الأحد 19 يناير 2020 م - ٢٣ جمادي الأولى١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / اللجنة المنظمة لماراثون الموج مسقط تقرر تعديل موعد إقامته إلى شهر فبراير القادم
اللجنة المنظمة لماراثون الموج مسقط تقرر تعديل موعد إقامته إلى شهر فبراير القادم

اللجنة المنظمة لماراثون الموج مسقط تقرر تعديل موعد إقامته إلى شهر فبراير القادم

يشتمل على خمس مسافات متنوعة
قررت اللجنة المنظمة لماراثون الموج مسقط تعديل موعد إقامته لتكون خلال الفترة من 21 وحتى 22 فبراير القادم بدلا عن الموعد السابق وسوف يشهد السباق هذا العام مشاركة واسعة من مختلف دول العالم حيث من المتوقع بان يشهد السباق مشاركة أكثر من 10000 مشارك وسوف يشتمل السباق على خمس مسافات تشمل، الماراثون، نصف الماراثون، سباق 10كيلومترات وسباق 5 كيلومترات إضافة إلى سباقات الأطفال لمسافة (1،2 و3 كيلومترات)، ويأتي هذا التنويع في المسافات من أجل تشجيع شريحة أكبر من أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة واتباع أساليب الحياة الصحية بما يتناسب مع مختلف الأعمار ومستويات الياقة البدنية وسوف يتم إطلاق شارة بدء السباقات من داخل مشروع الموج مسقط، الوجهة المثالية لنمط الحياة العصرية في السلطنة . ويسعى القائمون على ماراثون الموج مسقط للوصول إلى 15 ألف متسابق بحلول عام 2022م، مع زيادة نسبة المشاركين من خارج السلطنة إلى 20% من إجمالي المشاركين، بهدف الترويج للسلطنة كوجهة عالمية للسياحة الرياضية، حيث تم مؤخراً الاعتراف الرسمي بنسخة ماراثون الموج مسقط في عام 2018 كأحد أبرز الأحداث الرياضية في المنطقة من قبل الجمعية الدولية لسباقات الماراثون وسباقات المسافات (AIMS)، وكذلك تم اعتماد دورة مسقط الساحلية من قبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى (IAAF).
وتستضيف النسخة التاسعة من ماراثون الموج مسقط 2020 وللمرة الثانية على التوالي العداءة البريطانية بولا رادكليف صاحبة الرقم القياسي في الماراثون النسائي خلال الفترة (2003-2019) كسفيرة عالمية رسمية لماراثون الموج مسقط 2020، حيث ستتاح الفرصة للمشاركين فرصة لقاء العداءة في المبنى الرئيسي لعُمان للإبحار بتاريخ 17 يناير، لتشارك في اليوم التالي في سباق 10 كيلومترات.
سفراء الماراثون المحليون
وفي نسخة هذا العام أطلق منظمو الماراثون الحملة الوطنية “خلا نركض” من أجل تشجيع أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة والحد من ارتفاع حالات الإصابة بمرض السكري، السمنة، وارتفاع ضغط الدم، من خلال التعاون مع عدد من الشخصيات المجتمعية البارزة والملهمة والتي تشمل سبعة من أبرز الرياضيين المحليين المحترفين في السلطنة وذلك للمساهمة في إيصال هذه الرسالة وتسليط الضوء عليها. وتشمل قائمة سفراء الحدث الرياضي كلّا من الكابتن علي الحبسي، وبطل سباقات السيارات الرياضية أحمد الحارثي، ولاعبة التنس فاطمة النبهاني، والعداء العُماني المتألق بركات الحارثي، والفارس الأولمبي سلطان الطوقي، والبحّار الساعي للأولمبياد مصعب الهادي. حيث يأتي اختيارهم كونهم أحد أبرز النماذج الوطنية التي يحتذى بها والتي سيكون لهم دور كبير في تشجيع أفراد المجتمع على تبني واتباع أساليب الحياة الصحية. ومما لا شك فيه بأن المسيرة الرياضية الحافلة بالنجاحات والإنجازات للسفراء مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بناجح أي حدث كان ولاسيما ماراثون الموج مسقط.
العداؤون الدوليون
وبالنسبة للعدائين المشاركين من خارج السلطنة ستتاح لهم فرصة استكشاف السلطنة وزيارة جزر الديمانيات إلى جانب الاستمتاع بمجموعة واسعة من الأنشطة المائية والتي تشمل: ممارسة رياضة الإبحار الشراعي، قيادة الزوارق السريعة، الغطس تحت الماء والغوص، إضافة إلى التزلج على الماء و ركوب الأمواج، وغيرها من الأنشطة التي تشرف عليها سي.عُمان الشركة الرائدة في تأجير اليخوت والرياضات المائية والتي تقع بالقرب من موقع الفعالية في مرسى الموج مسقط.
فيما سيشهد ماراثون الموج مسقط مشاركة رابطة عدّائي مسقط والاتحاد العُماني لألعاب القوى في تنظيم مجريات السباق بالتعاون مع عُمان للإبحار الرائدة في تنظيم الفعاليات الرياضية العالمية، والراعي الرسمي للحدث الموج مسقط ـ الوجهة المثالية لنمط الحياة العصرية حيث ستواصل هذه المؤسسات رحلتها التي بدأتها وستأخذ الماراثون إلى آفاق أرحب، بالإضافة إلى مشاركة الشركاء الرسميين في دعم الفعالية والتي تشمل كلاً من كارفور، ميناء صحار والمنطقة الحرة، وكلاً من مطارات عُمان، شركة بيئة، جارمن، الواحة للمرطبات، فندق كمبنسكي، الشركة العُمانية للخدمات التعليمية، وشركة Europcar لتأجير المركبات كداعمين رسميين.

إلى الأعلى