Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

أكثر من 13 ألف نوع تشكل واقع النباتات البرية في عُمان

a

أهمها اللبان والعلعلان والبوت
مسقط ـ الوطن:
تشير المصادر العلمية والمعرفية بمتحف التاريخ الطبيعي إن موقع السلطنة الجغرافي جعلها تزخر بأشكال مختلفة من الأنواع النباتية، حيث تم تسجيل ما يزيد على (1295) نوع من النباتات منها ما ينمو في الصحاري الجافة ومنها ما ينموفي المناطق الخصبة ومجاري الأودية والمناطق الساحلية. وتعد البيئات النباتية بالسلطنة فريدة من نوعها من خلال تميز كل بيئة بمجموعة من النباتات والأشجار تكيفت للنمو في فيها دون البيئات الأخرى. وتعد جبال محافظة ظفار وجبال شمال عمان وسلسلة جبال الحجر الشرقي والغربي والهضبة الجيرية بمحافظة الوسطى من أهم المراكز الرئيسية للأنواع النباتية بالسلطنة، حيث يوجد في منطقة الجبل الأخضر بعض أنواع الأشجار المعمرة التي تنفرد بها السلطنة كأشجار العلعلان والعتم والبوت.
وتحتوي السلطنة على تنوع نباتي مهم على المستوى الإقليمي والعالمي، وهناك حوالي 1295 نوع من النباتات الزهرية والسرخسيات في السلطنة، بالإضافة إلى نسبة كبيرة من النباتات المستوطنة ويصل عددها الى 78 نوع، مع توفر (136) فصيلة نباتية موجودة في السلطنة مهددة بالانقراض، فمحافظة ظفار تحتوي على أعداد كبيرة من هذه النباتات المستوطنة تصل الى 80%، أما جنوب ووسط عمان حددت ضمن أهم مناطق التنوع النباتي في العالم ويصل عددها الى 35 منطقة، وفي السلطنة الكثير من النباتات البرية الموجودة في السلطنة لها إستخدامات طبية وعطرية عرفت منذ القدم.
من بين الأشجار ذات الأهمية الكبرى في عمان شجرة العلعلان أو ما تسمى بـ(العرعر)، وهي شجرة دائمة الخضرة عطرية الرائحة تتواجد في السلطنة وتنتشر بشكل أساسي في مرتفعات الجبل الأخضر وجبل شمس (سلسلة جبال الحجر الغربي). أما بالنسبة لبيئته يتواجد العلعلان في شمال عمان على ارتفاع يتراوح بين 1300 – 3000 متر فوق سطح الأرض، بالإضافة إلى اللبان، والتي عرفت منذ أقدم العصور، ونشأت بينه وبينها علاقة مميزة، فهي أشهر نبات موجود في محافظة ظفار، ولا تزال شجرة اللبان تلعب دورا إقتصاديا هاما في ظفار خاصة والسلطنة عامة. وتنمو أشجار اللبان في المنطقة القاحلة التي تقع خلف الجبال المتأثرة بالأمطار الموسمية. وتقع خلف متحف التاريخ الطبيعي حديقة نباتات رائعة تضم الأشجار والشجيرات العمانية المأخوذة من شمال البلاد وجنوبها وجبالها وسهولها وصحراءها. بالإضافة الى المستحفظ الوطني للنباتات والذي يضم أكثر من 13000 عينة تمثل معظم الأنواع الموجودة بالسلطنة.


تاريخ النشر: 11 ديسمبر,2019

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/363382

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014