السبت 7 ديسمبر 2019 م - ١٠ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الأولى / ثمرة تضاف إلى (الجيل القرآني)

ثمرة تضاف إلى (الجيل القرآني)

مع إعلان نتائج مسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم في نسختها الـ29، تمضي المسابقة في خطوات التطوير، مضيفة ثمارًا جديدة في إطار سعيها لإيجاد جيل قرآني من القراء وحفظة كتاب الله العزيز، وذلك عبر الآليات المتجددة للتنافس بين المتسابقين.
وفي هذه الدورة سجلت المنافسات النهائية تنافسًا حاسمًا بين المتسابقين والمتسابقات في المستويات السبعة من مستويات المسابقة، والتي تمثلت في حفظ أجزاء محددة من القرآن الكريم، حيث شارك في التصفيات النهائية 57 متسابقًا ومتسابقة من بين 2140 خضعوا لتصفيات أولية جابت عددًا من محافظات السلطنة ليتنافس المتسابقون الـ57 خلال ثلاثة أيام من التصفيات النهائية لنيل جوائز المسابقة.
ومع مواصلة المسابقة تحقيق أهدافها المتمثلة في الحث على حفظ القرآن الكريم وتمثله والسير وفق منهجه وعلى هدي تعاليمه وتربية جيلٍ قرآني.. تأتي ثمرة جديدة للمسابقة في هذه الدورة تمثلت في الانتهاء من تسجيل مصحف كامل بصوت المتسابق خالد بن سعيد الحوسني أحد مخرجات المسابقة مركز خصب، وذلك بالتعاون مع الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، كما أن مجموعة من المتسابقين من مخرجات المسابقة حصدوا جوائز متقدمة في مسابقات حفظ القرآن الكريم على الصعيد الدولي. كذلك تم إتاحة الفرصة للذين حصلوا على جوائز في الأعوام السابقة بمستوى حفظ (6 أجزاء) للمشاركة هذا العام في مستوى حفظ (4 أجزاء) بشرط أن يستوفي شرط السن، وبهذا ارتفع عدد المستويات للمسابقة إلى (7) مستويات.
وتمضي المسابقة قدمًا في إيجاد قارئين مجيدين للقرآن متقنين لأدائه وفق ما اصطلح عليه العلماء، وتعزيز حضور السلطنة في المسابقات القرآنية الدولية، والسعي بهم لرصد المستويات المتقدمة التي تترجم النظرة السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ من وراء التوجيه بمثل هذه المسابقة.

المحرر

إلى الأعلى