الجمعة 13 ديسمبر 2019 م - ١٦ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / الرئيس الإيراني: لن نسمح لمثيري الشغب بزعزعة الأمن

الرئيس الإيراني: لن نسمح لمثيري الشغب بزعزعة الأمن

طهران ـ وكالات: قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن الاحتجاج حق لجميع المواطنين الايرانيين لكننا لن نسمح لمثيري الفوضى والشغب بزعزعة الأمن في المجتمع. وأشار روحاني في حديثه خلال اجتماع مجلس الوزراء مساء امس الاول إلى الاحداث التي شهدتها بعض مدن ايران خلال الأيام الاخيرة، مؤكدا أن هدف الحكومة من مشروع الدعم المعيشي هو دعم الأسر متوسطة الدخل وذوي الدخل المحدود والتي تواجه ضغوطا في ظل الحظر الاقتصادي، وفقا لوكالة الأنباء الايرانية الرسمية(إرنا). وأضاف روحاني أن هناك ثلاثة سبل فقط لهذا الأمر، إما اللجوء إلى زيادة الضرائب على الشعب واستخدام العائدات الناجمة عن ذلك لتسديد النفقات أو المبادرة إلى زيادة صادرتنا النفطية وتوظيف عائدات ذلك لتسديد النفقات أو العمل على خفض الدعم الحكومي وتوظيف ذلك لدعم الشرائح الضعيفة. وقال إن مبيعات النفط تواجه قيودا وحتى لو لم تكن هناك قيود على صادرات النفط فإن عائدات النفط لا تخصص لمثل هذه النفقات، علما بأن عائدات ايران النفطية كانت تصل إلى 110 مليارات دولار في عام 2011 غير أن الأوضاع اختلفت اليوم.
وأكدت الحكومة الإيرانية أن الهدف من قرار اعتماد نظام الحصص في توزيع الوقود ورفع أسعاره هو تحقيق العدالة الاجتماعية. ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي القول في مؤتمر صحفي امس إن قرار “تصويب أسعار الوقود” كان ضروريا في وقت “تشهد فيه ايران عقوبات وضغوطا غير مسبوقة”. وقال إن الحكومة حصلت على موافقة السلطتين الأخريين (التشريعية والقضائية) والمرشد الإيراني علي خامنئي قبل اتخاذ القرار.

إلى الأعلى