الأحد 23 فبراير 2020 م - ٢٩ جمادى الأخرة ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “النقل” تفتتح طريق الشـرقية السـريع أمام الحركة المرورية
“النقل” تفتتح طريق الشـرقية السـريع أمام الحركة المرورية

“النقل” تفتتح طريق الشـرقية السـريع أمام الحركة المرورية

شريان حيوي جديد ينضم إلى منجزات النهضة المباركة
متابعة ـ يعقوب الرواحي:
افتتحت وزارة النقل أمس طريق الشرقية السريع أمام الحركة المرورية وذلك بدءًا من ولاية بدبد مروراً بوادي العق وحتى ولاية الكامل والوافي بطول 191 كم، وبذلك ينضم هذا الطريق الحيوي الجديد إلى منجزات النهضة المباركة، حيث يشكل هذا الطريــق أهمية في الحركة الاقتصادية والسياحية للسلطنة.
ويعد طريق الشرقية السريع أحد أهم الطرق الحيوية بالسلطنة كونه طريقاً محورياً ورئيسياً يربط محافظة مسقط بمحافظتي شمال وجنوب الشرقية مروراً بمحافظة الداخلية، ومنه إلى محافظة الوسطى، ثم إلى محافظة ظفار، إلى جانب أنه يخدم عددا كبيرا من الولايات القريبة من هذا الطريق، ومع وجود الحارة الثالثة سيشكل الطريق مساراً سريعاً رابطاً بين تلك المحافظات؛ الأمر الذي يسهل عملية تنقل المركبات والبضائع.
ويشتمل هذا الطريق الاستراتيجي على ثلاث حارات مرور في كل اتجاه وبسرعة تصميمية مسموحة 120 كم في الساعة، حيث يشتمل على جسور حديثة تمتد فوق معابر الأودية يصل ارتفاعها إلى 90 مترا، كما يحتوي الطريق لأول مرة بالسلطنة على نفقين لعبور السيارات يبلغ طولهما الإجمالي 2.1 كيلومتر، حيث يقع النفق الأول في بداية هذا الجزء بقرية نداب بولاية سمائل بطول 650 مترا، فيما يتوسط النفق الثاني السلسلة الجبلية بوادي العق بطول 1450 مترا، ويتكون كل نفق من مسارين منفصلين بواقع 3 حارات في كل اتجاه وبسرعة تصميمية مسموحة داخل النفق 90 كم في الساعة، حيث صممت الأنفاق وفق أعلى المواصفات والمعايير العالمية مشتملةً على كافة أدوات الأمان والسلامة.
وستكون الحركة المرورية في الأنفاق تجريبية لمدة ثلاثة أشهر بدءاً من تاريخ افتتاح الطريق وسيقتصر المرور في الأنفاق خلال هذه الفترة على المركبات الخفيفة فقط، وبعد انتهاء الفترة التجريبية سيتم السماح بعبور جميع المركبات الثقيلة عدا المركبات المحملة بالمواد البترولية والخطرة حفاظاً على سلامة مرتادي الطريق، لذلك يوجد مخرج خاص للشاحنات قبل كل نفق خلال “الفترة التجريبية”، للاتجاه الى الطريق القائم المفرد بوادي العق.
وشددت وزارة النقل على السائقين ضرورة اتباع اللوائح الإرشادية وإجراءات الأمن والسلامة داخل الأنفاق، نظراً لحداثة التعامل مع الأنفاق على مرتادي الطرق بالسلطنة.

إلى الأعلى