الجمعة 6 ديسمبر 2019 م - ٩ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “النقل” تواصل تنفيذ مشاريعها الاستراتيجية في قطاعات الطرق والموانىء والمطارات
“النقل” تواصل تنفيذ مشاريعها الاستراتيجية في قطاعات الطرق والموانىء والمطارات

“النقل” تواصل تنفيذ مشاريعها الاستراتيجية في قطاعات الطرق والموانىء والمطارات

الانتهاء من تصميم مشروع طريق وادي صاع ـ حفيت وطرح المرحلتين الثالثة والرابعة لـ “أدم ـ ثمريت”

ـ إرتفاع عدد السفن الراسية بنسبة 11.4% بالمائة ونمو الحاويات بميناءي صلالة وصحار بنسبة 13 بالمائة

ـ ارتفاع حجم المناولة في ميناء شناص بنسبـة 65.6 بالمائة

مسقط ـ الوطن:
قالت وزارة النقل إن قطاع النقل شهد تسجيل العديد من الانجازات خلال العام 2019م خاصة في مجال تنفيذ مشاريع الطرق أهمها الإنتهاء من تنفيذ بعض المشاريع وهي: ازدواجية طريق أدم ـ ثمريت الجزء الثاني بطول (119.7) كم، واستكمال طريق سناو ـ محوت ـ الدقم المرحلة الثانية (إلى دوار محوت) بطول (17) كم، وطريق بلاد الشهوم ـ الهجر بطول (23) كم، وطريق سبت – المزرع بولاية الكامل والوافي بمحافظة جنوب الشرقية بطول (4) كم.
وأوضحت الوزارة انه وفي إطار الجهود المبذولة لإنشاء شبكة الطرق فقد تم إفتتاح 100 كم من ازدواجية طريق أدم ـ ثمريت الجزء الأول أمام الحركة المرورية، وفتح كامل لطريق الوجاجة ـ ألفي بطول (9) كم، وفتح 12كم من إزدواجية طريق عبري ـ ينقل (المرحلة الثانية)، بالإضافة إلى الانتهاء من جميع أعمال الرصف بنفق نداب وبنفق وادي العق ضمن أعمال مشروع طريق الشرقية السريع (المرحلة الأولى ـ الجزء الأول).
وعرجت الوزارة إلى أهم الطرق المطروحة للتنفيذ خلال المرحلة القادمة حيث تم الطرح في مناقصات عامة خلال العام 2109 أهمها: مشروع إنشاء إزدواجية طريق أدم – ثمريت (الجزء الثالث) بطول حوالي (132.5) كم من ولاية هيما إلى ولاية مقشن، ومشروع إنشاء إزدواجية طريق أدم – ثمريت (الجزء الرابع) بطول حوالي (135) كم من ولاية مقشن إلى دوكة، ومشروع إنشاء إزدواجية طريق أدم – ثمريت (الجزء الخامس) بطول حوالي (132.7) كم من دوكة إلى ولاية ثمريت، ذلك بالإضافة إلى مشروع إضافة الحارتين الثالثة والرابعة على طريق الرسيل – بدبد المزدوج (الجزء الأول) من تقاطع مسقط السريع وحتى تقاطع الشرقية السريع بطول (27) كم، ومشروع تصميم وتنفيذ وتشغيل وصيانة طريق دبا – ليما – خصب الذي تم طرحه في مناقصة للمقاولين المؤهلين بنهاية عام 2018م.
كما أنه يجري الإنتهاء من مرحلة التصميم التفصيلي لمشروع إزدواجية طريق وادي صاع ـ حفيت (محافظة البريمي) وطريق عبري الإلتفافي (محافظة الظاهرة) والذي سيتم طرحه في مناقصة عامة للتنفيذ خلال هذا العام، وهو من ضمن مخرجات البرنامج الوطني لتعزيز التنويع الإقتصادي “تنفيذ” في مختلف القطاعات.
واوضحت الوزارة أنها مستمرة في صيانة ومسح الطرق الترابية حيث بلغ مجموع أطوال الطرق الترابية التي تم صيانتها خلال عام 2019م مايقرب (130587) كم من خلال مشاريع الصيانة السنوية لكل محافظة من محافظات السلطنة، حيث يتم صيانة الطرق الترابية بمختلف محافظات السلطنة وذلك بالمسح الشهري لها بالإضافة إلى القيام بأعمال التأهيل لبعض الطرق التي لا تجدى معها أعمال المسح الشهري ، وذلك من أجل رفع مستوى أداء تلك الطرق. كما وبلغ عدد خطوط النقل العام حتى نهاية يونيو2019م داخل محافظة مسقط عدد (14) خط وبمعدل (4,279,488) راكباً شهرياً، بينما تلك المتجهة إلى خارج المحافظة تبلغ عدد (21) خطاً وبمعدل (251,673) راكباً.
قطاع الموانئ والشؤون البحرية:
وفيما يتعلق بقطاع الموانىء قالت وزارة النقل ان قطاع الموانىء شهد إرتفاعا في عدد السفن الراسية خلال الفترة من يناير وحتى نهاية شهر سبتمبر للعام 2019م بنسبة (11.4%) حيث إستقبلت الموانئ حتى نهاية شهر سبتمبر لهذا العام حوالي (6.584) سفينة مقارنة بحوالي (5.909) سفينة رست بالموانئ خلال نفس الفترة للعام 2018م.
بلغ إجمالي الحاويات التي تمت مناولتها بالموانئ الرئيسية (ميناء صحار وصلالة) حوالي (3.597.544) حاوية نمطية حتى نهاية شهر سبتمبر لعام 2019م مقارنة بمناولة حوالي (3.187.580) حاوية نمطية تمت مناولتها خلال نفس الفترة من العام السابق بنسبة إرتفاعاً بلغت (12.9%)، حيث تمت مناولة حوالي (602.448) حاوية نمطية حتى نهاية شهر سبتمبر لعام 2019م بميناء صحار ومناولة (2.995.096) حاوية نمطية بميناء صلالة لنفس الفترة.
وقـد شهـدت الموانـئ العُمانيـة خـلال الفتـرة مـن ينايـر وحتـى نهايـة شهـر سبتمبـر دخـول حوالـي (342.697) سائـح مقارنـة بحوالـي (210.409) سائـح دخلـوا السلطنـة عبـر الموانـئ خـلال نفـس الفتـرة مـن العـام السابــق بنسبـة إرتفـاع بلغـت (62.9%).
وسجـل مينـاء السلطـان قابـوس دخـول حوالـي (208.500) سائح حتى نهايـة سبتمبـر لهـذا العـام ، وتـم دخـول حوالي (38.537) سائحا عبر مينـاء صلالة وحوالي (95.660) سائــح بمينــاء خصـب.

وتشير الإحصائيات إلى مناولة حوالي (708.513) طن من البضائع في ميناء السلطان قابوس حتى نهاية شهـر سبتمبـر لعـام 2019م، مقارنـة بمناولـة حوالي (841.309) أطنان خلال نفس الفترة للعام 2018م بنسبة إنخفـاض بلغـت (15.8%).
كذلـك فقـد شهـد مينـاء صلالـة مناولـة حوالـي (11.467.265) طنا حتــى نهايــة شهر سبتمبــر لهــذا العـــام مقارنــة بمناولــة بحوالـــي (11.394.887) طـنا تمــت مناولتها خلال نفـــس الفتـرة لعـام 2018م بنسبـــة إرتفــاع بلغـــت (0.6%).
واضافت الوزارة ان مينـاء صحـار سجـل نمـواً بنسبـة (21.3%) فـــي حجـم البضائـع العامـــة التـــي تمــت مناولتهــــا خــلال الفتـرة مـن ينايـر وحتــى نهايــة شهــر سبتمبـر، بينمـا شهد المينـاء إنخفــاض بنسبـــة (15.2%) فــي حجـم المــواد السائلــة مقارنــة بالفتــرة مــن ينايــر وحتــى نهايــة شهــر سبتمبــر لعام 2018م.
وقــد شهــد مينــاء خصــب إنخفــاضا بنسبـة (27.7%)فــي حجــم البضائـع المتناولــة حتـــى نهايـــة شهـــر سبتمبــر للعــام الحالــي، بينما شهـد ميناء شنــاص إرتفـاعـاً ملحوظـاً فــي حجـم البضائع المتناولــة حتــى نهايـــة شهـــر سبتمبــر لهـــذا العـام، وذلـك بنسبـة (65.6%) مقارنـة بنفـس الفتـرة مـــن العــام السابـق.
كمـا تسعــى هــذه الـوزارة فـــي تسهيــل حركـة الملاحــة البحريــة مــن خــلال ســن التشريعــات الوطنيــة وتطبيـق الإتفاقيـات الدوليـة ذات العلاقـة وإنهـاء جميــع التراخيـص والتصااريح والشهــادات اللازمــة للبحــارة والسفـنالعُمانيــة وغيـــرالعُمانيـــة العاملـــة فــــي الميـــاه الإقليميــة العُمانيــة، وذلـــك بمــا يحقـــق ملاحـــة بحريــــة آمنـــه ومستقـــرة الــذي بــدوره يسهــم فــي تطويــر منظومــة النقـــل البحـــري والنقــل متعــدد الوسائـط فــي السلطنــة.
وفيمـا يلـي عـرض لأبـرز نشاطـات وإنجــازات قطــاع النقــل البحــري خــلال العـام الجــاري:
الطيران المدني
شهد قطاع الطيران المدني خلال هذا العام الافتتاح الرسمي لمطار الدقم وذلك في 14 يناير 2019م والذي يعد ثالث مطار بالسلطنة يتم افتتاحه رسمياً ضمن المطارات الجديدة، حيث يشكل مطار الدقم داعم أساسي للنمو الاقتصادي للمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم كما يتكامل مع ميناء الدقم والمشاريع اللوجيستية الأخرى المرتبطة بالمنطقة الاقتصادية.
ويشتمل مشروع مطار الدقم على إنشاء مبنى للمسافرين ومرافق خدمية تبلغ مساحة البناء الإجمالية 27386 متر مربع منها 9614 مترا مربعا خاصة بمبنى المسافرين الذي تقدر طاقته الإستيعابية نصف مليون مسافر سنوياً، مع إمكانية التوسع مستقبلاً إلى مليوني مسافر سنوياً.
كما يشتمل مشروع المطار على إنشاء مجمع للملاحة والأرصاد الجوية وبرج للمراقبة الجوية بإرتفاع 37 متر، هذا إلى جانب إنشاء مدرج بطول 4 كم وبعرض 75 متر مع الممرات الرابطة ومواقف للطائرات تتسع لأربعة طائرات من ضمنها طائرة الأيرباص A380، وغيرها من المرافق اللازمة.

إلى الأعلى