الإثنين 20 يناير 2020 م - ٢٤ جمادي الأولى١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / تتويج حمد الخاطري بالمركز الأول في مسابقة البندقية الثقيلة والدرعي بلقب مسابقة أهداف السكتون
تتويج حمد الخاطري بالمركز الأول في مسابقة البندقية الثقيلة والدرعي بلقب مسابقة أهداف السكتون

تتويج حمد الخاطري بالمركز الأول في مسابقة البندقية الثقيلة والدرعي بلقب مسابقة أهداف السكتون

في ختام بطولة الرماية بالأسلحة التقليدية
صلالة ـ الوطن:

اختتمت صباح امس بميدان رئاسة قوات السلطان المسلحة بريسوت بمحافظة ظفار بطولة الرماية بالاسلحة التقليدية التي احتضنتها محافظة ظفار لهذا العام وسط حضور مميز ومشاركة واسعة من مختلف أبناء السلطنة وذلك تحت رعاية معالي الشيخ سالم بن مستهيل المعشني المستشار بديوان البلاط السلطاني بحضور معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية وعدد من المكرمين وأصحاب السعادة ومسؤولي المؤسسات الحكومية العسكرية منها والمدنية حيث انطلقت البطولة في السادس من الشهر الجاري واستمرت لمدة ثلاثة أيام متتالية شارك خلالها أكثر من 1000 رامي على المستوى الفردي والجماعي والتي تعد أحد الموروثات العمانية التقليدية التي توارثها الاجيال وأصبحت جزءا أصيلا من الموروث العماني القديم الذي حافظ عليه الاباء والاجداد وحظي باهتمام ودعم متواصل من لدن جلالة السلطان قابوس بن سعيد ـ حفظه الله ورعاه ـ وتأصيلا لذلك تتواصل جهود اللجنة العمانية للرماية التقليدية في احياء هذا الموروث التقليدي والمحافظة عليه والارتقاء به من خلال اقامة هذه المسابقات في مختلف محافظات السلطنة للنهوض بهذه المسابقة وكذلك تشجيعا وتحفيزا لهواة الرماية واتاحة الفرصة لهم من خلال هذه البطولات والمنافسات لصقل المواهب وتنمية القدرات واكتشاف المواهب وانتقاء المجيدين في البطولات الداخلية والخارجية في مجال الرماية .
وفي ختام البطولة ألقى العميد متقاعد مبارك بن عبدالله الفلاحي رئيس اللجنة العمانية للرماية بالاسلحة التقليدية كلمة قال فيها : تزخر السلطنة بالعديد من الموروثات الشعبية والتي أكد مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان ـ حفظه الله ورعاه ـ على الحفاظ عليها في جميع المحافل والمناسبات وما هذه المسابقة الا تأصيل لهذا التوجيه وهذا النهج الذي أولته وزارة الشؤون الرياضية جل اهتمامها تقديرا وتكريسا للحفاظ على الموروث العماني الأصيل ليكون مكتسبا للأجيال القادمة وتعمل على الاستمرار في رعايته وتفعيله وممارسته في مختلف المناسبات والمسابقات ومنذ تشكل اللجنة العمانية للرماية بالاسلحة التقليدية كان لها عدد من الأنشطة والبرامج التي من خلالها سعت جاهدة الى تحقيق عدد من الغايات والأهداف ومن أهم هذه الأهداف والبرامج الزيارات الفنية الميدانية لمعظم ميادين الرماية الحالية والمستحدثة بمختلف محافظات السلطنة حيث حرصت اللجنة من خلال تلك الزيارات على المواصفات والمعايير الفنية لكل من البنادق الثقيلة وكذلك السكتون ومدى احتضان هذه الميادين تلك المسابقات اما في هذه البطولة تضمنت خمس مسابقات وهي رماية السكتون فردي وكذلك البندقية الثقيلة فردي ورماية اسقاط الصحون بالسكتون فرق ورماية اسقاط الصحون بالبندقية الثقيلة فرق وكذلك كأس التحدي لأفضل رامي في مجموع المسابقات الفردية.
وجاءت نتائج البطولة في المراكز الاولى على النحو التالي في مسابقة اسقاط الصحون فرق (السكتون) المركز الاول فريق اتحاد مسيب وكذلك المركز الأول مسابقة اسقاط الصحون فرق (البندقية الثقيلة) فريق صقور خدل اما مسابقة الاهداف للبندقية الثقيلة المركز الأول حصل الرامي حمد بن سعيد مسعود الخاطري على المركز الأول وجاء في المركز الأول في مسابقة أهداف السكتون الرامي سالم بن هويشل سعيد الدرعي كما كرره حصوله على المركز الأول ايضا في مسابقة كأس التحدي.
وجاءت قائمة الأوائل في مسابقة السكتون التي كرم منها اول 20 مركزا حيث جاء بعد المركز الاول الذي حصل عليه الرامي سالم بن هويشل الدرعي الرامي علي بن أحمد عواص الكثيري في المركز الثاني.
كما تم تكريم اول 20 على مستوى مسابقة البندقية الثقيلة الذي جاء في المركز الأول الرامي حمد بن سعيد الخاطري وجاء في المركز الثاني عامر بن فالت الراشدي اما المركز الثالث حققه الرامي نبهان بن حمود الشبيبي.
وحظيت مسابقة الرماية في نسختها لهذا العام بعدد كبير من المشاركين والذين توزعوا بين مختلف المسابقات الداخلية للبطولة في كل من الفردي في مسابقة السكتون والبندقية الثقيلة وكذلك اسقاط الصحون على مستوى فرق ايضا في السكتون والبندقية الثقيلة وأيضا مسابقة كأس التحدي لأفضل رامي على المستوى الفردي تم تكريم اول عشرين مركز خاصة في مسابقة السكتون والبندقية الثقيلة اضافة الى هدية تذكارية لراعي الحفل قدمها العميد متقاعد مبارك بن عبدالله الفلاحي رئيس اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية.

إلى الأعلى