السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / بوركينا فاسو: الجيش يختار الرجل الثاني بالحرس الرئاسي لقيادة (الانتقالية)

بوركينا فاسو: الجيش يختار الرجل الثاني بالحرس الرئاسي لقيادة (الانتقالية)

واجادوجو ـ وكالات: اختار الجيش في بوركينا فاسو اللفتنانت كولونيل الشاب إسحق زيدا ليقود المرحلة الانتقالية بعد مرور 24 ساعة على تنحي الرئيس بليز كومباوري.
ويبدو أن الضباط الكبار فضلوا خلال اجتماع لهم في مقر قيادة الأركان في واجادوجو الضابط زيدا الرجل الثاني في الحرس الرئاسي على رئيس أركان الجيش الجنرال نابيريه هونوريه تراوري الذي أعلن الجمعة أنه سيتولى مهام الرئيس خلال الفترة الانتقالية.
وجاء في بيان صدر في أعقاب هذا الاجتماع “أن اللفتنانت كولونيل إسحق زيدا اختير بالاجماع لقيادة المرحلة الانتقالية المفتوحة بعد رحيل الرئيس كومباوري” من قبل “القيادة (العسكرية) العليا بعد تشاور في هيئة أركان الجيوش”.
وتلا البيان مساعد رئيس أركان الجيش الجنرال فينسيسلاس بينجرينوما زاجري.
والبيان موقع من الجنرال تراوري نفسه الذي اعترف بذلك بفوز خصمه زيدا الذي جلس الى جانب الجنرال زاجري ثم وقف أمام المصورين محاطا بنحو 15 من كبار ضباط الجيش.
والملاحظ أن الجنرال تراوري الذي شارك في الاجتماع لم يظهر خلال تلاوة البيان الصحفي.
ومنذ تنحي الرئيس بليز كومباوري وفراره بعد 27 سنة من الحكم تحت ضغط الشارع دخل الضابطان في حرب بيانات وأكدا معا الجمعة تسلمهما مسؤولية رئاسة الدولة.
ولم يكن البيان دقيقا إزاء المرحلة المقبلة وجاء فيه أن “شكل ومدة هذه المرحلة الانتقالية سيتحددان لاحقا”، إلا أنه أوضح أنها ستتم “بالتشاور مع مكونات الحياة الوطنية” أي المعارضة السياسية والمجتمع المدني كما كان قال الضابط زيدا في تصريحات سابقة.

إلى الأعلى