الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / تواصل منافسات البطولة الكلاسيكية للجولف لليوم الثاني على التوالي
تواصل منافسات البطولة الكلاسيكية للجولف لليوم الثاني على التوالي

تواصل منافسات البطولة الكلاسيكية للجولف لليوم الثاني على التوالي

تتواصل لليوم الثالث على التوالي منافسات البطولة الكلاسيكية للجولف مسقط 2014 والتي يرعاها البنك الوطني العماني ويشارك بها 122 لاعبا من 22 دولة بملاعب الموج للجولف بالسيب وسط منافسة كبيرة جدا ما بين اللاعبين المحترفين، حيث اتضحت لملامح الأولى للمتنافسين على المراكز الـ 45 الاولى والتي تؤهلهم في دخول غمار منافسات الجولة الختامية التي ستقام الاسبوع المقبل في نادي البادية للجولف بامارة دبي بدولة الامارات العربية المتحدة.
وعلى الرغم من ان هذه الجولة قبل الاخيرة التي تصل جوائزها المالية 330 الف دولار الا ان تقلبات النتائج كانت واضحة لسبب العوامل المناخية التي صاحبت المنافسات طوال اليومين الماضيين وكان للتيارات الهوائية السبب المباشر في ذلك عندما ضاعت حسابات بعض اللاعبين في عدم تقدير قوة الضربات وتحديد المسافات ما بين ضرب الكرة والحفرة مما فقد البعض منهم نقاط كثيرة كانت من الممكن ان تضعهم في المقدمة.
اختلاف الحسابات
وتحدث بعض اللاعبين عن المنافسات التي شهدتها اليومين الماضيين حيث قال :جايسون بارنز الذي أطلق التحدي على هذه الجولة من يوم الافتتاح مع 7 لاعبين اخرين ومزاحمة من 65 لاعبا ليقود اليوم الافتتاحي للبطولة التي يرعاه البنك الوطني العماني مع تسديدة من جانب واحد فقط من الدنماركي لاسي جنسن وسجل بارنز ملحوظا 10 من العصافير وثلاثة الهموم واعترف: أنا على القمر. حصلت عل قليل من الحظ وهناك حظوظ اخرى في بعض الأحيان. وكان اللاعبون جميعهم قدموا الثناء على البطولة وبالطبع ملاعب الموج للجولف في سلطنة عمان هو مكان جميل.
أجواء رائعة
وقال جاريث شو من ايرلندا الشمالية الذي أطلق النار على الجولة الأولى في الترتيب 68 بالطبع هو شي رائع يجري هنا في مسقط ليست وسيلة سيئة لقضاء عيد ميلادك على هذا الحال مع هذا الجو الرائع وعلى مثل بطولة جيدة تكون موجود في سلطنة عمان. اما الدنمارك اسي جنسن، الذي كان بين عشية وضحاها الثاني، مجرد طلقة واحدة وراء بارنز، قائلا: “هذه هي بطولة رائعة على ملعب للجولف في مسقط ومشاركة إعداد جميلة من اللاعبين. انها مناسبة رائعة أن جميع اللاعبين يتطلعون إلى اللعب والمنافسة.
وقال ريكاردو جوفيا من البرتغال، الذي أطلق النار 3-69 ضربة تحت المعدل في الجولة الاولى : هذه هي المرة الأولى في في دخول المتنافسة في الشرق الأوسط، حيث احببت هذا الملعب والتصميم الرائع الذي يقع جنبا إلى جنب مع البحر.
حدث كبير
اما الإنجليزية هايدن ماك كولن التي حضرت بدعوة من البنك الوطني العماني، التي كانت في الجولة الأولى بالمركز 75 قالت : البطولة رائعة. لا يمكن أن يكون هناك شي أفضل. وهو حدث كبير للاعبين الهواة. واذا كنت تلعب جيدا يمكنك تسجيل مجموعة من النقاط وكذلك البطولة أظهرت بعض اللاعبين بالفعل.
وقال الانجليزي ماثيو فيتزباتريك، الذي كان واحدا من هواة قيادة العالم حتى احترافه في الآونة الأخيرة: هذا الحدث كبير جدا.وتصميم الاسطورة جريج نورمان للملعب رائع وتنظيم البطولة بأكملها جيد لا يمكن أن يكون هناك أفضل. نحن جميعا سعداء والضيافة لا يعلى عليها حيث نرى الشعب مضياف ويسعى الى نجاح البطولة.
لاعبون هواه
وصف لاعب السلطنة علي بن حميد آل صالح والذي يشارك في هذه المنافسات بجانب عزان الرمحي وحمود الحارثي أننا لا زلنا لاعبين هواة ونحتاج الى خبرة ميدانية كبيرة للمنافسة والوصول مع الكبار حيث تأتي مشاركتنا في البطولة للمرة الثانية على التوالي وهي فرصة للحصول على المشاركة مع عمالقة لعبة الجولف العالميين ولنا أمل بأن نكون منافسين على المراكز المتقدمة الا ان الحماس لا يكفي في قلة الخبرة الميدانية التي يمكن ان يتعامل معها اللاعب مع الاجواء المناخية المتقلبة لان اي ضربة تحتاج الى تركيز وقياس المسافة وايضا معرفة شدة التيارات الهوائية ، لكن في النهاية هو تشريف لنا بان نحمل اسم السلطنة في هذه المشاركة ومع هولاء العمالقة الذين تتعرف على مستواهم وطريقة اداءهم ولعبهم.
وقال ال صالح ان البطولة تضم نخبه جيدة من اللاعبين العالميين وهم يسعون لجمع المزيد من النقاط للفوز بلقب البطولة الاوربية التي ستختتم في دبي وهذا يعني لا يمكن ان يتركون لك المجال في منافستهم باعتبارهم لاعبين محترفين ويعرفون كيفية اللعب وجمع المزيد من النقاط.
واضاف ان لعبة الجولف جديدة على السلطنة ويحتاج لنا الكثير لنقفز بها للعالمية واعتقد الاهتمام الكبير الذي تحظى به حاليا من خلال انشاء مجموعة من الملاعب مع وجود اللجنة العمانية للجولف يمكن ان نحقق الكثير خلال فترة زمنية قصيرة مع انخراط لاعبين من الناشئين والشباب ويمكن ان يشاركوا في مجموعة من البطولات الداخلية والخارجية لتحسين مستواهم للأفضل.
وعاود في الحديثة عن البطولة بأن التنافس هنا يكون فرديا وليس جماعيا وكل لاعب عليه ان يجمع نقاطا لنفسة لذلك لابد ان تقدم الاداء الافضل ويكون لديك تركيز عال ولا زلت اكرر نحن لاعبون هواة ليس متفرغين مثل هؤلاء المحترفين ونمارس اللعبة وقت الفراغ لكن نأمل ان نقدم الافضل لان لدينا مشاركة في البطولة العربية الشهر القادم بالمملكة العربية السعودية وكل ما نتمناه ان نوفق ويكون لنا التواجد الجيد.

إلى الأعلى