الأحد 8 ديسمبر 2019 م - ١١ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / الجمعية العمانية للكتّاب والأدباء تقيم غدا الندوة التاريخية “من مسقط إلى ممباسا”

الجمعية العمانية للكتّاب والأدباء تقيم غدا الندوة التاريخية “من مسقط إلى ممباسا”

مسقط ـ الوطن:
تقيم الجمعية العمانية للكتاب والأدباء وبالتعاون مع جمعية الشعر الشعبي بمملكة البحرين بمقر الجمعية بمرتفعات المطار في السادسة والنصف من مساء اليوم أمسية شعرية لمجموعة من الشعراء العمانيين والبحرينيين وبعنوان “في حب عمان والبحرين”، حيث يشارك من البحرين الشاعر عيسى السرور والشاعر يونس العبد، فيما يشارك من السلطنة الشاعرة عائشة السيفية والشاعر هشام الصقري، ويدير الأمسية الشاعر إبراهيم السالمي.
كما تقيم الجمعية العُمانية للكتّاب والأدباء ممثلةً في لجنة التاريخ في السادسة والنصف من مساء يوم غد ندوة تاريخية بعنوان “من مسقط إلى ممباسا” في مقر الجمعية بمرتفعات المطار. حيث يشارك في الندوة نخبة من الباحثين المتخصصين في الدراسات التاريخية والاقتصادية، وتشتمل الندوة على ثلاث أوراق بحثية، يقدم فيها الشيخ خليفة الهنائي ورقة بعنوان : “ولاة ممباسا في عهد دولة البوسعيد، الشيخ مبارك بن علي الهنائي أنموذجًا”، يسبر من خلالها أغوار هذه المنطقة التي تسابق الكل في السيطرة عليها، ويبين دور ولاة الدولة البوسعيدية في ممباسا، وكيف كان تأثير الشيخ مبارك بن علي الهنائي عندما كان واليًا على ممباسا، ويقدم الدكتور سليمان المحذوري ورقة بعنوان: “دور المزاريع في ممباسا”، وكيف ارتبط اسم المزاريع بممباسا منذ أول والٍ عليها، حيث يقوم الإمام بتعين الولاة، ونتيجة لقرب المزاريع من الأئمة اليعاربة، كانوا يتولون ولاية ممباسا وشؤونها. كما يشارك الدكتور عبدالله الغيثي بورقة عنوانها “سقوط قلعة المسيح” يحكي من خلالها قصة سقوط قلعة اليسوع كما يطلق عليها، والتي كانت أقوى معاقل البرتغاليين في شرق أفريقيا، وقد استمر حصارها فترة طويلة؛ نظرًا لموقعها الجغرافي المتميز. يدير الندوة الكاتب والباحث يونس النعماني، ويحضرها جمع من الباحثين والأكاديميين والمهتمين بالشأن الثقافي في السلطنة.

إلى الأعلى