الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م - ١٥ ربيع الاول ١٤٤١ هـ
الرئيسية / منوعات / دراسة تؤكد قيمة اللفت الغذائية المهدرة

دراسة تؤكد قيمة اللفت الغذائية المهدرة

برلين ـ د. ب. أ: اللفت ليس من الخضراوات الرائجة. إنه عادة ما يستخدم لإضافة حجم للأطباق وليس نكهة وغالبا ما يكون مرتبطا باليخنة عديمة الطعم التي يعدها كبار السن. من خلال دراسة عملية غذائية يقول الخبراء إن اللفت مهدور حقه. فبالإضافة إلى أن اللفت مليء بالفيتامينات الصحية، فإنه إذا ما تم طهيه بالطريقة الصحيحة يمكن أن يكون شهيا، في شوربة الكريمة مثلا كطبق جانبي مع اللحم أو السمك أو حتى نيئا في السلطة. وإذا ما تم تناول اللفت نيئا فإن طعمه يكون خفيفا وحلوا مثل الجزر قليلا، بحسب رابطة مزارعي الفواكه والخضراوات في ولاية راينلاند-بفالتس الألمانية، وبالتالي يمكن تقطعيه إلى شرائح والاستمتاع به مع الغموس. يتماشى اللفت مع الملح والفلفل وجوزة الطيب، بحسب الرابطة. وعند طهيه على البخار، تنصح الرابطة باستخدام سائل لاذع مثل عصير التفاح. ويمكن تخزين اللفت لفترة طويلة طالما أنه سيتم ضمان عدم جفافه. وحتى أنه يمكن تخزين اللفت المقطع لأيام عدة إذا ما تم تغطية السطح المغطى ببلاستيك التغليف الخاص بالأغذية. ومثلما هو الحال مع كل الخضروات، اللفت يجب أن يخزن في مكان بارد.

إلى الأعلى