السبت 7 ديسمبر 2019 م - ١٠ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / ماراثون الموج مسقط ينضم لقائمة السباقات الدولية المؤهلة لبطولة “أبوت واندا العالمية”
ماراثون الموج مسقط ينضم لقائمة السباقات الدولية المؤهلة لبطولة “أبوت واندا العالمية”

ماراثون الموج مسقط ينضم لقائمة السباقات الدولية المؤهلة لبطولة “أبوت واندا العالمية”

أُدرج ماراثون الموج مسقط مؤخراً ضمن قائمة السباقات التي تؤّهل المشاركين فيه لبطولة “أبوت واندا العالمية 2021م” وذلك بفضل ما شهده السباق من نمو متزايد في أعداد المشاركين من داخل السلطنة وخارجها خلال الأعوام الماضية، حيث أصبح الآن لدى العدائين المشاركين في الماراثون الذي سيقام في الفترة من 17-18 يناير من العام المقبل فرصة كسب نقاط تؤهلهم للمشاركة في ماراثون “أبوت واندا” والذي يقام ضمن بطولة واندا العالمية 2021م.
وقد جاء اختيار ماراثون الموج مسقط ضمن التصفيات نظراً للأرقام التي حققها في أعداد المشاركين والذي جعله في مصافّ 175 فعالية ماراثون منتشرة حول العالم منها ماراثون نيويورك، وطوكيو، وبوسطن، ولندن، وبرلين، وشيكاجو. ويتمثّل هذا النمو في أعداد المتسابقين في كونه 135 متسابق في النسخة التي أقيمت في عام 2012 إلى أكثر من 8000 متسابق في النسخة التي أقيمت في يناير هذا العام. فيما يسعى المنظمون إلى زيادة أعداد المشاركين في الماراثون القادم إلى أكثر من 10 آلاف مشارك.
وفي هذا الصدد، قال ديفيد جراهام، الرئيس التنفيذي لعُمان للإبحار: “شهدت فعالية ماراثون الموج مسقط خلال الأعوام الماضية نمواً متزايداً في أعداد المشاركين وهو الذي أكسبها سمعة وشهرة عالمية”. وأضاف: يأتي إدراج الماراثون مؤخراً ضمن تصنيف أبوت واندا اعترافا بالجهود المبذولة من قبل طاقم الفريق في سبيل زيادة أعداد المشاركين في الماراثون خلال الأعوام الماضية، إضافة إلى إسهاماتها الكبيرة في استقطاب المزيد من السواح إلى أرض السلطنة والترويج لها كوجهة عالمية للسياحة الرياضة، حيث نتوجه بجزيل الشكر والتقدير لمن ساهم في نجاح هذا الحدث والمتمثل في الدعم المتواصل من قبل الرعاة ووزارة الشؤون الرياضية، والإتحاد العُماني لألعاب القوى”.

اعتماد دولي
وإضافة ماراثون الموج مسقط في هذا التصنيف يمنحه مزيدا من الاعتماد الدولي، حيث تم سابقاً اعتماد نسخة ماراثون الموج مسقط 2018 كأحد أبرز الأحداث الرياضية في المنطقة من قبل الجمعية الدولية لسباقات الماراثون وسباقات المسافات (AIMS)، وكذلك تم اعتماده من قبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى (IAAF).

بطولة أبوت واندا العالمية
في حين انطلق الموسم الثاني لتصنيف أبوت واندا العالمي للفئات العمرية في السادس من شهر أكتوبر الماضي بماراثون كوسيتش للسلام في سلوفاكيا، وسرعان ما تبعته فعاليات الماراثون في كل من مدن كييف وبيرث وشيكاغو، على أن ينتهي الموسم في ماراثون شيكاجو والذي يقام في شهر أكتوبر من عام 2020م، حيث سيكون الختام في فعالية ماراثون أبوت والتي تقام ضمن بطولة واندا العالمية للفئات العمرية في ربيع عام 2021.
ومن جانبه، قال تيم هادزيما، المدير التنفيذي لماراثون أبوت العالمي: “متحمسون جداً بشأن الاستجابة السريعة من قبل الماراثونات من مختلف دول العالم في تصنيف أبوت واندا العالمي، حيث تشهد البطولة مشاركة أكثر من 125 ألف عداء للفئة العمرية من 40 سنة فأعلى في سياقات ماراثون أبوت العالمي. مشيراً إلى أن النظام الجديد سيعمل على زيادة أعداد المشاركين ليكونوا جزءاً من البطولة، حيث سيمنحهم فرصة الجري في الماراثون في مختلف دول العالم. وأضاف: نفخر بالعمل جنباً إلى جنب مع شركائنا لمساعدتهم في اختيار الفئة العمرية المناسبة لهم ومع مستويات لياقتهم البدنية والذي يعكس مستوى النجاح الذي تحظى به البطولة يوماً بعد يوم.

سفراء الماراثون
وستشارك العداءة البريطانية بولا رادكليف صاحبة الرقم القياسي في الماراثون النسائي لمدة 16 عاماً للمرة الثانية كسفيرة للماراثون إلى جانب كل من الكابتن علي الحبسي حارس المنتخب الوطني ونادي وست بروميتش ألبيون الإنجليزي، وبطل سباقات السيارات الرياضية أحمد الحارثي، ولاعبة التنس فاطمة النبهاني، والعداء العُماني المتألق بركات الحارثي، والفارس الأولمبي سلطان الطوقي، والبحّار الساعي إلى الأولمبياد مصعب الهادي كسفراء للحدث من أجل تحفيز وتشجيع أفراد المجتمع للمشاركة في الماراثون.

وقالت بولا رادكليف: “إنها حقاً فرصة رائعة للعدائين المشاركين في مارثون الموج مسقط لكسب النقاط المؤهلة لماراثون أبوت واندا العالمي”. وأضافت: يعتبر ذلك اعترافا وشهادة على كون الماراثون واحدا من أبرز الماراثونات على المستوى العالمي وسعيدة جداً في كوني سفيرة للماراثون، حيث تتمتع سلطنة عُمان بطقس مثالي في شهر يناير إضافة إلى كرم الضيافة العُمانية، ولا يمكنني الانتظار طويلاً حتى موعد انطلاق النسخة القادمة من ماراثون الموج مسقط 2020.

تجدر الإشارة إلى أن سفيرة ماراثون الموج لهذا العام باولا رادكليف أطلقت شارة بدء وانطلاق الماراثون لمسافة 42 كيلومترا التي توّج خلالها العداء الكيني رونالد كورير بالمركز الأول بزمن وقدره ساعتان و 13 دقيقة و36 ثانية، فيما توّجت العداة الإثيوبية جادا بونتو بالمركز الثانية في فئة الإناث بزمن وقدره ساعتان و36 دقيقة و4 ثواني.

وستشهد النسخة القادمة من الماراثون إقامة سباق مسافة 42 كيلومترا ونصف الماراثون لمسافة 21 كيلومترا إضافة إلى سباق 10 كيلومترات، وأما في اليوم الثاني سيقام سباق 5 كيلومترات وسباقات الأطفال.

إلى الأعلى