الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م - ١٥ ربيع الاول ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / طهران تبدأ ضخ اليورانيوم بأجهزة الطرد ومفتشو (الذرية) يعدون تقريرا

طهران تبدأ ضخ اليورانيوم بأجهزة الطرد ومفتشو (الذرية) يعدون تقريرا

طهران ـ وكالات: ذكر التلفزيون الرسمي الإيراني أمس أن إيران بدأت ضخ غاز اليورانيوم في أجهزة الطرد المركزي بمنشأة فوردو النووية المقامة تحت الأرض، وذلك في إطار التقليص التدريجي لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي الموقع مع القوى العالمية في عام 2015. ويحظر الاتفاق ضخ المواد النووية بمنشأة فوردو، التي سيتحول وضعها الآن بعد تلقيم الغاز في أجهزة الطرد المركزي من محطة أبحاث مصرح بها إلى موقع نووي نشط. وقال التلفزيون “بدأت إيران ضخ غاز (اليورانيوم) في أجهزة الطرد المركزي في فوردو في حضور مفتشين من الوكالة الدولية للطاقة الذرية”. من جانبه، قال متحدث باسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن مفتشي الوكالة التابعة للأمم المتحدة موجودون على الأرض في إيران وسيرفعون تقريرا بعد أن قالت إيران إنها بدأت في ضخ غاز اليورانيوم في أجهزة الطرد المركزي بمنشأة فوردو. وأضاف المتحدث في بيان “نحن على دراية بالتقارير الإعلامية المتعلقة بفوردو. مفتشو الوكالة موجودون على الأرض في إيران وسيرفعون تقريرا عن أي أنشطة ذات صلة لمقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا”.
في وقت سابق، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن إيران أشارت بوضوح للمرة الأولى إلى نيتها الانسحاب من الاتفاق النووي بإعلانها أنها ستبدأ ضخ غاز اليورانيوم في منشأة للتخصيب. ووصف ماكرون في مؤتمر صحفي في ختام زيارة للصين أحدث خطوة إيرانية بأنها “خطيرة”. كما دعا وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إيران إلى الوفاء ببنود اتفاقها النووي المبرم في عام 2015 مع القوى العالمية، لكنه قال إن موسكو تتفهم سبب تقليص طهران لالتزاماتها. وقال لافروف للصحفيين في موسكو إن التطورات بشأن الاتفاق النووي مثيرة للقلق بشدة.

إلى الأعلى