الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / روسيا تقاوم الاستدراجات ومستعدة للحوارات

روسيا تقاوم الاستدراجات ومستعدة للحوارات

موسكو ـ وكالات: قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن بلاده سوف تقاوم أي محاولة لاستدراجها لأية مواجهة وإنها مستعدة للدخول في حوارات عادلة بشأن كل القضايا.
وأضاف بوتين في مراسم منح أوسمة عسكرية إن روسيا تضع في الحسبان الوضع العالمي والنزاع الأوكراني عند ضمان أمنها.
وتابع”أود أن أؤكد أن روسيا ليس لديها أي خطط لاستدراجها إلى مواجهة تفرض عليها . منفتحون لحوار متساو بشأن كل القضايا في الأجندة الدولية والإقليمية . سمة عقيدتنا العسكرية هى الدفاع ومهمتها الرئيسية هي الحفاظ على سيادة البلاد وتحقيق السلام والهدوء لمواطنينا”.
واستطرد الرئيس الروسي ” العالم في القرن الحادي والعشرين لم يصبح أكثر استقرارا أو أكثر أمنا. التهديدات السابقة لم تختف وفي عدد من المناطق أصبحت أكثر سوءا. بؤرة توتر شديدة على نحو خطير مازالت موجودة على حدودنا في جنوب شرق أوكرانيا”بحسب وكالة ريا نوفوستي الروسية.
وحذر بوتين من الإخلال بالتوازن الإستراتيجي في العالم ، قائلا ” يتم تطوير وتحسين ترسانات الدول الكبرى . خلال قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في سبتمبر الماضي ، أعلنت قيادته صراحة عن تعزيز مقبل للقدرات العسكرية للحلف ” مضيفا إن محاولات الإخلال بالتوازن الإستراتيجي العالمي القائم مستمرة.
وذكر الرئيس الروسي “إنه بدلا من السعي للتوصل إلى حلول جماعية وعصرية للمشاكل الدولية ، فإنه يتم على نحو متزايد استخدام القوة الاقتصادية والمعلوماتية والقوة العسكرية.

إلى الأعلى