الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م - ١٥ ربيع الاول ١٤٤١ هـ
الرئيسية / منوعات / جرذان تشرّح الضفادع السامة “بدقة الجراحين”

جرذان تشرّح الضفادع السامة “بدقة الجراحين”

سيدني ـ وكالات:
تمكن جرذ مائي استرالي من تحقيق ما لم يتمكن علماء من تحقيقه منذ سنوات، ألا وهو إيقاف انتشار ضفدع القصب، وهو ضفدع سام خطر يتسبب في الكثير من الرعب في أستراليا. ولكن الأسلوب الذي تمكنت به الجرذان المعروفة بـ”راكالي”، من ذلك أذهل العلماء. فمن أجل تجنب التسمم، تقوم هذه الجرذان “بتشريح” الضفادع من أجل التوصل إلى قلوبها وأكبادها، وهما العضوان الوحيدان اللذان يخلوان من السم القاتل. وكشف عن هذه “الدقة الجراحية” التي تستخدمها الجرذان باحثون في جامعة ملبورن في استراليا. ويقول علماء إن جرذان “راكالي” واحدة فقط من الثدييات التي تتمتع بخاصية قتل ضفادع القصب.

إلى الأعلى