الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “لحيالة” يحصد أكبر عدد جوائز أيام المسرح المونودرامي في جامعة السلطان قابوس
“لحيالة” يحصد أكبر عدد جوائز أيام المسرح المونودرامي في جامعة السلطان قابوس

“لحيالة” يحصد أكبر عدد جوائز أيام المسرح المونودرامي في جامعة السلطان قابوس

كرم خلالها بدر الحمداني أحد أبرز مؤسسي جماعة المسرح
اختتمت في جامعة السلطان قابوس فعاليات الدورة الثانية لأيام المسرح المونودرامي والذي نظمته جماعة المسرح بعمادة شؤون الطلبة لمدة أسبوع، وتنافست فيه خمسة عروض من داخل الجامعة وخارجها، وقد تم في الحفل الختامي تكريم بدر الحمداني خريج الجامعة وأحد أبرز مؤسسي جماعة المسرح والنشاط المسرحي فيها وذلك لفوزه بجائزة المركز الثاني في مسابقة الهيئة العربية للمسرح للتأليف المسرحي كما تم كريم هلال البادي أحد أعضاء جماعة المسرح الناشطين في المسرح العماني والعربي. وحصل على جوائز لجنة التحكيم الخاصة كل من خليل البلوشي إذ حصل على جائزة خاصة في التأليف المسرحي كما حصل عرض “زبن” لكلية ولجات للعلوم التطبيقية على جائزة خاصة في الاضاءة وأما جوائز أيام المسرح المونودرامي فقد حصل كل من عبد الحكيم الصالحي على جائزة أفضل ممثل عن عرض “لحيالة” وحصل على جائزة افضل ممثل ثاني سالم المعمري عن عرض “القرار الأخير” وبالنسبة لجائزة أفضل نص فكانت من نصيب عرض “لحيالة” لمحمد الهنائي وكذلك حصد هذا العرض جائزة أفضل سيوغرافيا لطاهر الحراصي وجائزة أفضل عرض متكامل، بالإضافة إلى ذلك حصل محمد الريامي مخرج عرض “القرار الأخير” على جائزة أفضل إخراج مسرحي.
وقد انطلقت عروض أيام المسرح المونودرامي مع مسرحية (نكون أو لا نكون) وفي اليوم الذي يليه عرض أول العروض المتنافسة مسرحية (النبأ الأخير) من الكلية التطبيقية بنزوى ومسرحية (لحيالة) من جامعة السلطان قابوس، وفي اليوم التالي تم عرض مسرحية (زبن) من كلية ولجات ومسرحية “الخفاش” من الجامعة، أما آخر العروض المتنافسة فقد كانت مسرحية “القرار” ورافقت هذه العروض جلسات تعقيبية قدمها مجموعة من المتخصصين والمهتمين في مجال المسرح وتطرقوا فيها إلى النص والفكرة والممثل والديكور، وغير ذلك. وتم تقديم العروض خلال فترتين في اليوم وعلى مدى ثلاثة أيام كما أقيمت قبل الحفل الختامي حلقة عمل الدراما المسرحية في الجامعة بالتزامن مع الدورة الثانية لأيام المسرح المونودرامي، قدمها الممثلان الفرنسيان الممثل لينوه والمخرج بوفور تضمنت الحلقة تدريبا عمليا ونظريا منها استجابة الممثل للحركات المسرحية من الطرف الآخر، والانفعالات التي يبرزها الممثل خلال العرض كالمشاعر والحالات المزاجية وأيضاً الاشتغال على ردود الفعل وتنميتها وصقلها والتدرج الصوتي للمثل اثناء العرض، وكيفية التصرف في حالة حدوث عارض ما في العرض.

إلى الأعلى