الجمعة 6 ديسمبر 2019 م - ٩ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / العراق: قتيل وجرحى في هجوم لـ(داعش) بالأنبار
العراق: قتيل وجرحى في هجوم لـ(داعش) بالأنبار

العراق: قتيل وجرحى في هجوم لـ(داعش) بالأنبار

(سائرون) يتنازل عن حقه في تشكيل الحكومة
الرمادي (العراق) ـ د ب أ: أعلن مصدر أمني عراقي أمس مقتل عنصر من “الحشد الشعبي” وإصابة ثلاثة آخرين في هجوم شنه عناصر من تنظيم داعش على مقر للحشد غرب الفلوجة غرب بغداد. وقال المقدم محمود ليث لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن “عناصر داعش هاجموا مساء أمس الاول مقرا لقوات الحشد الشعبي في قضاء الكرمة (40 كلم غرب الفلوجة) بمحافظة الأنبار، ما أدى إلى مقتل عنصر من الحشد الشعبى وإصابة ثلاثة آخرين بجروح، قبل أن يلوذ المهاجمون بالفرار إلى جهة مجهولة”. وتشهد محافظة الأنبار، كبرى مدن العراق من حيث المساحة، استقرارا أمنيا نسبيا منذ تحريرها من تنظيم داعش عام 2016 ، إلا أن مدنها تتعرض لهجمات من حين لآخر تنفذها فلول تنظيم داعش مستهدفة القطعات الأمنية العراقية. سياسيا، أعلن تحالف سائرون في البرلمان العراقي عن تنازله عن حقه في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة . وذكر بيان لكتلة سائرون في بيان صحفي أن تحالف سائرون يعلن عن تنازله عن حقه في ترشيح رئيس الوزراء المكلف الجديد باعتباره الكتلة الأكبر بالبرلمان”. وشدد التحالف على “موافقة سائرون على المرشح الذي سيختاره الشعب من ساحات التظاهر”. من جانب آخر، أكد رئيس الوزراء العراقي السابق حيدر العبادي حرصه على اتخاذ مواقف تقترب من الشعب العراقي وأن يكون المرشح لمنصب رئيس الوزراء الذي يخلف المستقيل عادل عبد المهدي مستقلا وينال ثقة عامة الشعب. وقال العبادي في تصريح مقتضب “حرصت أن تكون مواقفي لصالح الشعب واصلاح الدولة، وسأبقى أدافع عن الشعب والوطن من موقع المسؤولية الوطنية، وليس التنافس، ولا المناصب التي رفضتها جميعا منذ العام الماضي”.

إلى الأعلى