة وماتم فيها، بالاضافة الى نتائج الدورة السابعة للهيئة الاقليمية لمصائد الاسماك.
كما سيتم أيضا خلال الاجتماع استعراض خطة عمل اللجنة خلال عامي 2013 ـ 2014 وأهم ما تحقق فيها من اعمال حسب الخطة الموضوعة سابقا. ومن المواضيع التي سوف يناقشها الاجتماع ايضا الوضع الحالي للموقع الالكتروني الخاص بالنظام الاقليمي لمعلومات الاستزراع السمكي وأهم البيانات المتوفره فيها وكيفية تحديثها من قبل الدول الاعضاء. كما سيناقش الاجتماع مقترح إنشاء اللجنة العلمية للهيئة وفع التوصيات الخاصة به الى الاجتماع القادم للهئية الاقليمية لمصائد الاسماك. كما سيناقش الاجتماع وضع خطة العمل القادمة للجنة 2015ـ2016 واقرارها تمهيدا لرفعها الى الاجتماع القادم للهيئة للاعتماد.
ويخصص اليوم الثالث من الاجتماع للقيام بزيارة ميدانية الى احد مشاريع الاستزراع السمكي القائمة وذلك بهدف تعريف الوفود بما تقوم به السلطنة من جهود في مجال تطوير قطاع الاستزراع السمكي.
حضر افتتاح الاجتماع ممثلو الدول المشاركة في الاجتماع وعدد من مديري العموم ومديري الدوائر في وزارة الزراعة والثروة السمكية ومسئولي منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والهيئة الاقليمية لمصائد الأسماك (الريكوفي).

إلى الأعلى